شاهد في حفل إفطارها السنوي.. "سبق" تحتفي بجمعية "كيان" للأيتام

"الأخيار" و"ناس" تتكفلان بـ"عمرة" للأيتام.. و"الغامدي": أدخلتم علينا الفرح

تصوير: عبدالملك سرور

أقامت صحيفة "سبق" الإلكترونية حفل إفطارها السنوي 2018م أمس السبت برعاية شركة الأخيار لخدمات حجاج الداخل، وطيران ناس، وقاعة التخصصي للمؤتمرات والاحتفالات. وقد استضافت الصحيفة جمعية كيان للأيتام، وسط حضور عدد من الشخصيات الفاعلة، إضافة إلى منسوبي الصحفية.

وأعلن الزميل علي الحازمي، رئيس تحرير صحيفة "سبق"، تبرُّع الصحيفة بحملة إعلامية بقيمة مليون ريال لجمعية كيان لرعاية الأيتام لتحقيق أهدافها، كما أعلنت شركة الأخيار لخدمات حجاج الداخل وشركة طيران ناس تبرُّعهما برحلة عمرة مدفوعة التكاليف لأبناء الجمعية، وذلك خلال اللقاء الذي استضافته قاعة التخصصي.

وأوضح "الحازمي" أن استضافة "سبق" جمعية كيان في حفلها السنوي، وتبرُّعها بهذا الدعم، يأتيان انطلاقًا من دورها في المسؤولية الاجتماعية بدعم القطاع الثالث. مؤكدًا أن هذه المبادرة يقدمها اليوم نيابة عنه وعن جميع منسوبي صحيفة "سبق".

وأضاف: أقدم شكري للشركتَيْن الراعيتَيْن (شركة الأخيار لخدمات حجاج الداخل، وشركة طيران ناس) لتبرعهما برحلة عمرة مدفوعة التكاليف لفئة غالية، تستحق الكثير.. وهذه الهدية الغالية هي زيارة بيت الله الحرام وفق أرقى الخدمات. وأشكر قاعة التخصصي لاستضافة هذا اللقاء المتميز.

من جانبها، أوضحت رئيس مجلس إدارة جمعية كيان لرعاية الأيتام سمها الغامدي أن استضافة الجمعية في حفل إفطار الصحيفة السنوي هو تميُّز إعلامي من صحيفة "سبق"، يُضاف إلى تميُّزها الإخباري. وهذه المبادرة التي قدمتها - وهي حملة إعلامية للجمعية بقيمة مليون ريال - جاءت بوصفها دعمًا كبيرًا للجمعية؛ وهو ما يدل على مستوى الوعي الكبير بمسؤوليتها الاجتماعية تجاه هذه الفئات التي نخدمها.

وأضافت: "إن استضافتهم لنا اليوم محل تقدير وامتنان كبيرَيْن؛ باعتبار أننا جمعية ناشئة منذ عامَيْن؛ ونحن بحاجة للدعم والمساندة؛ ولذلك أثمن هذه المبادرة وهذه النخبة من موظفي (سبق) الذين يتسابقون إلى الخيرات. والشكر للداعمين الذين أضافوا لنا كثيرًا بتبرعهم بعمرة لبناتنا. وقد لمستم مقدار الفرحة التي علت ووجههن عندما علمن بهذا الخبر عندما يؤدين فريضة العمرة هذا العام بتسهيلات مباركة من الشركات الداعمة".

واختتمت "الغامدي": هنا تتمثل المسؤولية الاجتماعية التي نتمنى أن يحذو حذوها الكثير من أهل الخير. ووطنا كله أهل خير. والجمعية تستعد بعد هذه الخطوة النوعية لتجهيز مشاريعها بصورة تُسهم في إعداد خطة إعلامية؛ لتصل إلى تحقيق الاستفادة الكاملة منها.

من جانبه، قال المهند الحقباني، المدير التنفيذي لشركة الأخيار لخدمات حجاج الداخل: "أهنئ إخواني الكرام على هذه المبادرات النوعية التي تقوم بها صحيفة (سبق)، وعلى رأس الهرم علي الحازمي. وهي رائدة بالمبادرات. وشركة الأخيار لخدمات حجاج الداخل كانت - وما زالت - تدعم مثل هذه المبادرات تجاه الجمعية، وترى أن هذا أقل ما تقدمه".

