مشاهد مروعة من نيويورك.. المرضى في طرقات المستشفى والجثث تحملها الرافعات

الأطباء: لا نصدق ما نشاهد.. إنه ميدان قتال يعجّ بالجثث والمصابين
مشاهد مروعة من نيويورك.. المرضى في طرقات المستشفى والجثث تحملها الرافعات

"لا نصدق ما نشاهد، ليس هذا مستشفى في نيويورك، بل ميدان قتال يعجّ بالجثث والمصابين"، هكذا يصف أحد الأطباء المشهد المروع في مركز بروكديل الطبي في بروكلين، حيث يرقد عشرات المصابين في طرقات المستشفى، بينما في الخارج تقوم الرافعات بحمل الجثث ووضعها في شاحنات ضخمة من أجل دفنها.

وحسب فيديو بثته شبكة "سي بي إس" الإخبارية، فقد وصل مستشفى مركز بروكديل الطبي في بروكلين، الذي يضم 370 سريراً إلى طاقته الاستيعابية الكاملة، وبعدها تم وضع المرضى على أسرّة في طرقات المستشفى، وحتى في صالة الاستقبال بالمستشفى.

وقالت الدكتورة أرابيا موليت، التي تعمل في قسم الطوارئ: "لا نصدق ما نشاهد، ليس هذا مستشفى في نيويورك، بل ميدان قتال يعجّ بالقتلى والمصابين"، ودعت "موليت" إلى جلب المزيد من أجهزة التنفس الصناعي ومعدات الحماية، وأضافت: "نحتاج للصلاة، نحتاج إلى الدعم، نحتاج إلى معاطف للطواقم الطبية وقفازات أقنعة، نحتاج إلى المزيد من أجهزة التهوية بالمكان، نحن نحتاج لمكان أكبر لعلاج كل هذه الحالات".

أما خارج المستشفى فقد كان المشهد مأساوياً، فتحت عنوان "مهمة كئيبة"، تقول صحيفة "الديلي ميل" البريطانية: وقفت شاحنة ضخمة أمام المستشفى، فيما كانت الرافعات الشوكية تحمل الجثث لوضعها في ثلاجة الشاحنة؛ تمهيداً لنقلها إلى مكان الدفن، بينما وقف أعضاء الطاقم الطبي في شرفات المستشفى مذهولين، لا يصدّقون ما يشاهدون.

جدير بالذكر، أنه بنهاية يوم الثلاثاء، سجلت ولاية نيويورك 76.049 حالة إصابة مؤكدة بفيروس "كورونا"، وتوفي 1.550 شخصاً بسبب المرض القاتل، فيما ارتفع عدد القتلى في مدينة نيويورك إلى ما يزيد عن 1000 في 24 ساعة الماضية، حيث مات 182 آخرين.

أخبار قد تعجبك

No stories found.