محطات مكة في 7 أيام.. ضبط "قرد الشوقية" وطفلة تفقد يدها و"مصحف الباكستانية"

شارع يتحوّل ممشى و18 زائرًا يُصاب.. تقسيم مخططات ولي العهد واجتماع المواصفات

نتوقف في هذا التقرير الأسبوعي على أبرز الأخبار والمحطّات التي شهدتها مكة المكرمة على مدار سبعة أيام مضت؛ حيث أكبر مجسم للقرآن الكريم في العالم ستحتضنه مكة المكرمة، والمزمع البدء في تنفيذه خلال الشهرين المقبلين، وكذلك توقّف زوار معرض القرآن بجبل عمر، وانبهارهم من المصحف القماشي المطرز، إلى جانب احتضان العاصمة المقدسة لأعمال اجتماع معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية بحضور نحو ١٥ دولة.

كما تضمن الأسبوع وجود برنامج تعكف عليه أمانة العاصمة المقدسة لتسمية كل مخطط من مخططات ولي العهد بمكة، بواقع 15 حيًّا مستقلًّا بذاته، بالإضافة إلى تحويل أحد الشوارع إلى ممشى، وإقامة أربعة برامج تدريبية لأعضاء هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمكة المكرمة للتعامل مع السائحين.. فإلى التقرير بشكل مفصّل :

أكبر مجسّم للقرآن

تكشّفت معلومات جديدة لـ"سبق" حول إنشاء أكبر مجسم للقرآن الكريم في العالم، الذي ستحتضنه مكة المكرمة، المزمع البدء في تنفيذه خلال الشهرين المقبلَين، في أحد المواقع المقترحة من بين ثلاثة مواقع بمكة كانت مقترحة؛ حيث يبلغ ارتفاعه 36 مترًا، وهو عبارة عن خمس مآذن من حجر الرخام نُحت فيها القرآن الكريم كاملًا قبل سنوات.

وبحسب المعلومات: فإن المجسّم الذي يعدّ أكبر مجسم للقرآن الكريم في العالم، تعود قصة نحت القرآن فيه إلى قبل سنوات؛ عندما كلّف عميد كلية الفنون الجميلة بجامعة الإسكندرية الفنان البروفيسور محمد شاكر، عددًا من طلابه آنذاك قبيل تخرجهم من الكلية، بنحت مصحف تراثي، ونسخه في بلاطات من حجر الرخام يعود عمره إلى 600 عام، كمشروع تخرج؛ وهو ما نفّذه الطلاب ليصبح أكبر مجسم للقرآن الكريم في العالم؛ حيث اشتراه أمين محافظة جدة الأسبق وأهداه لأمانة العاصمة المقدسة قبل عدة سنوات؛ إذ لا يزال محفوظًا لدى الأمانة تمهيدًا للشروع في وضعه بأحد المواقع الحيوية بمكة؛ ليكون معلمًا بارزًا يراه الزائر للعاصمة المقدسة من عدة اتجاهات.

وعلمت "سبق" أن الموقع الأقرب وضعه فيه من بين ثلاثة مواقع؛ هو تقاطع طريق جدة - مكة السريع مع الطريق الدائري الثالث، بالقرب من منطقة الحمراء، وسيتم البدء في الشروع في التنفيذ خلال الشهرين المقبلين؛ حيث ستثبت البلاطات في خمسة أعمدة من الخرسانة، بينما سيستمر العمل في إنشائه وتركيبها قرابة اثني عشر شهرًا.

ومن بين المواقع التي اقترحتها الأمانة إلى جانب تقاطع طريق جدة - مكة السريع مع الطريق الدائري الثالث؛ حديقة الحسينية، وميدان الضلع الغربي بالمسفلة.

ويبلغ عمر المصحف 600 عام، وهو عبارة عن خمسة أعمدة تكسوها بلاطات من الرخام، مساحة كل قطعة "متران في مترين"، فيما يبلغ ارتفاعه عند إنشاء صبات الخرسانة 36 مترًا، وعرضها 24 مترًا، بواقع خمسة أعمدة، على شكل لفظ الجلالة.

مصحف قماشي مطرز

واستوقف زوار معرض القرآن الكريم بجبل عمر، النسخة الأصلية لمصحف قماشي مطرز، عكفت على كتابته وتطريزه السيدة نسيم اختر (باكستانية الجنسية) مدة ٣٢ عامًا؛ لينتهي به المطاف ليكون أحد المصاحف الموقوفة بالمعرض؛ فيشاهده آلاف الزوار يوميًّا.