ومن جانبه، قال أنس الثنيان، مسؤول الاتصال المؤسسي والعلاقات العامة بـ "طيران ناس": "إننا بوصفنا شركة وطنية، وجزءًا من المجتمع والوطن، نرى أن دورنا أن نقدم خدماتنا لمثل هذه الجمعيات؛ لما تقدمه من خدمات لشريحة غالية علينا في المجتمع؛ وبالتالي فإننا نحاول دائمًا أن نكون في الصف الأول لدعم مثل هذه الجمعيات.. وهذا واجبنا؛ وليس فضلاً منا".

أما محمد أبو دلي، المشرف على الخيمة الرمضانية بقاعة التخصصي، فقال: "إننا تشرفنا باستضافة (سبق) ضمن مبادراتنا المجتمعية؛ لنقدم لأفراد المجتمع ما يستفيدون منه. واليوم تشرفنا بـ"سبق" و"كيان للأيتام" معًا.. ورسالتنا أن مثل هذه المبادرات ليس للإنسان كرم فيها؛ بل على العكس؛ هي واجب ديني ووطني".

اعلان
شاهد في حفل إفطارها السنوي.. "سبق" تحتفي بجمعية "كيان" للأيتام
سبق

تصوير: عبدالملك سرور

أقامت صحيفة "سبق" الإلكترونية حفل إفطارها السنوي 2018م أمس السبت برعاية شركة الأخيار لخدمات حجاج الداخل، وطيران ناس، وقاعة التخصصي للمؤتمرات والاحتفالات. وقد استضافت الصحيفة جمعية كيان للأيتام، وسط حضور عدد من الشخصيات الفاعلة، إضافة إلى منسوبي الصحفية.

وأعلن الزميل علي الحازمي، رئيس تحرير صحيفة "سبق"، تبرُّع الصحيفة بحملة إعلامية بقيمة مليون ريال لجمعية كيان لرعاية الأيتام لتحقيق أهدافها، كما أعلنت شركة الأخيار لخدمات حجاج الداخل وشركة طيران ناس تبرُّعهما برحلة عمرة مدفوعة التكاليف لأبناء الجمعية، وذلك خلال اللقاء الذي استضافته قاعة التخصصي.

وأوضح "الحازمي" أن استضافة "سبق" جمعية كيان في حفلها السنوي، وتبرُّعها بهذا الدعم، يأتيان انطلاقًا من دورها في المسؤولية الاجتماعية بدعم القطاع الثالث. مؤكدًا أن هذه المبادرة يقدمها اليوم نيابة عنه وعن جميع منسوبي صحيفة "سبق".

وأضاف: أقدم شكري للشركتَيْن الراعيتَيْن (شركة الأخيار لخدمات حجاج الداخل، وشركة طيران ناس) لتبرعهما برحلة عمرة مدفوعة التكاليف لفئة غالية، تستحق الكثير.. وهذه الهدية الغالية هي زيارة بيت الله الحرام وفق أرقى الخدمات. وأشكر قاعة التخصصي لاستضافة هذا اللقاء المتميز.

من جانبها، أوضحت رئيس مجلس إدارة جمعية كيان لرعاية الأيتام سمها الغامدي أن استضافة الجمعية في حفل إفطار الصحيفة السنوي هو تميُّز إعلامي من صحيفة "سبق"، يُضاف إلى تميُّزها الإخباري. وهذه المبادرة التي قدمتها - وهي حملة إعلامية للجمعية بقيمة مليون ريال - جاءت بوصفها دعمًا كبيرًا للجمعية؛ وهو ما يدل على مستوى الوعي الكبير بمسؤوليتها الاجتماعية تجاه هذه الفئات التي نخدمها.

