بطاقتان لنصف النهائي بأمم أوروبا بين نجوم دوري روشن السعودي

نجوم دوري روشن السعودي
نجوم دوري روشن السعودي

وصل 7 لاعبين من دوري روشن السعودي إلى الدور ربع النهائي من نهائيات أمم أوروبا 2024، وسيكونون حاضرين في 3 من 4 مواجهات بمنافسات هذا الدور المتقدم من البطولة.

ويحمل اللاعبون السبعة لواء الدفاع عن 5 منتخبات (إسبانيا والبرتغال وفرنسا وهولندا وتركيا)، مقابل 3 منتخبات فقط لا تملك اسمًا يلعب في الأندية السعودية، هي منتخبات ألمانيا وإنجلترا وسويسرا.

وكان هناك وجود كبير للاعبي دوري روشن السعودي في مباراتين حتميتين في دور الـ 8، بهما منتخبان يضم كل منهما لاعبًا على الأقل في دوري روشن السعودي، أولهما مباراة البرتغال وفرنسا (يضمان البرتغاليَّين كريستيانو رونالدو وروبن نيفيز، ويقابلهما الفرنسي نغولو كانتي)، إضافة إلى مباراة هولندا وتركيا (يضمان الهولندي جورجينيو فينالدوم والتركي ميريح ديميرال).

ويعني ذلك أننا سنفقد حتمًا بعضًا من هذه الأسماء في الدور نصف النهائي لإحدى أهم البطولات الكبرى في العالم، ولكن في المقابل سنضمن الأسماء الباقية في دور الـ 4.

وسجل نجوم دوري روشن السعودي 3 أهداف في الدور السابق، منها هدف من ركلة ترجيحية نفذها قائد النصر والبرتغال رونالدو في اللقاء الذي احتكم لركلات الترجيح أمام سلوفينيا، إضافة إلى الثنائية التهديفية للتركي مدافع الأهلي ميريح ديميرال، التي قادت منتخب بلاده للعبور أمام النمسا بنتيجة 2-1، ونال إثر دوره الكبير جائزة رجل المباراة، ولاسيما مع وجوده لاعبًا مدافعًا على قائمة الفريق.

وأصبحت جائزة ديميرال الجائزة الرابعة لنجوم دوري روشن السعودي في أمم أوروبا؛ إذ سبقه لذلك في دور المجموعات قائد منتخب رومانيا ولاعب ضمك نيكولاي ستانشيو في المباراة الافتتاحية لمنتخب بلاده في البطولة أمام أوكرانيا، إضافة إلى جائزتين نالهما نجم فريق الاتحاد والمنتخب الفرنسي نغولو كانتي.

ولا يزال نجوم دوري روشن السعودي يحافظون على معدل تحقيق للجائزة يقترب من 10٪ من إجمالي الجوائز الفردية للاعبين الأفضل في البطولة.

ولم يواجه منتخبا البرتغال وتركيا لاعبًا من دوري روشن في منافسات ثُمن النهائي (واجها سلوفينيا والنمسا على التوالي)، لكن بقية لاعبي الأندية السعودية في الدور السابق اصطدموا بمنتخبات تضم لاعبين آخرين من الدوري السعودي للمحترفين في ثلاث مباريات مباشرة.

وفي المواجهات المباشرة بين نجوم دوري روشن السعودي خسر البلجيكيان كوين كاستيلس حارس القادسية ومواطنه يانيك كاراسكو فرصة مواصلتهما المشوار في البطولة الأوروبية، إثر اصطدامهما بمنتخب فرنسا الذي يضم لاعب الاتحاد كانتي.

وكذلك توقفت مغامرة الجورجي سولومون كفير كفيليا مدافع الأخدود ورفاقه أمام إسبانيا التي تضم ناتشو ولابورت.

وتعثرت مسيرة الروماني ستانشيو مع مواطنه لاعب الأخدود أندري بوركا في لقاء منتخب هولندا الذي يضم لاعب الاتفاق جورجينيو فينالدوم.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org