تركيا.. سوري يعترف بقتل ابنتيه بأغرب "جريمة من أجل الشرف"

تركيا.. سوري يعترف بقتل ابنتيه بأغرب "جريمة من أجل الشرف"

"حينما أفقتُ وجدتهما غارقتين في دمائهما"؛ هكذا وصف مواطن سوري إقدامه على قتل ابنتيه الاثنتين (12 و17 عامًا) في منطقة ميرام بولاية قونيا التركية، أمس السبت؛ بسبب قضية شرف بحسب أقواله الأولية للشرطة بعدما سلّم نفسه.

وقالت صحيفة "خبر تورك" التركية: قتل المواطن السوري يوسف الأحمد ابنتيه (كوثر، وميرفت)، واستسلم بعدها للشرطة، وقال في أول إفادته: "قتلتُ ابنتيّ بسبب قضية الشرف".

وحسب الصحيفة، تم إرسال فِرَق الشرطة والطواقم الطبية إلى مكان الحادث في منطقة ميرام بولاية قونيا، وعندما دخلت الشرطة المنزل، فوجئوا بجثتي فتاتين، إحداهما تبلغ من العمر 12 والأخرى تبلغ من العمر 17 عامًا، وهما غارقتان في بركة من الدماء.

فقدتُ الوعي

وفي التفاصيل قال الأب الذي بدا عليه الذهول للشرطة: إنه يتذكر أنه حدثت مشادة مع ابنتيه (كوثر وميرفت) في مسألة تتعلق بالشرف، وبعدها فقد الوعي، وحينما أفاق وجد ابنتيه غارقتين في دمائهما؛ فقرر تسليم نفسه للشرطة.

من جهتها، قالت السلطات التركية إنها فتحت تحقيقًا بالجريمة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org