وبحسب التفاصيل التي حصلت عليها "سبق": فإن المرأة الباكستانية "نسيم اختر" قامت بكتابة المصحف بالقلم أولًا، وبدأت كتابته عام 1987م في أغسطس، وكان عمرها آنذاك 30 سنة، وانتهت في يناير من عام 2018م. واستغرقت كتابة المصحف 15 عامًا، ثم بدأت في الخياطة لمدة 17 عامًا، وذلك على ثوب من نوع "آئرش kt" لتنتهي بعد 32 عامًا من المصحف الذي يقاس قماشه كاملاً بـ300 متر، وطول الخيط المستخدم في كامل المصحف 25 ألف متر في 10 مجلدات، وكل مجلد فيه ثلاثة أجزاء.

واستعانت المسنّة بالقارئ إحسان الله (باكستاني الجنسية) لمراجعة الآيات في كامل المصحف الذي بلغ عدد صفحات كل جزء من أجزائه 24 صفحة، إلا الجزء الأخير؛ فهو 28 صفحة، وكل صفحة تحتضن 15 سطرًا.

وقد خصصت المرأة المسنة أوقاتًا لكتابة المصحف، هي الثلث الأخير من الليل، وما بين صلاتَي الظهر والعصر للكتابة والخياطة.

تحويل شارع إلى ممشى

وتتجه أمانة العاصمة المقدسة إلى تحويل شارع "نائب الحرم"، الذي يربط بين طريق "مكة - جدة القديم" بحي الحمراء غربي مكة المكرمة؛ إلى ممشى بطول 2 كيلومتر.

ويمتاز شارع "نائب الحرم" بالأشجار الكثيفة المحيطة به في منظر بديع؛ حيث كان في السابق يعدّ حلقة وصل بين جنوب مكة باتجاه طريق جدة السريع، إلى شمالها حتى طريق المدينة المنورة، قبل إنشاء الدائري الثالث، الذي قلّل من استخدامه حتى أصبح شبه غابة.

وعلمت "سبق" بأن أمانة العاصمة المقدسة في طور الاستفادة من الشارع البالغ طوله قرابة الـ2 كيلومتر وتحويله إلى ممشى، مع بقاء الأشجار المحيطة به.

ومن المقرر البدء في المشروع خلال الأشهر القليلة المقبلة، ليصبح متنزهًا يرتاده محبّو رياضة المشي، في ظل وجود الأشجار الكثيفة التي ستكسبه رونقًا وجمالاً سيكون بلا شك مقصدًا لمحبي هذه الرياضة في المستقبل القريب.

اجتماع معهد "المواصفات"

واحتضنت مكة المكرمة أعمال اجتماع مجلس إدارة معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية (SMIIC) ، بحضور نحو 15 دولة إسلامية؛ حيث ناقش عددًا من القضايا الاستراتيجية التي من شأنها تعزيز التعاون بين الدول الإسلامية في مجالات التقييس المختلفة.

من جهته قال رئيس مجلس إدارة المعهد ومحافظ الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، سعد بن عثمان القصبي، خلال ترحيبه بممثّلي الدول الأعضاء: "نتطلّع بشغف للعمل سوياًّ على تطوير إطار عمل تكاملي يرسخ التعاون والتكامل كمبدأ أساسي في تحقيق مصالح الدول الأعضاء بشكل عام، وبما يساعد على تطوير منظومة البنية التحتية لأنشطة التقييس والجودة في بلادنا، عبر تفعيل دور لجان العمل الفنية المتخصصة في المعهد".

وأعرب "القصبي" عن أمله في أن تمثّل تلك الاجتماعات انطلاقةً جديدةً من العمل والتعاون البنّاء والفعّال بين أجهزة التقييس الإسلامية، بما ينعكس بالخير والنماء على البلاد الإسلامية.

ويعدّ هذا التجمع هو أكبر تجمع إسلامي للهيئات والجهات المعنيّة بقضايا التقييس؛ حيث تشارك به نحو 35 دولة إسلامية، إلى جانب عدد من الهيئات الإقليمية والدولية المتخصصة، كما أن هذا العام هو الثاني على التوالي الذي تستضيف فيه المملكة مثل هذه الفعاليات، بعد فوزها ممثلةً في الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، برئاسة مجلس إدارة معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية (SMIIC) للفترة 2018-2020م.

