الشركة المطورة للعبة "فورتنايت" تعلن نهاية الخلافات بينها وبين "أبل".. واستمرارها أيضًا

الشركة المطورة للعبة "فورتنايت" تعلن نهاية الخلافات بينها وبين "أبل".. واستمرارها أيضًا

أعلنت شركة "إيبك" للألعاب المطورة للعبة "فورتنايت" الشهيرة، انتهاء الخلاف الذي استمر لسنوات بينها وبين شركة "أبل" الأمريكية.

وقالت "إيبك" إن "أبل" قبلت أخيرًا وجود متجر تطبيقات الطرف الثالث الخاص بها على هواتف "آيفون".

وأوضحت "إيبك" في سلسلة تغريدات عبر منصة "إكس" (تويتر سابقًا) أن متجر الألعاب الخاص بها قد تم قبوله من قِبَل أبل، الذي تم رفضه في السابق.

وقال تيم سويني، الرئيس التنفيذي لشركة إيبك: إن أبل أخبرتهم بأن المواقفة حتى الآن على هذا المتجر مؤقتة؛ حيث تطالبهم "أبل" بضرورة تغيير الأزرار في الإصدار التالي؛ الأمر الذي سيجعل متجرنا أقل معيارًا ويصعب استخدامه؛ مضيفًا: "لكننا سنحارب هذا أيضًا".

وتظهر هذه التصريحات أن الخلافات قد تكون مستمرة نوعًا ما وإن كان تم حلحلتها بصورة كبيرة.

وتتركز الأزمة في رفض "أبل" وجود زر "تثبيت" اللعبة في متجر ألعاب "إيبك"، وأشارت الشركة إلى أن "أبل" رفضت التصميم الأخير بشأن موضع وجود زر "التثبيت" في التطبيق أو المتجر، بدعوى أنه يشبه كثيرًا زر "الحصول" الخاص بأبل.

كما أن "أبل" أعلنت أيضًا رفضها زر "عمليات الشراء داخل التطبيق" الخاص بـ"إيبك"؛ بزعم أنه مشابه جدًّا لعلامتها الخاصة أيضًا.

ويقترح صانع لعبة Fortnite أن هذه مجرد ضربة أخرى في النزاع طويل الأمد بين الشركتين.

وتقول "إيبك" إنها تستخدم نفس اصطلاحات التسمية "التثبيت" و"عمليات الشراء داخل التطبيق" الموجودة "عبر متاجر التطبيقات الشهيرة على منصات متعددة".

أما بالنسبة للغة التصميم، فتصرح الشركة بأنها "تتبع الاتفاقيات القياسية للأزرار في تطبيقات نظام تشغيل آي أو إس، وأنها تحاول فقط إنشاء متجر يمكن لمستخدمي الهواتف المحمولة فهمه بسهولة".

ووصفت "إيبك" الرفض بأنه "تعسفي ومرهق وينتهك قوانين السياسة الرقمية الأوروبية"، وأشارت إلى أنها شاركت مخاوفها مع المفوضية الأوروبية المسؤولة عن تتبع الانتهاكات المحتملة لقانون الأسواق الرقمية.

وتحاول "أبل" حل هذه الخلافات حتى لا يصدر حظر لتشغيل ألعاب "فورتنايت" وغيرها من الألعاب الخاصة بالشركة في هواتف آيفون بالاتحاد الأوروبي.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org