وأضافت: "إن استضافتهم لنا اليوم محل تقدير وامتنان كبيرَيْن؛ باعتبار أننا جمعية ناشئة منذ عامَيْن؛ ونحن بحاجة للدعم والمساندة؛ ولذلك أثمن هذه المبادرة وهذه النخبة من موظفي (سبق) الذين يتسابقون إلى الخيرات. والشكر للداعمين الذين أضافوا لنا كثيرًا بتبرعهم بعمرة لبناتنا. وقد لمستم مقدار الفرحة التي علت ووجههن عندما علمن بهذا الخبر عندما يؤدين فريضة العمرة هذا العام بتسهيلات مباركة من الشركات الداعمة".

واختتمت "الغامدي": هنا تتمثل المسؤولية الاجتماعية التي نتمنى أن يحذو حذوها الكثير من أهل الخير. ووطنا كله أهل خير. والجمعية تستعد بعد هذه الخطوة النوعية لتجهيز مشاريعها بصورة تُسهم في إعداد خطة إعلامية؛ لتصل إلى تحقيق الاستفادة الكاملة منها.

من جانبه، قال المهند الحقباني، المدير التنفيذي لشركة الأخيار لخدمات حجاج الداخل: "أهنئ إخواني الكرام على هذه المبادرات النوعية التي تقوم بها صحيفة (سبق)، وعلى رأس الهرم علي الحازمي. وهي رائدة بالمبادرات. وشركة الأخيار لخدمات حجاج الداخل كانت - وما زالت - تدعم مثل هذه المبادرات تجاه الجمعية، وترى أن هذا أقل ما تقدمه".

ومن جانبه، قال أنس الثنيان، مسؤول الاتصال المؤسسي والعلاقات العامة بـ "طيران ناس": "إننا بوصفنا شركة وطنية، وجزءًا من المجتمع والوطن، نرى أن دورنا أن نقدم خدماتنا لمثل هذه الجمعيات؛ لما تقدمه من خدمات لشريحة غالية علينا في المجتمع؛ وبالتالي فإننا نحاول دائمًا أن نكون في الصف الأول لدعم مثل هذه الجمعيات.. وهذا واجبنا؛ وليس فضلاً منا".

أما محمد أبو دلي، المشرف على الخيمة الرمضانية بقاعة التخصصي، فقال: "إننا تشرفنا باستضافة (سبق) ضمن مبادراتنا المجتمعية؛ لنقدم لأفراد المجتمع ما يستفيدون منه. واليوم تشرفنا بـ"سبق" و"كيان للأيتام" معًا.. ورسالتنا أن مثل هذه المبادرات ليس للإنسان كرم فيها؛ بل على العكس؛ هي واجب ديني ووطني".

27 مايو 2018 - 12 رمضان 1439
01:06 AM
اخر تعديل
16 أغسطس 2018 - 5 ذو الحجة 1439
05:27 AM

شاهد في حفل إفطارها السنوي.. "سبق" تحتفي بجمعية "كيان" للأيتام

"الأخيار" و"ناس" تتكفلان بـ"عمرة" للأيتام.. و"الغامدي": أدخلتم علينا الفرح

A A A
9
15,164

تصوير: عبدالملك سرور

أقامت صحيفة "سبق" الإلكترونية حفل إفطارها السنوي 2018م أمس السبت برعاية شركة الأخيار لخدمات حجاج الداخل، وطيران ناس، وقاعة التخصصي للمؤتمرات والاحتفالات. وقد استضافت الصحيفة جمعية كيان للأيتام، وسط حضور عدد من الشخصيات الفاعلة، إضافة إلى منسوبي الصحفية.

وأعلن الزميل علي الحازمي، رئيس تحرير صحيفة "سبق"، تبرُّع الصحيفة بحملة إعلامية بقيمة مليون ريال لجمعية كيان لرعاية الأيتام لتحقيق أهدافها، كما أعلنت شركة الأخيار لخدمات حجاج الداخل وشركة طيران ناس تبرُّعهما برحلة عمرة مدفوعة التكاليف لأبناء الجمعية، وذلك خلال اللقاء الذي استضافته قاعة التخصصي.

