"إيلون ماسك" يستحوذ على صفقة شركة تويتر بقيمة 44 مليار دولار

إيلون ماسك
إيلون ماسك

أتمَّ إيلون ماسك صفقة الاستحواذ على شركة تويتر بقيمة 44 مليار دولار، بحسب مستثمر في الشركة.

وبحسب ما ورد، غادر الرئيس التنفيذي والمدير المالي لتويتر منصبيهما فور إتمام الصفقة، وكان من المقرر أن يبدأ الجمعة نظر قضية بشأن تراجع ماسك عن الصفقة.

ويكتب هذا الاتفاق نهاية القصة الدرامية لاستحواذ الملياردير الأمريكي على منصة التواصل الاجتماعي الشهيرة.

وسارع ماسك إلى تسريح رئيس تويتر باراغ أغراوال ومديرين تنفيذيين اثنين آخرين استناداً إلى صحيفة "واشنطن بوست".

وفي وقتٍ سابقٍ ذكرت صحيفة "واشنطن بوست"، أن ماسك خلال عرض صفقته لشراء تويتر على المستثمرين، قال إنه يخطط للتخلص من نحو ثلاثة أرباع العاملين في الشركة.

وأضافت الصحيفة الأمريكية، آنذاك أنه حتى إذا فشلت صفقة ماسك لشراء تويتر، ستؤدي خطة الشركة لخفض نحو 800 مليون دولار من كتلة رواتبها بحلول نهاية العام المقبل، إلى التخلي عن نحو رُبع العاملين فيها.

كما رأت "واشنطن بوست"، نقلاً عن مقابلات ووثائق، أن خفض عدد العاملين في الشركة المتمركزة في سان فرانسيسكو، قد يؤدي إلى إضعاف قدرة المنصة على تعديل المنشورات المسيئة أو ضمان أمن البيانات.

وقال كارل توبايس الأستاذ في كلية الحقوق بجامعة ريتشموند: "عندما يشتري إيلون ماسك موقع تويتر سيكون قادراً على أن يفعل ما يشاء".

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org