المسحل والقاسم يشاركان في ورشة عمل حول تنظيم كأس العالم كل عامين

عقدها الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"

شارك رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي لكرة القدم ياسر المسحل، والأمين العام للاتحاد إبراهيم القاسم، اليوم الخميس، في ورشة العمل الافتراضية التي عقدها الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" لمناقشة المقترح الذي تم تقديمه في كونغرس فيفا شهر مايو الماضي، المتضمن تكوين فريق لدراسة جدوى تنظيم كأس العالم للرجال والسيدات كل عامين.

بدأت ورشة العمل بكلمة من رئيس الاتحاد الدولي جياني إنفانتينو قبل أن يقدم الفرنسي "آرسين فينجر" رئيس الإدارة الفنية بـ "فيفا" المسؤول عن إدارة التطوير عرضاً لجميع الاتحادات الأهلية التي شاركت في الاجتماع، إضافة لعرض قدمته مستشارة الفيفا لتطوير كرة القدم النسائية جيل إليز حول المسابقات النسائية.

واشتمل العرض على دراسة جدوى إقامة بطولات كأس العالم للرجال والنساء كل عامين، بالإضافة إلى طرح مقترح لإقامة مسابقات الفيفا للفئات السنية بشكل سنوي، ودراسة أثر تلك المقترحات على الروزنامة الدولية.

جاء هذا الاجتماع ضمن خطط "فيفا" للاستماع إلى وجهات النظر والآراء من قبل الاتحادات المحلية حول المقترحات المطروحة.

يذكر أن أغلبية أعضاء الكونغرس في الاتحاد الدولي لكرة القدم قد صوتوا بالموافقة على المقترح الذي تقدم به الاتحاد السعودي لكرة القدم بتكليف الإدارة التنفيذية بالاتحاد الدولي "سكرتارية الفيفا" بعمل دراسة جدوى حول مقترح إقامة نهائيات كأس العالم للرجال والسيدات كل عامين بدلاً من 4 أعوام، ورفع الدراسة للجمعية العمومية في اجتماعها المقرر العام المقبل.

الاتحاد الدولي لكرة القدم كأس العالم
اعلان
المسحل والقاسم يشاركان في ورشة عمل حول تنظيم كأس العالم كل عامين
سبق

شارك رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي لكرة القدم ياسر المسحل، والأمين العام للاتحاد إبراهيم القاسم، اليوم الخميس، في ورشة العمل الافتراضية التي عقدها الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" لمناقشة المقترح الذي تم تقديمه في كونغرس فيفا شهر مايو الماضي، المتضمن تكوين فريق لدراسة جدوى تنظيم كأس العالم للرجال والسيدات كل عامين.

بدأت ورشة العمل بكلمة من رئيس الاتحاد الدولي جياني إنفانتينو قبل أن يقدم الفرنسي "آرسين فينجر" رئيس الإدارة الفنية بـ "فيفا" المسؤول عن إدارة التطوير عرضاً لجميع الاتحادات الأهلية التي شاركت في الاجتماع، إضافة لعرض قدمته مستشارة الفيفا لتطوير كرة القدم النسائية جيل إليز حول المسابقات النسائية.

واشتمل العرض على دراسة جدوى إقامة بطولات كأس العالم للرجال والنساء كل عامين، بالإضافة إلى طرح مقترح لإقامة مسابقات الفيفا للفئات السنية بشكل سنوي، ودراسة أثر تلك المقترحات على الروزنامة الدولية.

جاء هذا الاجتماع ضمن خطط "فيفا" للاستماع إلى وجهات النظر والآراء من قبل الاتحادات المحلية حول المقترحات المطروحة.

يذكر أن أغلبية أعضاء الكونغرس في الاتحاد الدولي لكرة القدم قد صوتوا بالموافقة على المقترح الذي تقدم به الاتحاد السعودي لكرة القدم بتكليف الإدارة التنفيذية بالاتحاد الدولي "سكرتارية الفيفا" بعمل دراسة جدوى حول مقترح إقامة نهائيات كأس العالم للرجال والسيدات كل عامين بدلاً من 4 أعوام، ورفع الدراسة للجمعية العمومية في اجتماعها المقرر العام المقبل.

30 سبتمبر 2021 - 23 صفر 1443
11:47 PM

المسحل والقاسم يشاركان في ورشة عمل حول تنظيم كأس العالم كل عامين

عقدها الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"

A A A
1
1,189

شارك رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي لكرة القدم ياسر المسحل، والأمين العام للاتحاد إبراهيم القاسم، اليوم الخميس، في ورشة العمل الافتراضية التي عقدها الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" لمناقشة المقترح الذي تم تقديمه في كونغرس فيفا شهر مايو الماضي، المتضمن تكوين فريق لدراسة جدوى تنظيم كأس العالم للرجال والسيدات كل عامين.

بدأت ورشة العمل بكلمة من رئيس الاتحاد الدولي جياني إنفانتينو قبل أن يقدم الفرنسي "آرسين فينجر" رئيس الإدارة الفنية بـ "فيفا" المسؤول عن إدارة التطوير عرضاً لجميع الاتحادات الأهلية التي شاركت في الاجتماع، إضافة لعرض قدمته مستشارة الفيفا لتطوير كرة القدم النسائية جيل إليز حول المسابقات النسائية.

واشتمل العرض على دراسة جدوى إقامة بطولات كأس العالم للرجال والنساء كل عامين، بالإضافة إلى طرح مقترح لإقامة مسابقات الفيفا للفئات السنية بشكل سنوي، ودراسة أثر تلك المقترحات على الروزنامة الدولية.

جاء هذا الاجتماع ضمن خطط "فيفا" للاستماع إلى وجهات النظر والآراء من قبل الاتحادات المحلية حول المقترحات المطروحة.

يذكر أن أغلبية أعضاء الكونغرس في الاتحاد الدولي لكرة القدم قد صوتوا بالموافقة على المقترح الذي تقدم به الاتحاد السعودي لكرة القدم بتكليف الإدارة التنفيذية بالاتحاد الدولي "سكرتارية الفيفا" بعمل دراسة جدوى حول مقترح إقامة نهائيات كأس العالم للرجال والسيدات كل عامين بدلاً من 4 أعوام، ورفع الدراسة للجمعية العمومية في اجتماعها المقرر العام المقبل.