أمير حائل يوجه بمناقشة أسباب ارتفاع نسبة الإصابة بكورونا في المنطقة

الصحة تشكّل لجنة لمناقشة المحافظين وممثلي الجهات الأمنية في المحافظات

وجّه أمير منطقة حائل الأمير عبد العزيز بن سعد، صحة حائل، عاجلًا بمناقشة محافظي المحافظات التي سجّلت تزايدًا في أعداد الإصابات بفيروس كورونا "19-COVID" خلال الأيام الماضية.

وشكّلت صحة حائل لجنة ناقشت المحافظين وممثلي الجهات الأمنية في بعض المحافظات، عن أسباب الارتفاع الملحوظ في أعداد الإصابات بفيروس كورونا بالمحافظة.

واجتمعت اللجنة اليوم بمحافظ الغزالة تركي بن شفاقة العتيبي، ومحافظ موقق خالد بن جزاع الرضيمان، ومحافظ بقعاء بالنيابة، مناور بن شبّاب الشمري، وتم التأكيد على تكامل الأدوار للوقوف ضد التفشّي وأهمية دور المجتمع بتطبيق الأنظمة وعدم إقامة المناسبات والتجمعات المخالفة.

تجدر الإشارة إلى أن حائل سجلت اليوم 73 إصابة جديدة، فيما وصل عدد الإصابات بالفيروس بالمنطقة 10850 حالة إصابة منذ تسجيل أول حالة إصابة بالفيروس في 11 أبريل 2020م، تعافى منها 10200 حالة، فيما بقيت 444 حالة نشطة، فيما توفي 206 أشخاص بسبب الفيروس.

وفي رده على تغريدة إمارة حائل أشار رشيد غالب البشير إلى أسباب ارتفاع الحالات امتناع البعض عن التلقيح، عدم الوعي الصحي، عدم لبس الكمام، عدم التباعد الاجتماعي/ والزيارات العائلية والمناسبات العامة والخاصة والأسواق والمولات".

وقال حمود فهد الشمري: "عدم التقيد بالتعليمات الصادرة من وزارتي الصحة والداخلية سبب انتشار الوباء ولوحظ ارتفاع عدد الحالات بعد أعياد الأضحى".

وقال أحد المغردين في رده على تغريدة إمارة حائل: "من الأسباب التجمعات وحالات الواتس والسناب خير شاهد على ذلك؛ لذا يجب تفعيل المخالفات وبشكل عاجل وصارم".

من جهتهم توقع عدد من المواطنين أن تسجل المنطقة ارتفاعًا في عدد الإصابات بعد عيد الأضحى المبارك؛ إذ لوحظ إشغال عدد كبير من الاستراحات وصالات الأفراح والمناسبات الاجتماعية هذه الأيام، فيما تطالع مواقع التواصل الاجتماعي خاصة "سناب شات" الجميع بتصوير الحضور دون لبس الكمام وعدم التباعد في المجلس الواحد.

من جهتها ألزمت صالات الأفراح والاستراحات المستأجرين بالتوقيع على نموذج تعهد بعدم زيادة عدد المدعوين عن 20 شخصًا، فيما يُحرج مالك الصالة أو الاستراحة بمراقبة عدد الحضور أثناء المناسبة ومنع الأكثر من 20 شخصًا، وتحميل مسؤولية ذلك للمستأجر في حالة المسألة.

ويواجه بعض أصحاب المناسبات الاجتماعية، لاسيما الزواج منها، التي يُلاحظ زيادة أعداد المدعوين عن الـ20 شخصًا انتقادات حادة من المواطنين الحريصين على تطبيق الاحترازات، إلا أن الكثير يعزو عدم منعه للضيوف بعدم جريان العادة بمنع الضيف من الحضور للمناسبة، وأن ذلك يعتبر عيبًا ويلحقه اللوم، بالرغم أن الداعي أوضح أنه يجب تطبيق الاحترازات الصادرة من الجهات الصحية والأمنية، والتي أدناها الدخول للمناسبة بالكمام، وتهنئة العريس ومن ثم الخروج مباشرة؛ لإتاحة الفرصة لغيره لضمان عدم زيادة العدد عن الـ20 شخصًا.

