بالصور.. وزير الشؤون الإسلامية يلتقي رئيس لجنة الشؤون الدينية في طاجيكستان

بحثا التعاون في الاستفادة من تجربة المملكة في نشر الوسطية
بالصور.. وزير الشؤون الإسلامية يلتقي رئيس لجنة الشؤون الدينية في طاجيكستان

التقى وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، بمكتبه في مقر الوزارة بمدينة الرياض، اليوم الأحد، رئيس لجنة الشؤون الدينية في جمهورية طاجيكستان الوزير سليمان بيرخان دولت زاده، والوفد المرافق له الذين يزورون المملكة حاليًا.

وفي بداية اللقاء، رحّب الوزير آل الشيخ بالوزير الطاجيكي في بلده الثاني المملكة، مستعرضًا العلاقات التاريخية بين المملكة وطاجيكستان، إضافة إلى مناقشة أحوال المسلمين في طاجيكستان، كما استعراض الجهود في بناء الشراكة بين البلدين الشقيقين في المجالات الإسلامية ونشر الاعتدال والوسطية والتصدي للتطرف والكراهية.

وأكد الوزير "آل الشيخ" أن المملكة هي رأس العالم الإسلامي، وتقوم بدور مهم في تصحيح مفاهيم الإسلام وفق الكتاب والسنة المطهرة، وإيضاح صورته الحقيقية التي ترسّخ الرحمة والاحترام والتسامح وقيم التعايش بين البشر، منوهًا إلى الجهود التي تبذلها المملكة في خدمة المسلمين بالعالم ورعاية شؤون الحرمين والعناية بقاصديهما من الحجاج والمعتمرين والزوار.

بدوره، أكد رئيس لجنة الشؤون الدينية في جمهورية طاجيكستان حرص بلاده على الاستفادة من تجربة المملكة الرائدة في نشر مفاهيم الوسطية في الإسلام والتصدي للغلو والتطرف، مشيرًا إلى أن اللقاء ناقش موضوعات مهمة منها توقيع مذكرة التفاهم بين البلدين في مجالات الشؤون الإسلامية التي هي في طور المراحل النهائية للتوقيع.

وأشاد الوزير سليمان بيرخان دولت زاده، بالدور الكبير الذي قدّمه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين رئيس مجلس الوزراء الأمير محمد بن سلمان -حفظهما الله- في خدمة المسلمين في العالم ونشر الوسطية وتنفيذ المشروعات العملاقة لخدمة الحرمين الشريفين والتسهيل على قاصديهما، إلى جانب الدور الإنساني المميز الذي يقدمانه في تلمّس حاجات المحتاجين بالعالم، مؤكدًا أن السعودية هي من أوائل الدول التي تقدم المساعدات الإنسانية للمحتاجين دون تمييز وهي سباقة في العمل الإنساني.

وجدّد الوزير الطاجيكي "زاده" شكره وتقديره للوزير على الحفاوة وحسن الاستقبال المعهود، مثنيًا على الدور الذي يقدمه في نشر مفاهيم الوسطية والتصدي للمتطرفين والغلاة ومُسيّسي الإسلام؛ لأهدافهم البعيدة عن تعاليم الإسلام، سائلًا الله أن يديم على المملكة وطاجيكستان دوام التقدم والرخاء في ظل القيادتين الحكيمتين.

حضر اللقاء من الجانب السعودي وكيل وزارة الشؤون الإسلامية المكلف الدكتور عواد بن سبتي العنزي، ومن الجانب الطاجيكي مفتي الجمهورية الشيخ سعيد مكرم عبدالقادر زاداه، والنائب الأول لرئيس مجلس علماء المركز الإسلامي بالجمهورية الأستاذ عبدالبصير سيد زاده، ومدير شؤون الحج والعمرة والعلاقات الخارجية للشؤون الدينية عبدالغفار يوسفوف، وسفير طاجيكستان لدى الرياض، وعدد من المسؤولين بالسفارة بالرياض.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org