"عيون جدة" يجري أولَ زراعة بطانة قرنية بتقنية الغشاء الداخلي

"عيون جدة" يجري أولَ زراعة بطانة قرنية بتقنية الغشاء الداخلي

تعدُّ الأولى من نوعها في المنطقة الغربية

تمكّن مستشفى العيون بجدة عضو "تجمع جدة الصحي الثاني"، من زراعة أول عملية بطانة قرنية للعين بتقنية الغشاء الداخلي للقرنية "DMEK" في المنطقة الغربية.

جاء ذلك لمريضة في العقد الخامس من عمرها، كانت تعاني من مشاكل في القرنية، باستبدالها بأخرى سليمة من متبرع متوفّى.

وقال مدير مستشفى العيون بجدة الدكتور بندر القحطاني: إن العملية تمت من خلال استبدال الجزء الخلفي المصاب للقرنية، والتي تحتوي على خلايا مهمة مسؤولة عن شفافية القرنية.

وأضاف: أن ذلك من خلال زراعة النسيج عن طريق جرح صغير يحتاج إلى غرزة جراحية واحدة، وفي حال تأثُّر هذه الطبقة يصاب المريض بضعف شديد في النظر.

وأوضح "القحطاني" أن الفريق الطبي المشرف على الحالة تكون من: الطبيب حسين مرفق، والطبيب مازن الزهراني، وطبيب التخدير ياسر صبري، ومشرف التمريض محمد الزهراني، وفني التمريض سناء ناظر، وفني عمليات فهد السفياني.

وأشار إلى أن إجراء العملية بهذه التقنية يعدُّ عملية متطورة تحتاج إلى فترة نقاهة أقل؛ بسبب سرعة عودة النظر ‎والخروج من المستشفى في اليوم نفسه.

‎يُذكَر أن مستشفى العيون بجدة من المستشفيات المتميزة بطب العيون على مستوى المملكة في إجراء العمليات المعقدة؛ إذ تتمتّع كوادره الوطنية بخبرات وكفاءات عالية تسعى جميعها في مختلف المجالات إلى مواصلة تقديم خدمات متميزة ومتطورة متماشية مع استراتيجيات "تجمع جدة الصحي الثاني" ورؤية المملكة 2030.

Related Stories

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org