تفاصيل حالة ماطرة واسعة تشمل أغلب مناطق المملكة نهاية الأسبوع

تفاصيل حالة ماطرة واسعة تشمل أغلب مناطق المملكة نهاية الأسبوع

لا تزال أحدث القراءات الجوية الواردة إلى إدارة عمليات طقس العرب، تفيد بتأثر أجزاء واسعة من المملكة مع نهاية الأسبوع بحالة ماطرة تشمل أغلب مناطقها، وناتجة عن عبور جبهة هوائية باردة مصحوبة بأمطار متفاوتة الغزارة ويتبعها انخفاض واضح على درجات الحرارة بمشيئة الله.

وفي التفاصيل، يُتوقع أن يكون الطقس نهار الخميس مستقرًّا بوجه عام في أغلب المناطق مع ظهور كميات من السحب المتوسطة والعالية في بعض المناطق، وتكون الفرصة مهيأة لهطول زخات من الأمطار ساعات الصباح والظهيرة على أجزاء من سواحل مكة المكرمة، تترافق بحدوث الرعد أحيانًا.. وبالاتجاه نحو ساعات ما بعد الظهر والمساء تتكاثر السحب الركامية على مرتفعات مكة المكرمة وجنوب منطقة المدينة المنورة، وتترافق بهطول زخات من الأمطار.

ويتزايد تدريجيًّا اعتبارًا من ساعات الليل المتأخرة (الخميس/ الجمعة)، تأثر المملكة بالحالة الماطرة والمرفقة بجبهة هوائية باردة تتميز ببطء حركتها؛ بحيث تمتد الأمطار لشمال غرب منطقة الرياض إداريًّا (عفيف، الدوادمي) وغرب القصيم، وتتشكل التخريجات البحرية وسط البحر الأحمر وتؤثر على بعض المناطق الساحلية من منطقة مكة المكرمة بما في ذلك مدينة جدة، وتترافق بهطول زخات من الأمطار قد تكون غزيرة أحيانًا ومصحوبة بحدوث الرعد حينها.

وبحسب آخر المؤشرات الواردة لدى فريق التنبؤات الجوية في "طقس العرب"؛ فإنه يتوقع أن تشتد الاضطرابات الجوية مع ساعات فجر وصباح الجمعة؛ بحيث تشمل الأمطار أجزاء عدة من منطقتي المدينة المنورة ومكة المكرمة (بما في ذلك الأجزاء الساحلية)، وتنتشر تدريجيًّا للقصيم وحائل وجنوب منطقة تبوك وبعض الأجزاء الشمالية من منطقة الرياض إداريًّا، وتكون هذه الأمطار متوسطة في أغلبها، قد تكون غزيرة أحيانًا ومصحوبة بتساقط زخات من البرد، ويُخشى من تشكل السيول وجريان الأودية في السفوح والمنحدرات الجبلية إبان عبور هذه الجبهة الباردة نتيجة توقعات بحدوث معدل غزارة عالٍ للأمطار حينها.

ومع دخولنا في ساعات ظهيرة وعصر الجمعة، تتحرك تلك الجبهة الهوائية الباردة تدريجيًّا نحو الجنوب الشرقي، وتتسبب هذه الحركة البطيئة للجبهة في هطول أمطار متوسطة إلى غزيرة، وتكون مترافقة بحدوث العواصف الرعدية أحيانًا؛ وذلك على أجزاء واسعة من مكة المكرمة، والمدينة المنورة، والباحة، وحائل، والقصيم، وشمال منطقة الرياض إداريًّا، كما تمتد الأمطار لأجزاء من جنوب الجوف والحدود الشمالية (رفحاء، العويقلية، عرعر) وشمال المنطقة الشرقية، ويُخشى من تَشكّل السيول وجريان الأودية في السفوح والمنحدرات الجبلية؛ في حين يكون الطقس مغايرًا تمامًا في العاصمة الرياض وأجزاء عدة من جنوب ووسط المنطقة الشرقية؛ بحيث ترتفع درجات الحرارة وتنشط الرياح الجنوبية، ويكون الطقس دافئًا ومغبرًا بعض الشيء في تلك المناطق.

وبحسب المعطيات التحليلية في "طقس العرب"؛ يُتوقع أن تتراجع الأمطار مع ساعات الليل (الجمعة/ السبت) في أجزاء واسعة من مناطق مكة المكرمة والمدينة المنورة والباحة وحائل؛ فيما تتركز الفعالية الجوية حينها على الأجزاء الشرقية من الحدود الشمالية (رفحاء، العويقلية) وحفر الباطن والأجزاء الشمالية من المنطقة الشرقية، كما تمتد لأجزاء عدة من منطقة الرياض إداريًّا؛ بما في ذلك العاصمة، وتكون هذه الأمطار متفاوتة الغزارة ومصحوبة بحدوث الرعد أحيانًا وتساقط زخات من البرد.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org