فيروس كورونا الجديد
اعلان
أمير حائل يوجه بمناقشة أسباب ارتفاع نسبة الإصابة بكورونا في المنطقة
سبق

وجّه أمير منطقة حائل الأمير عبد العزيز بن سعد، صحة حائل، عاجلًا بمناقشة محافظي المحافظات التي سجّلت تزايدًا في أعداد الإصابات بفيروس كورونا "19-COVID" خلال الأيام الماضية.

وشكّلت صحة حائل لجنة ناقشت المحافظين وممثلي الجهات الأمنية في بعض المحافظات، عن أسباب الارتفاع الملحوظ في أعداد الإصابات بفيروس كورونا بالمحافظة.

واجتمعت اللجنة اليوم بمحافظ الغزالة تركي بن شفاقة العتيبي، ومحافظ موقق خالد بن جزاع الرضيمان، ومحافظ بقعاء بالنيابة، مناور بن شبّاب الشمري، وتم التأكيد على تكامل الأدوار للوقوف ضد التفشّي وأهمية دور المجتمع بتطبيق الأنظمة وعدم إقامة المناسبات والتجمعات المخالفة.

تجدر الإشارة إلى أن حائل سجلت اليوم 73 إصابة جديدة، فيما وصل عدد الإصابات بالفيروس بالمنطقة 10850 حالة إصابة منذ تسجيل أول حالة إصابة بالفيروس في 11 أبريل 2020م، تعافى منها 10200 حالة، فيما بقيت 444 حالة نشطة، فيما توفي 206 أشخاص بسبب الفيروس.

وفي رده على تغريدة إمارة حائل أشار رشيد غالب البشير إلى أسباب ارتفاع الحالات امتناع البعض عن التلقيح، عدم الوعي الصحي، عدم لبس الكمام، عدم التباعد الاجتماعي/ والزيارات العائلية والمناسبات العامة والخاصة والأسواق والمولات".

وقال حمود فهد الشمري: "عدم التقيد بالتعليمات الصادرة من وزارتي الصحة والداخلية سبب انتشار الوباء ولوحظ ارتفاع عدد الحالات بعد أعياد الأضحى".

وقال أحد المغردين في رده على تغريدة إمارة حائل: "من الأسباب التجمعات وحالات الواتس والسناب خير شاهد على ذلك؛ لذا يجب تفعيل المخالفات وبشكل عاجل وصارم".

من جهتهم توقع عدد من المواطنين أن تسجل المنطقة ارتفاعًا في عدد الإصابات بعد عيد الأضحى المبارك؛ إذ لوحظ إشغال عدد كبير من الاستراحات وصالات الأفراح والمناسبات الاجتماعية هذه الأيام، فيما تطالع مواقع التواصل الاجتماعي خاصة "سناب شات" الجميع بتصوير الحضور دون لبس الكمام وعدم التباعد في المجلس الواحد.

من جهتها ألزمت صالات الأفراح والاستراحات المستأجرين بالتوقيع على نموذج تعهد بعدم زيادة عدد المدعوين عن 20 شخصًا، فيما يُحرج مالك الصالة أو الاستراحة بمراقبة عدد الحضور أثناء المناسبة ومنع الأكثر من 20 شخصًا، وتحميل مسؤولية ذلك للمستأجر في حالة المسألة.

ويواجه بعض أصحاب المناسبات الاجتماعية، لاسيما الزواج منها، التي يُلاحظ زيادة أعداد المدعوين عن الـ20 شخصًا انتقادات حادة من المواطنين الحريصين على تطبيق الاحترازات، إلا أن الكثير يعزو عدم منعه للضيوف بعدم جريان العادة بمنع الضيف من الحضور للمناسبة، وأن ذلك يعتبر عيبًا ويلحقه اللوم، بالرغم أن الداعي أوضح أنه يجب تطبيق الاحترازات الصادرة من الجهات الصحية والأمنية، والتي أدناها الدخول للمناسبة بالكمام، وتهنئة العريس ومن ثم الخروج مباشرة؛ لإتاحة الفرصة لغيره لضمان عدم زيادة العدد عن الـ20 شخصًا.

