تدشين أول مجلس "للسعادة" على مستوى المملكة في "غرفة الخرج"

وترشيح تركي بن محمد قشلان رئيسًا له

دشنت غرفة الخرج، مساء أمس الأربعاء، أول مجلس اقتصادي للسعادة في الغرف التجارية على مستوى المملكة.

ويعدّ المجلس حجر أساس للمساهمة في دعم رؤية 2030، لتحقيق أهدافها في رفع مركز السعودية في مؤشري السعادة العالمي وجودة الحياة.

وتعتبر المجالس الاقتصادية للقطاعات في الغرف التجارية، التوجه الجديد للغرف عوضًا عن اللجان القطاعية؛ لما تتسم به هذه المجالس من أنظمة تسهم في تفعيل أهدافها وسرعة الإنجاز واستقطاب المتخصصين بكل فئاتهم.

ورشح مجلس إدارة غرفة الخرج، سفير السعادة تركي بن محمد قشلان، رئيسًا لمجلس السعادة، والنواب: خالد بن عبد الرحمن السبيعي، وتغريد بنت إبراهيم الطاسان.

وعضوية: محمد بن سعد الدخيني، والمهندس محمود بن أحمد العوضي، وتركي بن عبد الله آل الحارث، وعبد العزيز بن خالد القاسم، وخالد بن عبد الرحمن آل عويدان.

وعقد المجلس أول اجتماع له في محافظة الخرج، بحضور رئيس مجلس الإدارة عماش بن الدفين، والأمين العام للغرفة المهندس منصور بن حمود العماج؛ لاستعراض الأهداف.

ويهدف المجلس إلى "العمل على إنشاء لجان ومجالس للسعادة في الغرف التجارية، والعمل على اعتماد المسميات الوظيفية في السعادة في القطاع الحكومي والخاص وغير الربحي، والمساهمة في جعل محافظة الخرج أنموذجًا للسعادة، وتنظيم المؤتمر الدولي للسعادة".

وفي النهاية جرى تكريم رئيس ونواب وأعضاء المجلس من رئيس مجلس إدارة الغرفة، وتبادل الهدايا التذكارية.

كما أهدى رئيس مجلس السعادة درعًا تذكاريًّا لمجلس إدارة الغرفة بهذه المناسبة والتقاط عدد من الصور التذكارية.

اعلان
تدشين أول مجلس "للسعادة" على مستوى المملكة في "غرفة الخرج"
سبق

دشنت غرفة الخرج، مساء أمس الأربعاء، أول مجلس اقتصادي للسعادة في الغرف التجارية على مستوى المملكة.

ويعدّ المجلس حجر أساس للمساهمة في دعم رؤية 2030، لتحقيق أهدافها في رفع مركز السعودية في مؤشري السعادة العالمي وجودة الحياة.

وتعتبر المجالس الاقتصادية للقطاعات في الغرف التجارية، التوجه الجديد للغرف عوضًا عن اللجان القطاعية؛ لما تتسم به هذه المجالس من أنظمة تسهم في تفعيل أهدافها وسرعة الإنجاز واستقطاب المتخصصين بكل فئاتهم.

ورشح مجلس إدارة غرفة الخرج، سفير السعادة تركي بن محمد قشلان، رئيسًا لمجلس السعادة، والنواب: خالد بن عبد الرحمن السبيعي، وتغريد بنت إبراهيم الطاسان.

وعضوية: محمد بن سعد الدخيني، والمهندس محمود بن أحمد العوضي، وتركي بن عبد الله آل الحارث، وعبد العزيز بن خالد القاسم، وخالد بن عبد الرحمن آل عويدان.

وعقد المجلس أول اجتماع له في محافظة الخرج، بحضور رئيس مجلس الإدارة عماش بن الدفين، والأمين العام للغرفة المهندس منصور بن حمود العماج؛ لاستعراض الأهداف.

ويهدف المجلس إلى "العمل على إنشاء لجان ومجالس للسعادة في الغرف التجارية، والعمل على اعتماد المسميات الوظيفية في السعادة في القطاع الحكومي والخاص وغير الربحي، والمساهمة في جعل محافظة الخرج أنموذجًا للسعادة، وتنظيم المؤتمر الدولي للسعادة".

وفي النهاية جرى تكريم رئيس ونواب وأعضاء المجلس من رئيس مجلس إدارة الغرفة، وتبادل الهدايا التذكارية.

كما أهدى رئيس مجلس السعادة درعًا تذكاريًّا لمجلس إدارة الغرفة بهذه المناسبة والتقاط عدد من الصور التذكارية.

12 نوفمبر 2020 - 26 ربيع الأول 1442
04:49 PM
اخر تعديل
13 يونيو 2021 - 3 ذو القعدة 1442
10:30 AM

تدشين أول مجلس "للسعادة" على مستوى المملكة في "غرفة الخرج"

وترشيح تركي بن محمد قشلان رئيسًا له

A A A
1
721

دشنت غرفة الخرج، مساء أمس الأربعاء، أول مجلس اقتصادي للسعادة في الغرف التجارية على مستوى المملكة.

ويعدّ المجلس حجر أساس للمساهمة في دعم رؤية 2030، لتحقيق أهدافها في رفع مركز السعودية في مؤشري السعادة العالمي وجودة الحياة.

وتعتبر المجالس الاقتصادية للقطاعات في الغرف التجارية، التوجه الجديد للغرف عوضًا عن اللجان القطاعية؛ لما تتسم به هذه المجالس من أنظمة تسهم في تفعيل أهدافها وسرعة الإنجاز واستقطاب المتخصصين بكل فئاتهم.

ورشح مجلس إدارة غرفة الخرج، سفير السعادة تركي بن محمد قشلان، رئيسًا لمجلس السعادة، والنواب: خالد بن عبد الرحمن السبيعي، وتغريد بنت إبراهيم الطاسان.

وعضوية: محمد بن سعد الدخيني، والمهندس محمود بن أحمد العوضي، وتركي بن عبد الله آل الحارث، وعبد العزيز بن خالد القاسم، وخالد بن عبد الرحمن آل عويدان.

وعقد المجلس أول اجتماع له في محافظة الخرج، بحضور رئيس مجلس الإدارة عماش بن الدفين، والأمين العام للغرفة المهندس منصور بن حمود العماج؛ لاستعراض الأهداف.

ويهدف المجلس إلى "العمل على إنشاء لجان ومجالس للسعادة في الغرف التجارية، والعمل على اعتماد المسميات الوظيفية في السعادة في القطاع الحكومي والخاص وغير الربحي، والمساهمة في جعل محافظة الخرج أنموذجًا للسعادة، وتنظيم المؤتمر الدولي للسعادة".

وفي النهاية جرى تكريم رئيس ونواب وأعضاء المجلس من رئيس مجلس إدارة الغرفة، وتبادل الهدايا التذكارية.

كما أهدى رئيس مجلس السعادة درعًا تذكاريًّا لمجلس إدارة الغرفة بهذه المناسبة والتقاط عدد من الصور التذكارية.