ويشارك في هذه الاجتماعات عدد من ضيوف المملكة من الدول الأعضاء في المعهد، بالإضافة إلى المراقبين، إلى جانب الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، والأجهزة واللجان ذات العلاقة بمنظمة التعاون الإسلامي، ومجمع الفقه الإسلامي، وعدد من المنظمات المعنيّة بالتقييس مثل هيئة التقييس الخليجية، وغيرها من الجهات.

تقسيم مخططات ولي العهد

كشف أمين العاصمة المقدّسة المهندس محمد بن عبدالله القويحص، خلال تدشينه ملتقى مساكن الحجاج الذي أقيم بغرفة مكة المكرمة للتجارة والصناعة، بحضور الجهات ذات العلاقة بتسكين الحجاج وعدد كبير من الملّاك والمستثمرين في قطاع إسكان الحجاج؛ عن وجود برنامج لتسمية كل مخطط من مخططات ولي العهد بمكة بواقع 15 حيًّا مستقلًّا بذاته، مشيرًا إلى أن الأمانة لديها الكثير من المشاريع من سفلتة وإنارة وأرصفة في 17 مخططًا، والعمل مستمرّ في استكمال جميع المخططات سواء في مكة المكرمة أو في الشرائع وولي العهد.

ونفى "القويحص" وجود نية لتغيير لوائح وأنظمة إسكان الحجاج؛ لأن الموضوع الآن من اشتراطات هي من أجل تقديم أرقى وأفضل المساكن للحجاج وتجويدها، ويمكن في الوقت نفسه تحسينها وتطويرها بما يحقق الأهداف المنشودة، والهيئة الملكية لمكة المكرمة والمشاعر المقدسة ستكون شريكًا مع الأمانة في توفير الكثير من الخدمات لضيوف الرحمن.

وأوضح رئيس مجلس إدارة غرفة مكة المكرمة للتجارة والصناعة هشام كعكي، أن هدف الملتقى يتمثل في تسهيل أمر الإيواء والسكن لضيوف الرحمن القادمين من مختلف أرجاء العالم لأداء الشعيرة، ومهمتنا أن نيسّر لهم ذلك ما استطعنا، وهذا العمل سينعكس إيجابًا على هذه البلاد الطيبة قيادةً ومواطنين، وقد حباهم الله بهذه الميزة المتفرّدة دون العالمين.

ورحّب "بسام وعظ الدين" عضو مجلس إدارة غرفة مكة المكرمة للتجارة والصناعة، بالمشاركين في بيت التاجر والصانع المكي، وقد تعاهدنا في مجلس الإدارة للدورة العشرين على بذل كامل طاقاتنا لتأسيس مناخ جاذب للاستثمار وآمن للمستثمرين في هذه البلدة الطيبة، بالتعاون مع شركائنا الاستراتيجيين، والدفع بالتنمية نحو غاياتها التي تتّسق مع توجُّهات رؤية 2030 العبقرية الهادفة إلى التوسُّع في السكن والخدمات لراحة ملايين الحجاج والمعتمرين.

التعامل مع السياح

نفّذ فرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة مكة المكرّمة، أربعة برامج تدريبية للأعضاء الميدانيين؛ وذلك للتعامل مع السائحين، قدّمها عددٌ من المدرّبين المتخصصين المعتمدين.

ويهدف البرنامج إلى توفير بيئة جاذبة للزائر عند وقوفه على معالم البلاد والآثار العريقة، مع التعرُّف على العادات والتقاليد العربية والإسلامية؛ مما يعزّز التنمية الاقتصادية بزيادة عدد السائحين في المملكة العربية السعودية.

واستهدفت البرامج (١٠٠) عضو ميداني ممّن يتعاملون مع السياح والزائرين في منطقة مكة المكرّمة، ويقوم البرنامج على منهجية التأثير، والحوار الهادف والتعامل الأمثل؛ لنقل الصورة الحقيقية للمملكة العربية السعودية وساكنيها، وذلك في إطار الشراكة القائمة بين الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وهيئة السياحة والآثار.

من جانبه أكّد مدير عام فرع الرئاسة العامة بمنطقة مكة المكرّمة، الشيخ فؤاد بن سعود العمري؛ حرص الرئاسة العامة على تعزيز الوعي والارتقاء بمستوى التعامل لدى منسوبي الجهاز؛ من خلال تنفيذ البرامج التدريبية التي تحقّق تطلُّعات الرئيس العام الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند -يحفظه الله.