29 يوليو 2021 - 19 ذو الحجة 1442
07:39 PM
اخر تعديل
18 أغسطس 2021 - 10 محرّم 1443
09:58 AM

أمير حائل يوجه بمناقشة أسباب ارتفاع نسبة الإصابة بكورونا في المنطقة

الصحة تشكّل لجنة لمناقشة المحافظين وممثلي الجهات الأمنية في المحافظات

A A A
5
2,056

وجّه أمير منطقة حائل الأمير عبد العزيز بن سعد، صحة حائل، عاجلًا بمناقشة محافظي المحافظات التي سجّلت تزايدًا في أعداد الإصابات بفيروس كورونا "19-COVID" خلال الأيام الماضية.

وشكّلت صحة حائل لجنة ناقشت المحافظين وممثلي الجهات الأمنية في بعض المحافظات، عن أسباب الارتفاع الملحوظ في أعداد الإصابات بفيروس كورونا بالمحافظة.

واجتمعت اللجنة اليوم بمحافظ الغزالة تركي بن شفاقة العتيبي، ومحافظ موقق خالد بن جزاع الرضيمان، ومحافظ بقعاء بالنيابة، مناور بن شبّاب الشمري، وتم التأكيد على تكامل الأدوار للوقوف ضد التفشّي وأهمية دور المجتمع بتطبيق الأنظمة وعدم إقامة المناسبات والتجمعات المخالفة.

تجدر الإشارة إلى أن حائل سجلت اليوم 73 إصابة جديدة، فيما وصل عدد الإصابات بالفيروس بالمنطقة 10850 حالة إصابة منذ تسجيل أول حالة إصابة بالفيروس في 11 أبريل 2020م، تعافى منها 10200 حالة، فيما بقيت 444 حالة نشطة، فيما توفي 206 أشخاص بسبب الفيروس.

وفي رده على تغريدة إمارة حائل أشار رشيد غالب البشير إلى أسباب ارتفاع الحالات امتناع البعض عن التلقيح، عدم الوعي الصحي، عدم لبس الكمام، عدم التباعد الاجتماعي/ والزيارات العائلية والمناسبات العامة والخاصة والأسواق والمولات".

وقال حمود فهد الشمري: "عدم التقيد بالتعليمات الصادرة من وزارتي الصحة والداخلية سبب انتشار الوباء ولوحظ ارتفاع عدد الحالات بعد أعياد الأضحى".

وقال أحد المغردين في رده على تغريدة إمارة حائل: "من الأسباب التجمعات وحالات الواتس والسناب خير شاهد على ذلك؛ لذا يجب تفعيل المخالفات وبشكل عاجل وصارم".

من جهتهم توقع عدد من المواطنين أن تسجل المنطقة ارتفاعًا في عدد الإصابات بعد عيد الأضحى المبارك؛ إذ لوحظ إشغال عدد كبير من الاستراحات وصالات الأفراح والمناسبات الاجتماعية هذه الأيام، فيما تطالع مواقع التواصل الاجتماعي خاصة "سناب شات" الجميع بتصوير الحضور دون لبس الكمام وعدم التباعد في المجلس الواحد.

من جهتها ألزمت صالات الأفراح والاستراحات المستأجرين بالتوقيع على نموذج تعهد بعدم زيادة عدد المدعوين عن 20 شخصًا، فيما يُحرج مالك الصالة أو الاستراحة بمراقبة عدد الحضور أثناء المناسبة ومنع الأكثر من 20 شخصًا، وتحميل مسؤولية ذلك للمستأجر في حالة المسألة.

ويواجه بعض أصحاب المناسبات الاجتماعية، لاسيما الزواج منها، التي يُلاحظ زيادة أعداد المدعوين عن الـ20 شخصًا انتقادات حادة من المواطنين الحريصين على تطبيق الاحترازات، إلا أن الكثير يعزو عدم منعه للضيوف بعدم جريان العادة بمنع الضيف من الحضور للمناسبة، وأن ذلك يعتبر عيبًا ويلحقه اللوم، بالرغم أن الداعي أوضح أنه يجب تطبيق الاحترازات الصادرة من الجهات الصحية والأمنية، والتي أدناها الدخول للمناسبة بالكمام، وتهنئة العريس ومن ثم الخروج مباشرة؛ لإتاحة الفرصة لغيره لضمان عدم زيادة العدد عن الـ20 شخصًا.