على ملعب بوشكاش.. بودابست تحتضن قمة ليفربول الإنجليزي ولايبزيغ الألماني

نظراً للقيود المفروضة والحد من تفشي فيروس كوفيد-19

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) اليوم أن مباراة لايبزيغ الألماني وضيفه ليفربول الإنجليزي في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا، ستقام في بودابست بسبب منع الضيوف من الدخول إلى ألمانيا نظراً للقيود المفروضة في البلاد للحد من تفشي فيروس كوفيد-19.
وأكد الاتحاد الأوروبي أن مباراة الذهاب المقررة في 16 فبراير الحالي "ستقام الآن في (ملعب) بوشكاش أرينا في بودابست".
وشكر بيان الاتحاد الأوروبي الناديين "على تعاونهما الوثيق ومساعدتهما في إيجاد حل للقضية المطروحة، وكذلك الاتحاد المجري لكرة القدم على دعمهم والموافقة على استضافة المباراة المعنية".
وأنهى التأكيد على استضافة بودابست للمباراة أي شك حول إقامة المباراة بعد فرض قواعد دخول صارمة في ألمانيا لمكافحة انتشار الوباء.
وتحظر ألمانيا ابتداءً من السبت قبل الماضي حتى الـ17 من فبراير الحالي مبدئياً، الدخول عبر البرّ والبحر والجو لغالبية الأشخاص من خمس دول تشهد تفشياً واسعاً لنسخ فيروس كورونا المتحوّرة هي المملكة المتحدة وإيرلندا والبرازيل والبرتغال وجنوب إفريقيا، وهو ما قد يعرقل رحلة ليفربول إلى لايبزيغ لمواجهة فريق المدينة في 16 فبراير الجاري.
وتنص لوائح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم على أن يجد لايبزيغ طريقة لاستضافة المباراة أو مواجهة خطر خسارتها صفر-3 , واختيرت بودابست مكاناً محايداً بعدما رفضت الحكومة الألمانية طلب فريق لايبزيغ إعفاء من السفر لمنافسيه الإنجليز. على الرغم من وجود بعض الاستثناءات للعاملين في المجال الطبي وغيرهم في المهن الرئيسة، لا يحتوي البروتوكول الجديد على أي بند خاص بالرياضيين المحترفين.

اعلان
على ملعب بوشكاش.. بودابست تحتضن قمة ليفربول الإنجليزي ولايبزيغ الألماني
سبق

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) اليوم أن مباراة لايبزيغ الألماني وضيفه ليفربول الإنجليزي في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا، ستقام في بودابست بسبب منع الضيوف من الدخول إلى ألمانيا نظراً للقيود المفروضة في البلاد للحد من تفشي فيروس كوفيد-19.
وأكد الاتحاد الأوروبي أن مباراة الذهاب المقررة في 16 فبراير الحالي "ستقام الآن في (ملعب) بوشكاش أرينا في بودابست".
وشكر بيان الاتحاد الأوروبي الناديين "على تعاونهما الوثيق ومساعدتهما في إيجاد حل للقضية المطروحة، وكذلك الاتحاد المجري لكرة القدم على دعمهم والموافقة على استضافة المباراة المعنية".
وأنهى التأكيد على استضافة بودابست للمباراة أي شك حول إقامة المباراة بعد فرض قواعد دخول صارمة في ألمانيا لمكافحة انتشار الوباء.
وتحظر ألمانيا ابتداءً من السبت قبل الماضي حتى الـ17 من فبراير الحالي مبدئياً، الدخول عبر البرّ والبحر والجو لغالبية الأشخاص من خمس دول تشهد تفشياً واسعاً لنسخ فيروس كورونا المتحوّرة هي المملكة المتحدة وإيرلندا والبرازيل والبرتغال وجنوب إفريقيا، وهو ما قد يعرقل رحلة ليفربول إلى لايبزيغ لمواجهة فريق المدينة في 16 فبراير الجاري.
وتنص لوائح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم على أن يجد لايبزيغ طريقة لاستضافة المباراة أو مواجهة خطر خسارتها صفر-3 , واختيرت بودابست مكاناً محايداً بعدما رفضت الحكومة الألمانية طلب فريق لايبزيغ إعفاء من السفر لمنافسيه الإنجليز. على الرغم من وجود بعض الاستثناءات للعاملين في المجال الطبي وغيرهم في المهن الرئيسة، لا يحتوي البروتوكول الجديد على أي بند خاص بالرياضيين المحترفين.

07 فبراير 2021 - 25 جمادى الآخر 1442
08:27 PM

على ملعب بوشكاش.. بودابست تحتضن قمة ليفربول الإنجليزي ولايبزيغ الألماني

نظراً للقيود المفروضة والحد من تفشي فيروس كوفيد-19

A A A
0
1,961

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) اليوم أن مباراة لايبزيغ الألماني وضيفه ليفربول الإنجليزي في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا، ستقام في بودابست بسبب منع الضيوف من الدخول إلى ألمانيا نظراً للقيود المفروضة في البلاد للحد من تفشي فيروس كوفيد-19.
وأكد الاتحاد الأوروبي أن مباراة الذهاب المقررة في 16 فبراير الحالي "ستقام الآن في (ملعب) بوشكاش أرينا في بودابست".
وشكر بيان الاتحاد الأوروبي الناديين "على تعاونهما الوثيق ومساعدتهما في إيجاد حل للقضية المطروحة، وكذلك الاتحاد المجري لكرة القدم على دعمهم والموافقة على استضافة المباراة المعنية".
وأنهى التأكيد على استضافة بودابست للمباراة أي شك حول إقامة المباراة بعد فرض قواعد دخول صارمة في ألمانيا لمكافحة انتشار الوباء.
وتحظر ألمانيا ابتداءً من السبت قبل الماضي حتى الـ17 من فبراير الحالي مبدئياً، الدخول عبر البرّ والبحر والجو لغالبية الأشخاص من خمس دول تشهد تفشياً واسعاً لنسخ فيروس كورونا المتحوّرة هي المملكة المتحدة وإيرلندا والبرازيل والبرتغال وجنوب إفريقيا، وهو ما قد يعرقل رحلة ليفربول إلى لايبزيغ لمواجهة فريق المدينة في 16 فبراير الجاري.
وتنص لوائح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم على أن يجد لايبزيغ طريقة لاستضافة المباراة أو مواجهة خطر خسارتها صفر-3 , واختيرت بودابست مكاناً محايداً بعدما رفضت الحكومة الألمانية طلب فريق لايبزيغ إعفاء من السفر لمنافسيه الإنجليز. على الرغم من وجود بعض الاستثناءات للعاملين في المجال الطبي وغيرهم في المهن الرئيسة، لا يحتوي البروتوكول الجديد على أي بند خاص بالرياضيين المحترفين.