القبض على قرد الشوقية

وأطاحت أمانة العاصمة المقدّسة بـ"قرد الشوقية" بعد أن تسبّب في الذعر والخوف لدى السكان على مدى الأشهر الماضية؛ تجاوبًا مع مناشدات الأهالي عبر "سبق"؛ للتخلص من القرد الذي يقطن حيَّهم منذ أشهر عدة.

وفي التفاصيل: أوضح المتحدث الرسمي باسم أمانة العاصمة المقدّسة المهندس رائد سمرقندي، لـ"سبق"؛ أن الإطاحة بقرد الشوقية جاءت بعد أن كثّفت أمانة العاصمة المقدّسة أعمالها الرقابية لمكافحة القرود والحيوانات الضالّة ضمن نطاق بلدية الشوقية الفرعية، وقامت الإدارة العامة للصحة العامة بمباشرة الموقع مدار الشكوى؛ حيث تمّ توزيع أقفاص كبيرة خاصة بمكافحة القرود، وتثبيتها في بعض الأماكن، ومتابعتها بصفة دورية وعلى مدار الساعة، بمشاركة 6 فرق ميدانية وبدعم ومساندة من الدوريات الأمنية.

ولفت "سمرقندي"؛ إلى أن أعمال الرصد والمتابعة مستمرة بالمنطقة لمكافحة الآفات والحيوانات الضالة؛ حيث يتم العمل على إبعادها من المناطق السكنية والسيطرة عليها بالطرق الصحية المتبعة.

وكانت "سبق" قد نشرت خبرًا الأسبوع الماضي تحت عنوان: "قرد شوقية مكة يعاود الظهور.. والأهالي يطالبون بإبعاد خطره"؛ جاء فيه أن مواطنًا في حي الشوقية بمكة المكرّمة، وثّق الأسبوع الماضي، من جديد؛ ظهور "القرد" المتنقل داخل الحي، الذي أثار الذعر والهلع لدى السكان، الذين لم يتمكّنوا من التخلص منه على مدى الأشهر الماضية؛ رغم البلاغات المتكرّرة لأمانة العاصمة المقدّسة.

وبحسب السكان: فإن "القرد" يقطن الحي منذ أشهر عدة، ويتنقّل من مكان إلى آخر متسلّقًا العمائر السكنية؛ مما سبّب الذعر والخوف للسكان الذين أبدوا تخوفهم الشديد منه، خاصة الأطفال؛ حيث يظهر فجأة ويختفي عن الأنظار ليعود في مكان آخر داخل الحي، خاصةً في العمائر التي تحت الإنشاء.

ولم يستبعد السكان أن يكون القرد من نوع القرود العدائية، مطالبين حينها الجهات المختصّة بضرورة مباشرة الموقع وإبعاد خطره عن أبنائهم وعن سكان الحي على وجه السرعة.

طفلة تفقد يدها

وباشرت الجهات الأمنية بمكة المكرّمة، حادثة سقوط طفلة من نافذة سيارة والدها، في أثناء سيرها بأحد الشوارع بالعاصمة المقدّسة؛ ما أسفر عن فصل يدها عن جسدها، فيما تولّى الهلال الأحمر نقل الطفلة، ويدها المفصولة في حافظة ثلج، إلى المستشفى.

وقال ابن عم الطفلة: إن الأب كان برفقة طفلته البالغة من العمر عامين وثمانية أشهر، بأحد الشوارع في حي الشوقية بمكة المكرّمة، عندما سقطت من نافذة السيارة من الباب الخلفي، في غفلة من والدها، في أثناء سير المركبة؛ ما تسبّب في انفصال يدها عن جسدها من المفصل من جرّاء السقوط.

وأضاف: الجهات الأمنية باشرت التحقيق في الحادثة على الفور بعد تلقّيها البلاغ، فيما تولّت سيارة الهلال الأحمر السعودي التي بدورها باشرت الحادثة، نقل الطفلة، ويدها المفصولة في حافظة ثلج، إلى مستشفى النور التخصصي بمكة المكرّمة.

