بحضور وزير الرياضة.. انطلاق ورش العمل المشتركة مع الاتحاد الآسيوي لكرة القدم

بحضور وزير الرياضة.. انطلاق ورش العمل المشتركة مع الاتحاد الآسيوي لكرة القدم

بحضور الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، وزير الرياضة رئيس ملف السعودية 2027، انطلقت مساء اليوم الجمعة ورش العمل المشتركة مع الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، ممثلاً بوفده الذي بدأ اليوم زيارة رسمية تفقدية للملف السعودي.

وانطلقت الورش بكلمة لوزير الرياضة رئيس ملف السعودية 2027، رحَّب خلالها بالوفد الآسيوي، مشيرًا إلى أن هذه الزيارة تُعد ذات أهمية كبيرة للاطلاع على خطط ملف السعودية 2027، وأنها تُعد خطوة نحو دفع كرة القدم إلى الأمام، ليس على مستوى السعودية فحسب بل على مستوى القارة الآسيوية.

وأضاف "الفيصل" في حديثه قائلاً: "منذ أكثر من عام ونحن نعمل على هذا الملف بكل قوة، ونتطلع إلى أن تكون هذه الفرصة مواتية لنا؛ لنشارك بخططنا وشغفنا ورؤيتنا مع المعنيين في الاتحاد القاري، وخصوصًا في لعبة كرة القدم التي تُعد محورًا رئيسًا وعنصرًا مهمًّا، يهم عشاق هذه اللعبة داخل السعودية، وكذلك على مستوى القارة الآسيوية؛ وذلك تنفيذًا أيضًا لرؤية مملكتنا المباركة 2030 التي تضع الرياضة عامة، وكرة القدم خاصة، ضمن أولوياتها؛ لذا نحن اليوم قادرون على أن نستضيف حدثًا قاريًّا ضخمًا كهذه البطولة، وفق ما نملكه من معطيات ودعم غير مسبوق من قِبل قيادة هذا الوطن الغالي، وهو الأمر الذي نسعد به اليوم بحضور الوفد الآسيوي للاطلاع على التفاصيل والخطط كافة لملف السعودية 2027".

من جهته، أكد ياسر المسحل، نائب رئيس ملف السعودية 2027 رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم، في كلمته خلال الورش أن استضافة السعودية بطولة كأس آسيا تُعد أمرًا مهمًّا جدًّا للمملكة لمنح الفرصة بشكل أكبر للأسرة الآسيوية للوقوف على التطور الكبير الذي تعيشه السعودية في الآونة الأخيرة في كل المجالات، وأنها أصبحت عاصمة لمختلف الرياضات، في مقدمتها كرة القدم.

واستكملت أعمال ورش العمل بعروض تقديمية من اللجان والجهات ذات العلاقة، أكدت مدى جاهزية واستعداد السعودية لاستضافة 24 منتخبًا آسيويًّا في عام 2027، على أن يكمل الوفد الآسيوي بعد غد الأحد البرنامج المعد له سلفًا لتفقُّد مرافق وملاعب ملف السعودية 2027.

أخبار قد تعجبك

No stories found.