إيران تسرع عمليات تخصيب اليورانيوم إلى الدرجة القصوى لابتزاز إدارة "بايدن"

غداة محادثات فيينا الهادفة لإحياء الاتفاق النووي

أنتجت إيران 55 كيلوجراماً من اليورانيوم المخصب بنسبة تصل إلى 20 في المائة، وهي النقطة التي يجري فيها تخصيبها بدرجة عالية؛ مما يشير إلى إنتاج أسرع من معدل 10 كيلوجرامات في الشهر، بحسب ما أعلنت السلطات الإيرانية، ونقلت "رويترز"، اليوم (الأربعاء).

ويأتي هذا الكشف بعد يوم من عقد طهران وواشنطن ما وصفته بأنه محادثات غير مباشرة بناءة في فيينا، أمس، بهدف إيجاد سبل لإحياء الاتفاق النووي المبرم عام 2015 بين إيران والقوى العالمية.

وتستمر إيران في انتهاك التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق النووي، متذرعة بانسحاب أمريكا من الاتفاق؛ بهدف ابتزاز الإدارة الأمريكية الجديدة بقيادة الرئيس جو بايدن.

اعلان
إيران تسرع عمليات تخصيب اليورانيوم إلى الدرجة القصوى لابتزاز إدارة "بايدن"
سبق

أنتجت إيران 55 كيلوجراماً من اليورانيوم المخصب بنسبة تصل إلى 20 في المائة، وهي النقطة التي يجري فيها تخصيبها بدرجة عالية؛ مما يشير إلى إنتاج أسرع من معدل 10 كيلوجرامات في الشهر، بحسب ما أعلنت السلطات الإيرانية، ونقلت "رويترز"، اليوم (الأربعاء).

ويأتي هذا الكشف بعد يوم من عقد طهران وواشنطن ما وصفته بأنه محادثات غير مباشرة بناءة في فيينا، أمس، بهدف إيجاد سبل لإحياء الاتفاق النووي المبرم عام 2015 بين إيران والقوى العالمية.

وتستمر إيران في انتهاك التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق النووي، متذرعة بانسحاب أمريكا من الاتفاق؛ بهدف ابتزاز الإدارة الأمريكية الجديدة بقيادة الرئيس جو بايدن.

07 إبريل 2021 - 25 شعبان 1442
07:15 PM

إيران تسرع عمليات تخصيب اليورانيوم إلى الدرجة القصوى لابتزاز إدارة "بايدن"

غداة محادثات فيينا الهادفة لإحياء الاتفاق النووي

A A A
3
4,245

أنتجت إيران 55 كيلوجراماً من اليورانيوم المخصب بنسبة تصل إلى 20 في المائة، وهي النقطة التي يجري فيها تخصيبها بدرجة عالية؛ مما يشير إلى إنتاج أسرع من معدل 10 كيلوجرامات في الشهر، بحسب ما أعلنت السلطات الإيرانية، ونقلت "رويترز"، اليوم (الأربعاء).

ويأتي هذا الكشف بعد يوم من عقد طهران وواشنطن ما وصفته بأنه محادثات غير مباشرة بناءة في فيينا، أمس، بهدف إيجاد سبل لإحياء الاتفاق النووي المبرم عام 2015 بين إيران والقوى العالمية.

وتستمر إيران في انتهاك التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق النووي، متذرعة بانسحاب أمريكا من الاتفاق؛ بهدف ابتزاز الإدارة الأمريكية الجديدة بقيادة الرئيس جو بايدن.