وأردف: المستشفى اعتذر عن معالجة الحالة وإعادة اليد إلى طبيعتها؛ بحجة عدم توافر أطباء أطفال، فيما بقيت الطفلة حتى ساعات الفجر الأولى دون تحويلها إلى مستشفى متخصص داخل العاصمة المقدّسة؛ ما استدعى نقلها عن طريق سيارة الإسعاف -بعد إلحاحٍ من أسرتها- إلى أحد المستشفيات الخاصة بمحافظة جدة، ولا تزال تتلقّى العلاج فيه.

وتابع: عند وصول الطفلة إلى المستشفى الخاص بجدة، اكتشف الأطباء هناك أنها تعاني كسرًا في إحدى قدميها؛ وهو ما لم يكتشفه مستشفى النور.

وطالب بالتحقيق بشأن عدم تجاوب المستشفى مع الحالة، على حد وصفه، لافتًا إلى أن حالة الطفلة أصبحت الآن شبه مستقرّة، فيما لا تزال المحاولات لإعادة يدها إلى جسدها في غاية الصعوبة بعد كل هذه المدة التي قضتها في الانتظار بالمستشفى نفسه.

وقال ابن عم الطفلة: أسرة الطفلة لا تزال تعيش هول الصدمة، وما آلت إليه الأمور من فقدها يدها من جرّاء السقوط، ونتمنى أن تتم معالجتها في مستشفى متخصص على وجه السرعة، وإعادة بصيص من الأمل من أجل إعادة يدها إلى وضعها الطبيعي.

استعادة 20 ألف متر

أكّد حساب إمارة منطقة مكة المكرمة الرسمي بتويتر؛ أن أمانة ‫العاصمة المقدسة أزالت تعديات وإحداثات على أراضٍ حكومية بمنطقة الحسينية في ‫مكة المكرمة، تُقدر مساحتها بـ20 ألف م2.

وأوضحت الأمانة أن بلدية العزيزية الفرعية التابعة لأمانة العاصمة المقدسة، تمكّنت من استعادة تعدّيات وإحداثات على أراضٍ حكومية بمنطقة الحسينية بمكة المكرمة، بمساحة إجمالية بلغت (20) ألف متر مربع، وتمت إزالتها إزالةً كلية بمشاركة لجنة التعديات وبدعم ومساندة من الجهات الأمنية.

وتكثّف بلدية العزيزية الفرعية جولاتها الرقابية على جميع المواقع؛ لضبط الإحداثات والمباني العشوائية التي يقيمها المعتدون على الأراضي الحكومية والممتلكات العامة؛ حيث توجد توجيهات صادرة بضرورة متابعة هذه المخالفات ومراقبة كافة الأحياء والمخططات السكنية، والتعامل بحزم مع المعتدين على الأراضي وفقًا للأنظمة والتعليمات المعمول بها.

إصابة 18 زائرًا في حادث

تَعَرّض 18 شخصًا لإصابات متعددة، تراوحت بين البسيطة والمتوسطة والخطيرة، بعد حادث تصادم وقع صباح اليوم، بين حافلتين وشاحنة في طريق عرفة، وباشرت دوريات المرور وفِرَق الهلال الأحمر الحادث.

وتفصيلًا: أوضح المتحدّث الرسمي لهيئة الهلال الأحمر بالعاصمة المقدسة عبدالعزيز بادومان، أن غرفة عمليات هيئة الهلال الأحمر السعودي بالعاصمة المقدسة، تَلَقّت بلاغًا من مواطن يفيد بوجود حادث تصادم بين حافلتين في طريق عرفة الخط الدائري خلف الطوارئ، وبه عدد من الإصابات.

وأضاف: وفور تلقّي البلاغ تم توجيه 9 فِرَق إسعافية بقيادة القائد الميداني محمد الشريف، وحين وصول أول فرقة للموقع، تَبَيّن وجود 18 إصابة؛ منها إصابة بالغة، وتم تقديم الخدمة الإسعافية للمصابين، ونقلت 6 إصابات إلى مستشفى النور التخصصي، كما نقلت 10 إصابات إلى مستشفى الملك فيصل.

يُذكر أن طريق عرفة يشهد كثافة لحافلات المعتمرين، التي تقوم بإيصال المعتمرين والزوار إلى مشعر عرفة في ساعات الصباح الباكر؛ للوقوف على المشعر والاطلاع عليه.

ومن جانبه كشف مصدر أن سبب الحادث عدم أخذ الحيطة والحذر، وتجاهل الأفضلية في قواعد السير في الطريق، وباشر الحادث مدير المرور ومدير الحوادث وضابط التحقيق.

