للمرة الأولى منذ أكتوبر.. ملكة بريطانيا تظهر للعلن في حفل تأبين زوجها

استمرّت الشكوك حول حضورها حتى صباح اليوم
للمرة الأولى منذ أكتوبر.. ملكة بريطانيا تظهر للعلن في حفل تأبين زوجها
الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا

بعد إلغاء عدة التزامات في الأشهر الأخيرة لأسباب صحية، حضرت الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا، اليوم الثلاثاء، حفل تأبين زوجها الراحل الأمير فيليب.

وبينما كانت الشكوك لا تزال سائدة صباح اليوم حول حضورها، أرادت الملكة أن تشارك في هذا الحفل الذي يقام بعد عام على وفاة الأمير فيليب الذي استمر زواجها منه 73 عامًا.

ولم تدخل الملكة من الباب الرئيسي بل من مدخل جانبي بعيدًا عن كاميرات المصورين لقطع مسافة أقصر، وبعد دخولها الكنيسة سارت ببطء وثبات، وجلست في المقعد المخصص لها إلى جانب ابنها البكر الأمير تشارلز وريث العرش، وفقاً لـ"فرانس 24".

ووقفت الملكة عدة مرات خلال القداس، وخطت بضع خطوات لإلقاء التحية على الحاضرين قبل المغادرة.

وقلصت الملكة، التي تحتفل بعيد ميلادها السادس والتسعين في أبريل المقبل، جدول نشاطاتها بشكل كبير بعد دخولها المستشفى لليلة واحدة في أكتوبر؛ لإجراء فحوصات لم يكشف عن طبيعتها.

أخبار قد تعجبك

No stories found.