معتل نفسي يثير الرعب بـ"نوارية مكة".. ومطالب بالتدخل

أهالي الحي يطالبون بإيداعه مصحة نفسية للعلاج

لجأ سكان حي النوارية الشرقية بمكة المكرمة إلى عمدة الحي؛ يشكون من "معتل نفسي" تمادى وتجاوز حدوده في إيذاء السكان؛ وسط مطالبات بالقبض عليه وإيداعه المصحة النفسية لتلقي العلاج.

وحصلت "سبق" على نسخة من الشكوى التي تقدّم بها السكان ضد المعتل النفسي والعقلي؛ تمثلت في مطاردة السيارات وضرب زجاج المركبات، والتحرش بالنساء، ومضايقة الأطفال، والدخول على المحلات التجارية والمطاعم والمنشآت الصحية.

وأشار السكان في شكواهم إلى أن المعتل كان قد حاول الدخول لمصلى نساء بإحدى المساجد قبل أن يتمكن المصليات من إغلاق الباب، لافتين في شكواهم إلى أنه يتطلب تدخل الجهات المعنية بشكل عاجل لوقف خطره، وإيداعه الصحة النفسية لتلقي العلاج، بعيداً عن إيذاء السكان وتخويف الأطفال والنساء.

اعلان
معتل نفسي يثير الرعب بـ"نوارية مكة".. ومطالب بالتدخل
سبق

لجأ سكان حي النوارية الشرقية بمكة المكرمة إلى عمدة الحي؛ يشكون من "معتل نفسي" تمادى وتجاوز حدوده في إيذاء السكان؛ وسط مطالبات بالقبض عليه وإيداعه المصحة النفسية لتلقي العلاج.

وحصلت "سبق" على نسخة من الشكوى التي تقدّم بها السكان ضد المعتل النفسي والعقلي؛ تمثلت في مطاردة السيارات وضرب زجاج المركبات، والتحرش بالنساء، ومضايقة الأطفال، والدخول على المحلات التجارية والمطاعم والمنشآت الصحية.

وأشار السكان في شكواهم إلى أن المعتل كان قد حاول الدخول لمصلى نساء بإحدى المساجد قبل أن يتمكن المصليات من إغلاق الباب، لافتين في شكواهم إلى أنه يتطلب تدخل الجهات المعنية بشكل عاجل لوقف خطره، وإيداعه الصحة النفسية لتلقي العلاج، بعيداً عن إيذاء السكان وتخويف الأطفال والنساء.

27 سبتمبر 2021 - 20 صفر 1443
05:37 PM

معتل نفسي يثير الرعب بـ"نوارية مكة".. ومطالب بالتدخل

أهالي الحي يطالبون بإيداعه مصحة نفسية للعلاج

A A A
11
12,838

لجأ سكان حي النوارية الشرقية بمكة المكرمة إلى عمدة الحي؛ يشكون من "معتل نفسي" تمادى وتجاوز حدوده في إيذاء السكان؛ وسط مطالبات بالقبض عليه وإيداعه المصحة النفسية لتلقي العلاج.

وحصلت "سبق" على نسخة من الشكوى التي تقدّم بها السكان ضد المعتل النفسي والعقلي؛ تمثلت في مطاردة السيارات وضرب زجاج المركبات، والتحرش بالنساء، ومضايقة الأطفال، والدخول على المحلات التجارية والمطاعم والمنشآت الصحية.

وأشار السكان في شكواهم إلى أن المعتل كان قد حاول الدخول لمصلى نساء بإحدى المساجد قبل أن يتمكن المصليات من إغلاق الباب، لافتين في شكواهم إلى أنه يتطلب تدخل الجهات المعنية بشكل عاجل لوقف خطره، وإيداعه الصحة النفسية لتلقي العلاج، بعيداً عن إيذاء السكان وتخويف الأطفال والنساء.