اعلان
محطات مكة في 7 أيام.. ضبط "قرد الشوقية" وطفلة تفقد يدها و"مصحف الباكستانية"
سبق

نتوقف في هذا التقرير الأسبوعي على أبرز الأخبار والمحطّات التي شهدتها مكة المكرمة على مدار سبعة أيام مضت؛ حيث أكبر مجسم للقرآن الكريم في العالم ستحتضنه مكة المكرمة، والمزمع البدء في تنفيذه خلال الشهرين المقبلين، وكذلك توقّف زوار معرض القرآن بجبل عمر، وانبهارهم من المصحف القماشي المطرز، إلى جانب احتضان العاصمة المقدسة لأعمال اجتماع معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية بحضور نحو ١٥ دولة.

كما تضمن الأسبوع وجود برنامج تعكف عليه أمانة العاصمة المقدسة لتسمية كل مخطط من مخططات ولي العهد بمكة، بواقع 15 حيًّا مستقلًّا بذاته، بالإضافة إلى تحويل أحد الشوارع إلى ممشى، وإقامة أربعة برامج تدريبية لأعضاء هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمكة المكرمة للتعامل مع السائحين.. فإلى التقرير بشكل مفصّل :

أكبر مجسّم للقرآن

تكشّفت معلومات جديدة لـ"سبق" حول إنشاء أكبر مجسم للقرآن الكريم في العالم، الذي ستحتضنه مكة المكرمة، المزمع البدء في تنفيذه خلال الشهرين المقبلَين، في أحد المواقع المقترحة من بين ثلاثة مواقع بمكة كانت مقترحة؛ حيث يبلغ ارتفاعه 36 مترًا، وهو عبارة عن خمس مآذن من حجر الرخام نُحت فيها القرآن الكريم كاملًا قبل سنوات.

وبحسب المعلومات: فإن المجسّم الذي يعدّ أكبر مجسم للقرآن الكريم في العالم، تعود قصة نحت القرآن فيه إلى قبل سنوات؛ عندما كلّف عميد كلية الفنون الجميلة بجامعة الإسكندرية الفنان البروفيسور محمد شاكر، عددًا من طلابه آنذاك قبيل تخرجهم من الكلية، بنحت مصحف تراثي، ونسخه في بلاطات من حجر الرخام يعود عمره إلى 600 عام، كمشروع تخرج؛ وهو ما نفّذه الطلاب ليصبح أكبر مجسم للقرآن الكريم في العالم؛ حيث اشتراه أمين محافظة جدة الأسبق وأهداه لأمانة العاصمة المقدسة قبل عدة سنوات؛ إذ لا يزال محفوظًا لدى الأمانة تمهيدًا للشروع في وضعه بأحد المواقع الحيوية بمكة؛ ليكون معلمًا بارزًا يراه الزائر للعاصمة المقدسة من عدة اتجاهات.

وعلمت "سبق" أن الموقع الأقرب وضعه فيه من بين ثلاثة مواقع؛ هو تقاطع طريق جدة - مكة السريع مع الطريق الدائري الثالث، بالقرب من منطقة الحمراء، وسيتم البدء في الشروع في التنفيذ خلال الشهرين المقبلين؛ حيث ستثبت البلاطات في خمسة أعمدة من الخرسانة، بينما سيستمر العمل في إنشائه وتركيبها قرابة اثني عشر شهرًا.

ومن بين المواقع التي اقترحتها الأمانة إلى جانب تقاطع طريق جدة - مكة السريع مع الطريق الدائري الثالث؛ حديقة الحسينية، وميدان الضلع الغربي بالمسفلة.

ويبلغ عمر المصحف 600 عام، وهو عبارة عن خمسة أعمدة تكسوها بلاطات من الرخام، مساحة كل قطعة "متران في مترين"، فيما يبلغ ارتفاعه عند إنشاء صبات الخرسانة 36 مترًا، وعرضها 24 مترًا، بواقع خمسة أعمدة، على شكل لفظ الجلالة.

مصحف قماشي مطرز

واستوقف زوار معرض القرآن الكريم بجبل عمر، النسخة الأصلية لمصحف قماشي مطرز، عكفت على كتابته وتطريزه السيدة نسيم اختر (باكستانية الجنسية) مدة ٣٢ عامًا؛ لينتهي به المطاف ليكون أحد المصاحف الموقوفة بالمعرض؛ فيشاهده آلاف الزوار يوميًّا.

