اتهمت بالتخلي عن شعبها.. طوكيو تتراجع عن حظر حجوزات السفر الدولية

انتقادات واسعة اعتبرت الخطوة اليابانية لمواجهة متحور "أوميكرون" مبالغًا فيها
اتهمت بالتخلي عن شعبها.. طوكيو تتراجع عن حظر حجوزات السفر الدولية

تراجعت اليابان عن حظر فرضته على حجوزات السفر الدولية الوافدة إليها كوسيلة لمواجهة متحور "أوميكرون"، بعد يوم واحد فقط من إعلانه".

وكانت اليابان تعرضت لانتقادات واسعة بعد فرضها حظرًا على حجوزات الرحلات الدولية الوافدة الجديدة لمواجهة المتحور الجديد لفيروس كورونا، واعتبر رد فعل طوكيو صارمًا و"مبالغًا فيه".

وقالت اليابان، اليوم الخميس، إنها تراجعت عن الحظر الذي فرض على حجوزات الرحلات الدولية الوافدة الجديدة، وفقًا للأسوشيتد برس.

كانت وزارة النقل اليابانية طلبت، أمس الأربعاء من شركات الطيران الدولية التوقف عن إجراء حجوزات جديدة للرحلات القادمة إلى اليابان حتى نهاية ديسمبر كإجراء احترازي طارئ للتصدي لمتحور أوميكرون الجديد، غير أن الوزارة قالت، اليوم الخميس، إنها تراجعت عن الطلب بعد تلقيها انتقادات بأن الحظر صارم للغاية ويصل إلى حد التخلي عن شعبها.

وقال رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا إن التراجع السريع عن الحظر أخذ في الاعتبار احتياجات السفر للمواطنين اليابانيين.

وكان كيشيدا يضغط من أجل اتخاذ تدابير احترازية قوية بعد أن فقد سلفه يوشيهيدي سوغا منصبه القيادي تقريبًا وسط انتقادات عامة بأن إجراءاته الخاصة بالفيروس كانت محدودة وبطيئة للغاية.

وقال كيشيدا: "أصدرت تعليمات لوزارة النقل بالانتباه الكامل لاحتياجات المواطنين اليابانيين للعودة إلى وطنهم".

وبحسب المسؤولين، كان الطلب يهدف إلى خفض عدد الوافدين عبر الرحلات الدولية لليابان يوميا إلى 3500 من المستوى السابق البالغ 5 آلاف لتشديد الضوابط الحدودية في ظل انتشار المتحور الجديد في جميع أنحاء العالم.

وقال هيروكازو ماتسونو، كبير أمناء مجلس الوزراء، للصحفيين اليوم الخميس إن "الطلب الذي صدر كإجراء احترازي طارئ أثار اللبس"، ووزارة النقل تراجعت عنه.

أخبار قد تعجبك

No stories found.