مقتل 8  بـ"مفخخة" يعري عجز تركيا عن ضبط الأمن في شمال سوريا

بررت احتلال المنطقة بقدرتها على فرض الاستقرار

لطالما رددت تركيا المزاعم حول قدرتها على ضبط الأوضاع الأمنية في شمال سوريا، حتى إنها بررت بها دوافعها لاجتياح المنطقة، لكن تلك المزاعم افتضح أمرها في أول اختبار لها كاشفة عن عجز مزرٍ لأنقرة، فبعد أيام قليلة من انسحاب المقاتلين الأكراد من المنطقة وتسلم تركيا لزمامها، ساءت الأوضاع الأمنية بدرجة ملحوظة، وعلى إثرها قتل ثمانية أشخاص وأصيب أكثر من عشرين شخصًا بجروح اليوم (الأحد) في انفجار سيارة مفخخة في منطقة سيطرة القوات التركية في شمال سوريا، حسبما أعلنت وزارة الدفاع التركية في بيان.

وأفاد البيان الذي أوردته "فرانس 24"، بأن الانفجار وقع في قرية تقع جنوب مدينة تل أبيض السورية الحدودية مع تركيا في منطقة باتت تحت سيطرة القوات التركية والمقاتلين السوريين التابعين لها بعد هجوم واسع الشهر الماضي.

من جهته، أوضح المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الانفجار وقع في بلدة سلوك الواقعة على بعد نحو عشرين كيلومترًا جنوب شرق مدينة تل أبيض.

ولم يفصح المرصد إن كان الضحايا من المدنيين أو العسكريين، كما لم ينسب التفجير إلى أي جهة.

تركيا شمال سوريا
اعلان
مقتل 8  بـ"مفخخة" يعري عجز تركيا عن ضبط الأمن في شمال سوريا
سبق

لطالما رددت تركيا المزاعم حول قدرتها على ضبط الأوضاع الأمنية في شمال سوريا، حتى إنها بررت بها دوافعها لاجتياح المنطقة، لكن تلك المزاعم افتضح أمرها في أول اختبار لها كاشفة عن عجز مزرٍ لأنقرة، فبعد أيام قليلة من انسحاب المقاتلين الأكراد من المنطقة وتسلم تركيا لزمامها، ساءت الأوضاع الأمنية بدرجة ملحوظة، وعلى إثرها قتل ثمانية أشخاص وأصيب أكثر من عشرين شخصًا بجروح اليوم (الأحد) في انفجار سيارة مفخخة في منطقة سيطرة القوات التركية في شمال سوريا، حسبما أعلنت وزارة الدفاع التركية في بيان.

وأفاد البيان الذي أوردته "فرانس 24"، بأن الانفجار وقع في قرية تقع جنوب مدينة تل أبيض السورية الحدودية مع تركيا في منطقة باتت تحت سيطرة القوات التركية والمقاتلين السوريين التابعين لها بعد هجوم واسع الشهر الماضي.

من جهته، أوضح المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الانفجار وقع في بلدة سلوك الواقعة على بعد نحو عشرين كيلومترًا جنوب شرق مدينة تل أبيض.

ولم يفصح المرصد إن كان الضحايا من المدنيين أو العسكريين، كما لم ينسب التفجير إلى أي جهة.

10 نوفمبر 2019 - 13 ربيع الأول 1441
07:31 PM

مقتل 8  بـ"مفخخة" يعري عجز تركيا عن ضبط الأمن في شمال سوريا

بررت احتلال المنطقة بقدرتها على فرض الاستقرار

A A A
0
364

لطالما رددت تركيا المزاعم حول قدرتها على ضبط الأوضاع الأمنية في شمال سوريا، حتى إنها بررت بها دوافعها لاجتياح المنطقة، لكن تلك المزاعم افتضح أمرها في أول اختبار لها كاشفة عن عجز مزرٍ لأنقرة، فبعد أيام قليلة من انسحاب المقاتلين الأكراد من المنطقة وتسلم تركيا لزمامها، ساءت الأوضاع الأمنية بدرجة ملحوظة، وعلى إثرها قتل ثمانية أشخاص وأصيب أكثر من عشرين شخصًا بجروح اليوم (الأحد) في انفجار سيارة مفخخة في منطقة سيطرة القوات التركية في شمال سوريا، حسبما أعلنت وزارة الدفاع التركية في بيان.

وأفاد البيان الذي أوردته "فرانس 24"، بأن الانفجار وقع في قرية تقع جنوب مدينة تل أبيض السورية الحدودية مع تركيا في منطقة باتت تحت سيطرة القوات التركية والمقاتلين السوريين التابعين لها بعد هجوم واسع الشهر الماضي.

من جهته، أوضح المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الانفجار وقع في بلدة سلوك الواقعة على بعد نحو عشرين كيلومترًا جنوب شرق مدينة تل أبيض.

ولم يفصح المرصد إن كان الضحايا من المدنيين أو العسكريين، كما لم ينسب التفجير إلى أي جهة.