الجيش الصيني يطوّر تقنيات لمواجهة مشروع إيلون ماسك الواعد

الجيش الصيني يطوّر تقنيات لمواجهة مشروع إيلون ماسك الواعد
إيلون ماسك

أعلن باحثون عسكريون صينيون عن تطويرهم تقنيات وأدوات لمواجهة مشروع الملياردير الأمريكي الشهير، إيلون ماسك الفضائي، الذي يوصف بـ"الواعد".

وأوضح العلماء الصينيون، في تصريحات نشرته صحيفة "تشاينا مورينينج بوست" الصينية، أنهم طوّروا أدوات دفاعية يمكنها تعطيل أقمار "ستارلينك" الصناعية، التي أطلقها ماسك لتوفير الإنترنت لكل العالم، والتي وصفوها بأنها تهدد الأمن القومي الصيني.

وأشار الباحثون إلى أن أدواتهم الجديدة يمكنها تعطيل وتدمير أقمار ستارلينك بسهولة.

وأطلق العلماء على خيارَين لموجهة "ستارلينك" إما تقنية "القتل القاسي"، والتي تتمثل في استخدام الصواريخ لتدميرها تماما، أو تقنية "القتل الناعم"، التي تستخدم التقنيات لتعطيل أنظمة تشغيل هذه الأقمار الصناعية بصورة كاملة.

واقترح الباحثون، تطوير نظم مراقبة قادرة على تتبع كل قمر صناعي من نوع "ستارلينك" لمواجهة أي قمر منها يشكل تهديدا على الأمن القومي الصيني، واقترحوا كذلك إطلاق أقمار صناعية مزودة بالصواريخ تطير بالقرب من تلك الأقمار، بحيث يتم مواجهة أي منها يحاول أن يهدد الأمن القومي الصيني.

وقال الباحثون: "يوجد إدعاء بأن ستارلينك برنامج مدني يوفر خدمات إنترنت عالية السرعة، لكنه يتمتع بخلفية عسكرية قوية".

وتابعوا قائلين: "مواقع الإطلاق الخاصة بستارلينك، مبنية داخل قواعد عسكرية، وقد تلقت سبيس إكس في السابق أموالًا من القوات الجوية الأمريكية لدراسة كيفية اتصال أقمار ستارلينك الصناعية بطائرات عسكرية تحت التشفير".

وحذر العلماء الصينيون من أن ستارلينك، يمكن أن تعزز سرعات اتصالات الطائرات المقاتلة والطائرات بدون طيار بأكثر من 100 مرة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org