"السالم": "نبراس" أنشئ لحماية أفراد المجتمع وتحصينهم من المخدرات

لدى تدشينه المعرض التوعوي في مقر وزارة الداخلية
"السالم": "نبراس" أنشئ لحماية أفراد المجتمع وتحصينهم من المخدرات
سبق-الرياض: أكد وكيل وزارة الداخلية عضو اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات رئيس اللجنة التحضيرية للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات الدكتور أحمد بن محمد السالم أن المشروع الوطني للوقاية من المخدرات "نبراس يحظى بدعم ومتابعة من سمو نائب خادم الحرمين الشريفين وزير الداخلية رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات وكافة المسؤولين في الوزارة، لما له من أهمية في حماية المجتمع من خطر المخدرات.
 
جاء ذلك خلال تدشينه للمعرض الإلكتروني التوعوي للمشروع الوطني للوقاية من المخدرات "نبراس" الذي تنظمه أمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات بالتعاون مع المديرية العامة لمكافحة المخدرات خلال الفترة من 8-12 ذي القعدة 1436هـ بمقر وزارة الداخلية.
 
وأضاف الدكتور السالم أن التفاعل مع المشروع من قبل المجتمع وكافة القطاعات الحكومية والأهلية وبالذات المؤسسات التربوية والتعليمية، ساهم في إنجاح برامجه وفق معايير الجودة المعتمدة مؤكداً على أهمية البرامج الوقائية ودورها الفاعل في حماية المجتمع وتحصينهم من آفة المخدرات وإيجاد برامج عصرية وحديثة وفق المعايير والتجارب المحلية والإقليمية والدولية التي أثبتت نجاحها في بعض دول العالم.
 
من جانبه أوضح أمين عام اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات رئيس مجلس إدارة المشروع الوطني للوقاية من المخدرات "نبراس" عبدالاله بن محمد الشريف أن هذه المعارض التوعوية ستغطي كافة مناطق ومحافظات المملكة وتعرض في جهات حكومية وأهلية متعددة بهدف توعية المجتمع كافة وتثقيف العاملين في بيئات العمل وزيادة وعيهم بمخاطر هذه الآفة التي يقف خلفها العديد من العصابات الإجرامية والإرهابية التي تسعى لمحاولة تمزيق وحدة وتلاحمه وإيقاع شبابه في براثن المخدرات.
 
وبين الشريف أن أجهزتنا الأمنية ستضرب كل من يحاول النيل منها أو بأبنائها لافتا إلى أن العمل الأمني مع العمل الوقائي سيحد كثيرا من تهريب وتسريب المخدرات إلى بلادنا.
 
إلى هذا أكد مدير عام مكافحة المخدرات عضو اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات اللواء احمد بن سعدي الزهراني جاهزية المديرية وجميع إداراتها في كافة مناطق المملكة بتطبيق مشروع نبراس لتحقيق الغايات التي يسعى هذا المشروع إلى تحقيقها؛ حماية للمواطن وتحقيق خفض الطلب والعرض على المخدرات.

أخبار قد تعجبك

No stories found.