مدير إدارة مساجد جدة يؤكد على الأئمة بضرورة التقيد بتعليمات الوزارة

الشراحيلي شدّد على فتح المساجد مع الأذان وإغلاقها بعد الصلاة بـ10 دقائق

دعا مدير إدارة المساجد والدعوة والإرشاد بمحافظة جدة الشيخ ماجد بن محمد الشراحيلي، أئمة المساجد بالمحافظة إلى ضرورة التقيد بتعليمات الوزارة والالتزام بالاحترازات الوقائية من كورونا.

وتفصيلًا: أشار الشيخ "الشراحيلي" إلى أن فتح المساجد يكون مع الأذان وإغلاقها بعد أداء الصلاة بـ(١٠) دقائق، والالتزام بمدة الانتظار بين الأذان والإقامة بحيث تكون ١٠ دقائق، ما عدا صلاة الفجر فتكون المدة (٢٠) دقيقة.

وأضاف: يتم فتح الجوامع لصلاة الجمعة قبل الأذان بـ(۳۰) دقيقة، وإغلاقها بعد الصلاة بـ(١٥) دقيقة، وأكد على خطباء الجوامع بأن لا تتجاوز خطبة الجمعة مع الصلاة (١٥) دقيقة، كما تم تخصيص عدد من خطب الجمعة لتوعية المصلين بأهمية التقيد بالإجراءات الوقائية، ولا تتجاوز صلاة العشاء والتراويح 30 دقيقة.

وتابع: يجب على أئمة المساجد متابعة تنفيذ الإجراءات الوقائية في المساجد وحثهم على الالتزام بها واتخاذ الإجراءات تجاه من يخالفها بالتنسيق مع الجهات الأمنية.

وأكد على أهمية تشديد الأئمة على إحضار جميع المصلين السجادة الخاصة بهم، ولبس الكمامة وترك المسافة المعتمدة (متر ونصف) بين المصلين، ورفع جميع المصاحف والكتب من المساجد، والاكتفاء بتطبيق المصحف الشريف الإلكتروني، وكذلك إزالة الأطعمة والمشروبات وغيرها من المساجد والجوامع.

ولفت إلى أنه تم وضع ملصقات التباعد بين المصلين، وطالب بالحرص على إيجاد التهوية الجيدة داخل المسجد وابقاء الشبابيك والأبواب مفتوحة وقت الصلاة، مشيراً إلى أن توجيهات الوزارة قضت بتعليق إقامة الدروس العلمية والبرامج الدعوية والمحاضرات في المساجد، وتحويل جميع هذه الأنشطة لتكون (عن بعد)، والسماح بعشر دقائق للكلمات الوعظية، وتكثيف البرامج الدعوية المتعلقة بالتوعية عن جائحة كورونا.

وشدد على تكثيف تعقيم المساجد وأماكن الوضوء ودورات المياه والمحافظة على التهوية الجيدة. وأكد الشراحيلي على الأئمة والخطباء والمؤذنين بالالتزام بهذه التوجيهات بكل دقة، وطالب الأئمة بتوعية المصلين بالوضوء في منازلهم، وذلك أفضل لهم، وكذلك توزيع ملصقات على المساجد والجوامع بعدة لغات توضح أهمية التقيد بالإجراءات الاحترازية من فيروس كورونا.

وأوضح الشراحيلي أن الوزارة علقت إقامة سفر الإفطار والسحور في الجوامع والمساجد، وأن يشمل ذلك الإفطار والسحور داخل الجوامع والمساجد أو في المرافق التابعة لها، وذلك لتطبيق الإجراءات الوقائية والتقيد بالإحترازات، مبينًا أنه تم تعليق الاعتكاف في جميع الجوامع والمساجد، والتوسع في أماكن إقامة صلاة عيد الفطر في جميع مصليات الأعياد لتشمل الجوامع والمساجد التي تقام فيها صلاة الجمعة.

