الحياة تبدأ بعد الستين.. هذا ما حدث مع قاضية تريد العودة للعمل بعمر 97 عامًا

القاضية الأمريكية الفيدرالية بولين نيومان
القاضية الأمريكية الفيدرالية بولين نيومان

الحياة تبدأ بعد العام الستين لبعض الناس، كما حدث لهذه القاضية الأمريكية، التي استمرت بالعمل لمدة 36 وثلاثين عامًا بعد الستين، حتى أوقفها حُكم محكمة أمريكية العام الماضي وهي بعمر 96 عامًا، ورغم ذلك لم تتوقف المرأة.

وبحسب وكالة "رويترز"، خسرت قاضية أمريكية فيدرالية، تبلغ من العمر 97 عامًا، تم إيقافها عن العمل من قِبَل محكمة استئناف أمريكية العام الماضي، دعوى قضائية أمس الثلاثاء في محاولة للعودة إلى العمل؛ لكنها لم تيأس، وقالت إنها ستطعن في الحكم.

وكانت القاضية الأمريكية الفيدرالية بولين نيومان قد أُوقفت عن العمل بعد اتهامها بعدم اللياقة بسبب ضعف إدراكي وجسدي مرتبط بسنها؛ وفقًا لوكالة "رويترز".

وطعنت القاضية نيومان في قرار إيقافها الذي أصدرته محكمة الاستئناف الأمريكية للدائرة الفيدرالية، وهي محكمة تركز على براءات الاختراع والعلامات التجارية وبعض المسائل الأخرى، بدعوى قضائية تدّعي فيها أن قانونًا صدر عام 1980 يسمى "قانون السلوك القضائي والإعاقة" الذي يحدد العملية لإقالة القضاة مخالف للدستور الأمريكي.

ورفض قاضي المحكمة الجزئية الأمريكي كريستوفر كوبر، أمس الثلاثاء، مزاعم نيومان بأن القانون ينتهك حقوق الإجراءات القانونية الواجبة دستوريًّا.

ورفض "كوبر" في فبراير، المطالبات الدستورية الأخرى التي أثارتها نيومان.

وقال محاميها غريغ دولن لـ"رويترز" إن نيومان ستطعن في الحكم.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org