وبحسب التفاصيل التي حصلت عليها "سبق": فإن المرأة الباكستانية "نسيم اختر" قامت بكتابة المصحف بالقلم أولًا، وبدأت كتابته عام 1987م في أغسطس، وكان عمرها آنذاك 30 سنة، وانتهت في يناير من عام 2018م. واستغرقت كتابة المصحف 15 عامًا، ثم بدأت في الخياطة لمدة 17 عامًا، وذلك على ثوب من نوع "آئرش kt" لتنتهي بعد 32 عامًا من المصحف الذي يقاس قماشه كاملاً بـ300 متر، وطول الخيط المستخدم في كامل المصحف 25 ألف متر في 10 مجلدات، وكل مجلد فيه ثلاثة أجزاء.

واستعانت المسنّة بالقارئ إحسان الله (باكستاني الجنسية) لمراجعة الآيات في كامل المصحف الذي بلغ عدد صفحات كل جزء من أجزائه 24 صفحة، إلا الجزء الأخير؛ فهو 28 صفحة، وكل صفحة تحتضن 15 سطرًا.

وقد خصصت المرأة المسنة أوقاتًا لكتابة المصحف، هي الثلث الأخير من الليل، وما بين صلاتَي الظهر والعصر للكتابة والخياطة.

تحويل شارع إلى ممشى

وتتجه أمانة العاصمة المقدسة إلى تحويل شارع "نائب الحرم"، الذي يربط بين طريق "مكة - جدة القديم" بحي الحمراء غربي مكة المكرمة؛ إلى ممشى بطول 2 كيلومتر.

ويمتاز شارع "نائب الحرم" بالأشجار الكثيفة المحيطة به في منظر بديع؛ حيث كان في السابق يعدّ حلقة وصل بين جنوب مكة باتجاه طريق جدة السريع، إلى شمالها حتى طريق المدينة المنورة، قبل إنشاء الدائري الثالث، الذي قلّل من استخدامه حتى أصبح شبه غابة.

وعلمت "سبق" بأن أمانة العاصمة المقدسة في طور الاستفادة من الشارع البالغ طوله قرابة الـ2 كيلومتر وتحويله إلى ممشى، مع بقاء الأشجار المحيطة به.

ومن المقرر البدء في المشروع خلال الأشهر القليلة المقبلة، ليصبح متنزهًا يرتاده محبّو رياضة المشي، في ظل وجود الأشجار الكثيفة التي ستكسبه رونقًا وجمالاً سيكون بلا شك مقصدًا لمحبي هذه الرياضة في المستقبل القريب.

اجتماع معهد "المواصفات"

واحتضنت مكة المكرمة أعمال اجتماع مجلس إدارة معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية (SMIIC) ، بحضور نحو 15 دولة إسلامية؛ حيث ناقش عددًا من القضايا الاستراتيجية التي من شأنها تعزيز التعاون بين الدول الإسلامية في مجالات التقييس المختلفة.

من جهته قال رئيس مجلس إدارة المعهد ومحافظ الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، سعد بن عثمان القصبي، خلال ترحيبه بممثّلي الدول الأعضاء: "نتطلّع بشغف للعمل سوياًّ على تطوير إطار عمل تكاملي يرسخ التعاون والتكامل كمبدأ أساسي في تحقيق مصالح الدول الأعضاء بشكل عام، وبما يساعد على تطوير منظومة البنية التحتية لأنشطة التقييس والجودة في بلادنا، عبر تفعيل دور لجان العمل الفنية المتخصصة في المعهد".

وأعرب "القصبي" عن أمله في أن تمثّل تلك الاجتماعات انطلاقةً جديدةً من العمل والتعاون البنّاء والفعّال بين أجهزة التقييس الإسلامية، بما ينعكس بالخير والنماء على البلاد الإسلامية.

ويعدّ هذا التجمع هو أكبر تجمع إسلامي للهيئات والجهات المعنيّة بقضايا التقييس؛ حيث تشارك به نحو 35 دولة إسلامية، إلى جانب عدد من الهيئات الإقليمية والدولية المتخصصة، كما أن هذا العام هو الثاني على التوالي الذي تستضيف فيه المملكة مثل هذه الفعاليات، بعد فوزها ممثلةً في الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، برئاسة مجلس إدارة معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية (SMIIC) للفترة 2018-2020م.