إدارة المساجد والدعوة والإرشاد محافظة جدة
اعلان
مدير إدارة مساجد جدة يؤكد على الأئمة بضرورة التقيد بتعليمات الوزارة
سبق

دعا مدير إدارة المساجد والدعوة والإرشاد بمحافظة جدة الشيخ ماجد بن محمد الشراحيلي، أئمة المساجد بالمحافظة إلى ضرورة التقيد بتعليمات الوزارة والالتزام بالاحترازات الوقائية من كورونا.

وتفصيلًا: أشار الشيخ "الشراحيلي" إلى أن فتح المساجد يكون مع الأذان وإغلاقها بعد أداء الصلاة بـ(١٠) دقائق، والالتزام بمدة الانتظار بين الأذان والإقامة بحيث تكون ١٠ دقائق، ما عدا صلاة الفجر فتكون المدة (٢٠) دقيقة.

وأضاف: يتم فتح الجوامع لصلاة الجمعة قبل الأذان بـ(۳۰) دقيقة، وإغلاقها بعد الصلاة بـ(١٥) دقيقة، وأكد على خطباء الجوامع بأن لا تتجاوز خطبة الجمعة مع الصلاة (١٥) دقيقة، كما تم تخصيص عدد من خطب الجمعة لتوعية المصلين بأهمية التقيد بالإجراءات الوقائية، ولا تتجاوز صلاة العشاء والتراويح 30 دقيقة.

وتابع: يجب على أئمة المساجد متابعة تنفيذ الإجراءات الوقائية في المساجد وحثهم على الالتزام بها واتخاذ الإجراءات تجاه من يخالفها بالتنسيق مع الجهات الأمنية.

وأكد على أهمية تشديد الأئمة على إحضار جميع المصلين السجادة الخاصة بهم، ولبس الكمامة وترك المسافة المعتمدة (متر ونصف) بين المصلين، ورفع جميع المصاحف والكتب من المساجد، والاكتفاء بتطبيق المصحف الشريف الإلكتروني، وكذلك إزالة الأطعمة والمشروبات وغيرها من المساجد والجوامع.

ولفت إلى أنه تم وضع ملصقات التباعد بين المصلين، وطالب بالحرص على إيجاد التهوية الجيدة داخل المسجد وابقاء الشبابيك والأبواب مفتوحة وقت الصلاة، مشيراً إلى أن توجيهات الوزارة قضت بتعليق إقامة الدروس العلمية والبرامج الدعوية والمحاضرات في المساجد، وتحويل جميع هذه الأنشطة لتكون (عن بعد)، والسماح بعشر دقائق للكلمات الوعظية، وتكثيف البرامج الدعوية المتعلقة بالتوعية عن جائحة كورونا.

وشدد على تكثيف تعقيم المساجد وأماكن الوضوء ودورات المياه والمحافظة على التهوية الجيدة. وأكد الشراحيلي على الأئمة والخطباء والمؤذنين بالالتزام بهذه التوجيهات بكل دقة، وطالب الأئمة بتوعية المصلين بالوضوء في منازلهم، وذلك أفضل لهم، وكذلك توزيع ملصقات على المساجد والجوامع بعدة لغات توضح أهمية التقيد بالإجراءات الاحترازية من فيروس كورونا.

وأوضح الشراحيلي أن الوزارة علقت إقامة سفر الإفطار والسحور في الجوامع والمساجد، وأن يشمل ذلك الإفطار والسحور داخل الجوامع والمساجد أو في المرافق التابعة لها، وذلك لتطبيق الإجراءات الوقائية والتقيد بالإحترازات، مبينًا أنه تم تعليق الاعتكاف في جميع الجوامع والمساجد، والتوسع في أماكن إقامة صلاة عيد الفطر في جميع مصليات الأعياد لتشمل الجوامع والمساجد التي تقام فيها صلاة الجمعة.

