بالصور ادفع 900 ريال واحصل على غرفة تبكي فيها.. "سياحة أوروبية جديدة" شاهد التفاصيل

يوجد هواتف للأطباء النفسيين للتواصل

يوجد الكثير من الأماكن السياحية المتنوعة والمختلفة حول العالم ومنها المناظر الخلابة والجميلة التي يمكن لأي سائح أن يستمتع بها، والآثار التاريخية القديمة، وأيضًا توجد أماكن في العالم غريبة ومثيرة للدهشة ويحيطها الغموض والطرافة بعض الشيء.

بدأت في بعض العواصم الأوروبية ظاهرة "غرف البكاء" وهي عبارة عن غرف يؤجرها السائح أو الزائر ليجلس فيها ليلة أو أكثر أو حتى بضع ساعات؛ من أجل البكاء والتحدث مع الأطباء النفسيين، وبدأت الفكرة تنتشر وخاصة في مدريد العاصمة الإسبانية، والهدف هو مساعدة السياح والزائرين للتخلص من الضغوط الاجتماعية والاقتصادية، ويشجع على كبح الكآبة والمتاعب النفسية وطلب المساعدة.

ووفقًا لـ"سبوتنيك" فإن البكاء في الأماكن العامة في إسبانيا يعتبر ممنوعًا؛ مما جعل البعض يفكر في فتح مشاريع تحتوي على غرف بكاء خاصة للتخفيف عن الناس ومعالجة مشاكل الصحة النفسية.

وكُتِب على جدران الغرف لافتات تدعو إلى "الدخول والبكاء"؛ في حين كتب على إحداها: "أنا أيضًا أعاني من القلق"، لمساعدة الأشخاص على إطلاق العنان لحزنهم وبكائهم.

كما يوجد في تلك الغرفة هواتف وقائمة بأسماء أطباء نفسيين يمكن للأشخاص الموجودين في الغرفة الاتصال بهم والحديث معهم إذا شعروا بالكآبة والإحباط، وتقدر قيمة الغرفة في الليلة بما يقارب 900 ريال سعودي أو 200 يورو.

اعلان
بالصور ادفع 900 ريال واحصل على غرفة تبكي فيها.. "سياحة أوروبية جديدة" شاهد التفاصيل
سبق

يوجد الكثير من الأماكن السياحية المتنوعة والمختلفة حول العالم ومنها المناظر الخلابة والجميلة التي يمكن لأي سائح أن يستمتع بها، والآثار التاريخية القديمة، وأيضًا توجد أماكن في العالم غريبة ومثيرة للدهشة ويحيطها الغموض والطرافة بعض الشيء.

بدأت في بعض العواصم الأوروبية ظاهرة "غرف البكاء" وهي عبارة عن غرف يؤجرها السائح أو الزائر ليجلس فيها ليلة أو أكثر أو حتى بضع ساعات؛ من أجل البكاء والتحدث مع الأطباء النفسيين، وبدأت الفكرة تنتشر وخاصة في مدريد العاصمة الإسبانية، والهدف هو مساعدة السياح والزائرين للتخلص من الضغوط الاجتماعية والاقتصادية، ويشجع على كبح الكآبة والمتاعب النفسية وطلب المساعدة.

ووفقًا لـ"سبوتنيك" فإن البكاء في الأماكن العامة في إسبانيا يعتبر ممنوعًا؛ مما جعل البعض يفكر في فتح مشاريع تحتوي على غرف بكاء خاصة للتخفيف عن الناس ومعالجة مشاكل الصحة النفسية.

وكُتِب على جدران الغرف لافتات تدعو إلى "الدخول والبكاء"؛ في حين كتب على إحداها: "أنا أيضًا أعاني من القلق"، لمساعدة الأشخاص على إطلاق العنان لحزنهم وبكائهم.

كما يوجد في تلك الغرفة هواتف وقائمة بأسماء أطباء نفسيين يمكن للأشخاص الموجودين في الغرفة الاتصال بهم والحديث معهم إذا شعروا بالكآبة والإحباط، وتقدر قيمة الغرفة في الليلة بما يقارب 900 ريال سعودي أو 200 يورو.

19 أكتوبر 2021 - 13 ربيع الأول 1443
12:57 PM

بالصور ادفع 900 ريال واحصل على غرفة تبكي فيها.. "سياحة أوروبية جديدة" شاهد التفاصيل

يوجد هواتف للأطباء النفسيين للتواصل

A A A
9
8,653

يوجد الكثير من الأماكن السياحية المتنوعة والمختلفة حول العالم ومنها المناظر الخلابة والجميلة التي يمكن لأي سائح أن يستمتع بها، والآثار التاريخية القديمة، وأيضًا توجد أماكن في العالم غريبة ومثيرة للدهشة ويحيطها الغموض والطرافة بعض الشيء.

بدأت في بعض العواصم الأوروبية ظاهرة "غرف البكاء" وهي عبارة عن غرف يؤجرها السائح أو الزائر ليجلس فيها ليلة أو أكثر أو حتى بضع ساعات؛ من أجل البكاء والتحدث مع الأطباء النفسيين، وبدأت الفكرة تنتشر وخاصة في مدريد العاصمة الإسبانية، والهدف هو مساعدة السياح والزائرين للتخلص من الضغوط الاجتماعية والاقتصادية، ويشجع على كبح الكآبة والمتاعب النفسية وطلب المساعدة.

ووفقًا لـ"سبوتنيك" فإن البكاء في الأماكن العامة في إسبانيا يعتبر ممنوعًا؛ مما جعل البعض يفكر في فتح مشاريع تحتوي على غرف بكاء خاصة للتخفيف عن الناس ومعالجة مشاكل الصحة النفسية.

وكُتِب على جدران الغرف لافتات تدعو إلى "الدخول والبكاء"؛ في حين كتب على إحداها: "أنا أيضًا أعاني من القلق"، لمساعدة الأشخاص على إطلاق العنان لحزنهم وبكائهم.

كما يوجد في تلك الغرفة هواتف وقائمة بأسماء أطباء نفسيين يمكن للأشخاص الموجودين في الغرفة الاتصال بهم والحديث معهم إذا شعروا بالكآبة والإحباط، وتقدر قيمة الغرفة في الليلة بما يقارب 900 ريال سعودي أو 200 يورو.