لليوم الثاني.. أسعار النفط تواصل مكاسبها وبرنت يتخطى الـ75 دولارًا

مع انخفاض المخزونات وشح المعروض وتوقعات "أوبك" بارتفاع الطلب
لليوم الثاني.. أسعار النفط تواصل مكاسبها وبرنت يتخطى الـ75 دولارًا

واصلت أسعار النفط اليوم الأربعاء، سلسلة المكاسب المحدودة التي حققتها في اليوم السابق، بعد تقرير للقطاع أظهر انخفاض مخزونات الخام الأمريكية الأسبوع الماضي؛ مما طغى على مخاوف المتعاملين والمستثمرين حيال قيود على النقل في بعض الدول مع ارتفاع الإصابات بكوفيد-19.

وصعد خام برنت 25 سنتًا أو ما يعادل 0.3% إلى 75.01 دولارًا للبرميل بحلول الساعة 06:55 بتوقيت جرينتش، بعد أن زاد أمس الثلاثاء. وارتفع الخام الأمريكي 41 سنتًا أو ما يعادل 0.6% إلى 73.39 دولارًا للبرميل، بعد أن صعد 0.1% في الجلسة السابقة.

وبحسب "رويترز"؛ فبينما ترسخ السلالة دلتا شديدة العدوى لفيروس كورونا، وجودها في العديد من الدول؛ مما يؤدي لفرض إجراءات عزل عام جديدة أو قيود على التنقل من أستراليا إلى البرتغال؛ فإن آمال التعافي الأوسع نطاقًا للطلب على الوقود ما زالت كما هي.

وفي اليوم الأخير من يونيو، يتجه برنت صوب تحقيق مكسب شهري آخر؛ مما يعني أن العقد ارتفع في ستة من بين سبعة أشهر سابقة. وجرى تداول الخام الأمريكي على نحو مماثل منذ نوفمبر.

وحسب المصادر، أظهرت بيانات معهد البترول الأمريكي انخفاض مخزونات الخام في الولايات المتحدة 8.2 مليون برميل؛ بينما ارتفعت مخزونات البنزين 2.4 مليون برميل وكذلك صعدت مخزونات نواتج التقطير 428 ألف برميل بحسب المصدرين.

لكن الآمال في تعافٍ أوسعَ نطاقًا تَلَقّت دفعة بعد أن قال محمد باركيندو أمين عام منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) أمس: إن من المتوقع ارتفاع الطلب ستة ملايين برميل يوميًّا في 2021؛ فيما سيشهد النصف الثاني من العام منها خمسة ملايين برميل.

وعرض توقعاته خلال اجتماع اللجنة الفنية المشتركة لأوبك+، التحالف المكون من أعضاء أوبك بجانب روسيا ومنتجين آخرين.

وكتب محللو جولدمان ساكس في مذكرة: "في نهاية المطاف، ستكون ثمة حاجة للمزيد من إمدادات أوبك+ لموازنة سوق النفط بحلول 2022".

أخبار قد تعجبك

No stories found.