18 إبريل 2021 - 6 رمضان 1442
07:29 PM

مدير إدارة مساجد جدة يؤكد على الأئمة بضرورة التقيد بتعليمات الوزارة

الشراحيلي شدّد على فتح المساجد مع الأذان وإغلاقها بعد الصلاة بـ10 دقائق

A A A
6
7,499

دعا مدير إدارة المساجد والدعوة والإرشاد بمحافظة جدة الشيخ ماجد بن محمد الشراحيلي، أئمة المساجد بالمحافظة إلى ضرورة التقيد بتعليمات الوزارة والالتزام بالاحترازات الوقائية من كورونا.

وتفصيلًا: أشار الشيخ "الشراحيلي" إلى أن فتح المساجد يكون مع الأذان وإغلاقها بعد أداء الصلاة بـ(١٠) دقائق، والالتزام بمدة الانتظار بين الأذان والإقامة بحيث تكون ١٠ دقائق، ما عدا صلاة الفجر فتكون المدة (٢٠) دقيقة.

وأضاف: يتم فتح الجوامع لصلاة الجمعة قبل الأذان بـ(۳۰) دقيقة، وإغلاقها بعد الصلاة بـ(١٥) دقيقة، وأكد على خطباء الجوامع بأن لا تتجاوز خطبة الجمعة مع الصلاة (١٥) دقيقة، كما تم تخصيص عدد من خطب الجمعة لتوعية المصلين بأهمية التقيد بالإجراءات الوقائية، ولا تتجاوز صلاة العشاء والتراويح 30 دقيقة.

وتابع: يجب على أئمة المساجد متابعة تنفيذ الإجراءات الوقائية في المساجد وحثهم على الالتزام بها واتخاذ الإجراءات تجاه من يخالفها بالتنسيق مع الجهات الأمنية.

وأكد على أهمية تشديد الأئمة على إحضار جميع المصلين السجادة الخاصة بهم، ولبس الكمامة وترك المسافة المعتمدة (متر ونصف) بين المصلين، ورفع جميع المصاحف والكتب من المساجد، والاكتفاء بتطبيق المصحف الشريف الإلكتروني، وكذلك إزالة الأطعمة والمشروبات وغيرها من المساجد والجوامع.

ولفت إلى أنه تم وضع ملصقات التباعد بين المصلين، وطالب بالحرص على إيجاد التهوية الجيدة داخل المسجد وابقاء الشبابيك والأبواب مفتوحة وقت الصلاة، مشيراً إلى أن توجيهات الوزارة قضت بتعليق إقامة الدروس العلمية والبرامج الدعوية والمحاضرات في المساجد، وتحويل جميع هذه الأنشطة لتكون (عن بعد)، والسماح بعشر دقائق للكلمات الوعظية، وتكثيف البرامج الدعوية المتعلقة بالتوعية عن جائحة كورونا.

وشدد على تكثيف تعقيم المساجد وأماكن الوضوء ودورات المياه والمحافظة على التهوية الجيدة. وأكد الشراحيلي على الأئمة والخطباء والمؤذنين بالالتزام بهذه التوجيهات بكل دقة، وطالب الأئمة بتوعية المصلين بالوضوء في منازلهم، وذلك أفضل لهم، وكذلك توزيع ملصقات على المساجد والجوامع بعدة لغات توضح أهمية التقيد بالإجراءات الاحترازية من فيروس كورونا.

وأوضح الشراحيلي أن الوزارة علقت إقامة سفر الإفطار والسحور في الجوامع والمساجد، وأن يشمل ذلك الإفطار والسحور داخل الجوامع والمساجد أو في المرافق التابعة لها، وذلك لتطبيق الإجراءات الوقائية والتقيد بالإحترازات، مبينًا أنه تم تعليق الاعتكاف في جميع الجوامع والمساجد، والتوسع في أماكن إقامة صلاة عيد الفطر في جميع مصليات الأعياد لتشمل الجوامع والمساجد التي تقام فيها صلاة الجمعة.