وأوضح "الحازمي" أن استضافة "سبق" جمعية كيان في حفلها السنوي، وتبرُّعها بهذا الدعم، يأتيان انطلاقًا من دورها في المسؤولية الاجتماعية بدعم القطاع الثالث. مؤكدًا أن هذه المبادرة يقدمها اليوم نيابة عنه وعن جميع منسوبي صحيفة "سبق".

وأضاف: أقدم شكري للشركتَيْن الراعيتَيْن (شركة الأخيار لخدمات حجاج الداخل، وشركة طيران ناس) لتبرعهما برحلة عمرة مدفوعة التكاليف لفئة غالية، تستحق الكثير.. وهذه الهدية الغالية هي زيارة بيت الله الحرام وفق أرقى الخدمات. وأشكر قاعة التخصصي لاستضافة هذا اللقاء المتميز.

من جانبها، أوضحت رئيس مجلس إدارة جمعية كيان لرعاية الأيتام سمها الغامدي أن استضافة الجمعية في حفل إفطار الصحيفة السنوي هو تميُّز إعلامي من صحيفة "سبق"، يُضاف إلى تميُّزها الإخباري. وهذه المبادرة التي قدمتها - وهي حملة إعلامية للجمعية بقيمة مليون ريال - جاءت بوصفها دعمًا كبيرًا للجمعية؛ وهو ما يدل على مستوى الوعي الكبير بمسؤوليتها الاجتماعية تجاه هذه الفئات التي نخدمها.

وأضافت: "إن استضافتهم لنا اليوم محل تقدير وامتنان كبيرَيْن؛ باعتبار أننا جمعية ناشئة منذ عامَيْن؛ ونحن بحاجة للدعم والمساندة؛ ولذلك أثمن هذه المبادرة وهذه النخبة من موظفي (سبق) الذين يتسابقون إلى الخيرات. والشكر للداعمين الذين أضافوا لنا كثيرًا بتبرعهم بعمرة لبناتنا. وقد لمستم مقدار الفرحة التي علت ووجههن عندما علمن بهذا الخبر عندما يؤدين فريضة العمرة هذا العام بتسهيلات مباركة من الشركات الداعمة".

واختتمت "الغامدي": هنا تتمثل المسؤولية الاجتماعية التي نتمنى أن يحذو حذوها الكثير من أهل الخير. ووطنا كله أهل خير. والجمعية تستعد بعد هذه الخطوة النوعية لتجهيز مشاريعها بصورة تُسهم في إعداد خطة إعلامية؛ لتصل إلى تحقيق الاستفادة الكاملة منها.

من جانبه، قال المهند الحقباني، المدير التنفيذي لشركة الأخيار لخدمات حجاج الداخل: "أهنئ إخواني الكرام على هذه المبادرات النوعية التي تقوم بها صحيفة (سبق)، وعلى رأس الهرم علي الحازمي. وهي رائدة بالمبادرات. وشركة الأخيار لخدمات حجاج الداخل كانت - وما زالت - تدعم مثل هذه المبادرات تجاه الجمعية، وترى أن هذا أقل ما تقدمه".

ومن جانبه، قال أنس الثنيان، مسؤول الاتصال المؤسسي والعلاقات العامة بـ "طيران ناس": "إننا بوصفنا شركة وطنية، وجزءًا من المجتمع والوطن، نرى أن دورنا أن نقدم خدماتنا لمثل هذه الجمعيات؛ لما تقدمه من خدمات لشريحة غالية علينا في المجتمع؛ وبالتالي فإننا نحاول دائمًا أن نكون في الصف الأول لدعم مثل هذه الجمعيات.. وهذا واجبنا؛ وليس فضلاً منا".

أما محمد أبو دلي، المشرف على الخيمة الرمضانية بقاعة التخصصي، فقال: "إننا تشرفنا باستضافة (سبق) ضمن مبادراتنا المجتمعية؛ لنقدم لأفراد المجتمع ما يستفيدون منه. واليوم تشرفنا بـ"سبق" و"كيان للأيتام" معًا.. ورسالتنا أن مثل هذه المبادرات ليس للإنسان كرم فيها؛ بل على العكس؛ هي واجب ديني ووطني".