خبر مُحزن لعشاق ألعاب الفيديو.. لا "فيفا" بعد اليوم

خبر مُحزن لعشاق ألعاب الفيديو.. لا "فيفا" بعد اليوم

باتت لعبة الفيديو الشهيرة "فيفا" في طريقها إلى الاختفاء، بعدما فشلت الشركة المصنّعة في إبرام اتفاق ترخيص جديد مع الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

عوضًا عن هذا، من المقرر أن تطرح شركة "إي إيه سبورتس" لعبة تسمى "إي إيه سبورتس إف سي"؛ اعتبارًا من عام 2023، بعد أن تقوم الشركة بتصميم النسخة النهائية بالشراكة مع الفيفا، في وقت لاحق من العام الجاري، حسب "سكاي نيوز عربية".

وتطرح الشركةُ لعبة فيفا منذ قرابة 3 عقود، وقد ساعد ارتباط المشجعين بها في جميع أنحاء العالم، العلامة التجارية للمنظمة، التي يقع مقرها في زيوريخ، عندما شَوّهتها موجة من الاعتقالات لمسؤولي كرة القدم عام 2015، على خلفيات قضايا فساد.

وبالنسبة لكثيرين، تعني "فيفا" مجرد لعبة وليست مؤسسة رياضية كبرى.

والآن يتعين على الفيفا البحث عن فرص ألعاب فيديو جديدة، تتجاوز لعبة "إي إيه سبورتس إف سي".

وقال الرئيس التنفيذي لشركة "إي إيه سبورتس" أندرو ويلسون: "نحن ممتنون لسنوات عديدة من شراكتنا الرائعة مع الفيفا. مستقبل كرة القدم العالمية مشرق للغاية، ولم تكن القاعدة الجماهيرية في أنحاء العالم أقوى من أي وقت مضى".

وأضاف: "لدينا فرصة رائعة لوضع (إي إيه سبورتس إف سي) في قلب الرياضة، ولجلب المزيد من الخبرات المبتكرة والأصيلة لجمهور كرة القدم المتزايد".

أخبار قد تعجبك

No stories found.