بعد أكثر من 40 عامًا منذ إطلاقه.. مايكروسوفت تمنح أحد أبرز تطبيقاتها ميزة "التدقيق الإملائي"

بعد أكثر من 40 عامًا منذ إطلاقه.. مايكروسوفت تمنح أحد أبرز تطبيقاتها ميزة "التدقيق الإملائي"

كشفت تقارير صحفية عالمية أن شركة "مايكروسوفت" الأمريكية قررت منح ميزة جديدة محرر النصوص الخاص بها "نوت باد"، الذي يوصف بأنه واحد من أقدم تطبيقات الشركة الذي يبلغ عمره نحو 40 عامًا تقريبًا.

وأشارت التقارير إلى أن "نوت باد" سيحصل أخيرًا على ميزة التدقيق الإملائي للمرة الأولى منذ إطلاقه عام 1983.

وسيحصل إصدار "نوت باد" في نظام تشغيل "ويندوز 11" على أداة تدقيق إملائي جديدة، وستصل إلى كل المستخدمين تدريجيًّا؛ حيث ستعمل التقنية بنفس الطريقة التي تعمل بها عبر برامج "وورد".

وبدأت الشركة في اختبار الميزة، في شهر مارس الماضي، والآن تقوم بتحديث البرنامج بهدوء خلال الأيام القليلة الماضية.

وعلى وجه التحديد، تعمل الميزة بنفس الطريقة التي تعمل بها في "وورد" أو متصفح إيدج؛ حيث يتم تمييز الكلمات التي بها أخطاء إملائية من خلال تسطيرٍ أحمر، وعند النقر بزر الماوس الأيمن على الكلمة التي بها خطأ إملائي عدة مرات، تحصل على قائمة بخيارات التهجئة الصحيحة للتغيير إليها.

ويمكنك تعطيل التدقيق الإملائي على أساس نوع الملف في برنامج "نوت باد" عبر قائمة الإعدادات.

وبمعنى آخر، يمكنك إيقاف تشغيل الميزة لأنواع ملفات بعينها، ويتم تعطيله تلقائيًا مع أنواع الملفات المرتبطة بالتشفير، مثل ملفات السجل.

يُذكر أن ميزة التدقيق الإملائي طرحتها "مايكروسوفت" لأول مرة في برامج "وورد" عام 1985، ورغم كل هذه السنوات لم تفكر على الإطلاق في تزويد "نوت باد" بها إلا عام 2024.

ويأتي هذا في ظل سعي "مايكروسوفت" لإزالة تطبيق "وورد باد" من نظام تشغيل "ويندوز 11" في وقت لاحق من هذا العام؛ لذلك تسعى لتعزيز برنامج "نوت باد" لتعويض الركود؛ ولذلك منحته عددًا من الميزات الأخرى مثل "الوضع المظلم" و"علامات التبويب" و"عدد الأحرف"، بالإضافة لبعض الميزات المدعومة بالذكاء الاصطناعي.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org