ويشارك في هذه الاجتماعات عدد من ضيوف المملكة من الدول الأعضاء في المعهد، بالإضافة إلى المراقبين، إلى جانب الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، والأجهزة واللجان ذات العلاقة بمنظمة التعاون الإسلامي، ومجمع الفقه الإسلامي، وعدد من المنظمات المعنيّة بالتقييس مثل هيئة التقييس الخليجية، وغيرها من الجهات.

تقسيم مخططات ولي العهد

كشف أمين العاصمة المقدّسة المهندس محمد بن عبدالله القويحص، خلال تدشينه ملتقى مساكن الحجاج الذي أقيم بغرفة مكة المكرمة للتجارة والصناعة، بحضور الجهات ذات العلاقة بتسكين الحجاج وعدد كبير من الملّاك والمستثمرين في قطاع إسكان الحجاج؛ عن وجود برنامج لتسمية كل مخطط من مخططات ولي العهد بمكة بواقع 15 حيًّا مستقلًّا بذاته، مشيرًا إلى أن الأمانة لديها الكثير من المشاريع من سفلتة وإنارة وأرصفة في 17 مخططًا، والعمل مستمرّ في استكمال جميع المخططات سواء في مكة المكرمة أو في الشرائع وولي العهد.

ونفى "القويحص" وجود نية لتغيير لوائح وأنظمة إسكان الحجاج؛ لأن الموضوع الآن من اشتراطات هي من أجل تقديم أرقى وأفضل المساكن للحجاج وتجويدها، ويمكن في الوقت نفسه تحسينها وتطويرها بما يحقق الأهداف المنشودة، والهيئة الملكية لمكة المكرمة والمشاعر المقدسة ستكون شريكًا مع الأمانة في توفير الكثير من الخدمات لضيوف الرحمن.

وأوضح رئيس مجلس إدارة غرفة مكة المكرمة للتجارة والصناعة هشام كعكي، أن هدف الملتقى يتمثل في تسهيل أمر الإيواء والسكن لضيوف الرحمن القادمين من مختلف أرجاء العالم لأداء الشعيرة، ومهمتنا أن نيسّر لهم ذلك ما استطعنا، وهذا العمل سينعكس إيجابًا على هذه البلاد الطيبة قيادةً ومواطنين، وقد حباهم الله بهذه الميزة المتفرّدة دون العالمين.

ورحّب "بسام وعظ الدين" عضو مجلس إدارة غرفة مكة المكرمة للتجارة والصناعة، بالمشاركين في بيت التاجر والصانع المكي، وقد تعاهدنا في مجلس الإدارة للدورة العشرين على بذل كامل طاقاتنا لتأسيس مناخ جاذب للاستثمار وآمن للمستثمرين في هذه البلدة الطيبة، بالتعاون مع شركائنا الاستراتيجيين، والدفع بالتنمية نحو غاياتها التي تتّسق مع توجُّهات رؤية 2030 العبقرية الهادفة إلى التوسُّع في السكن والخدمات لراحة ملايين الحجاج والمعتمرين.

التعامل مع السياح

نفّذ فرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة مكة المكرّمة، أربعة برامج تدريبية للأعضاء الميدانيين؛ وذلك للتعامل مع السائحين، قدّمها عددٌ من المدرّبين المتخصصين المعتمدين.

ويهدف البرنامج إلى توفير بيئة جاذبة للزائر عند وقوفه على معالم البلاد والآثار العريقة، مع التعرُّف على العادات والتقاليد العربية والإسلامية؛ مما يعزّز التنمية الاقتصادية بزيادة عدد السائحين في المملكة العربية السعودية.

واستهدفت البرامج (١٠٠) عضو ميداني ممّن يتعاملون مع السياح والزائرين في منطقة مكة المكرّمة، ويقوم البرنامج على منهجية التأثير، والحوار الهادف والتعامل الأمثل؛ لنقل الصورة الحقيقية للمملكة العربية السعودية وساكنيها، وذلك في إطار الشراكة القائمة بين الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وهيئة السياحة والآثار.

من جانبه أكّد مدير عام فرع الرئاسة العامة بمنطقة مكة المكرّمة، الشيخ فؤاد بن سعود العمري؛ حرص الرئاسة العامة على تعزيز الوعي والارتقاء بمستوى التعامل لدى منسوبي الجهاز؛ من خلال تنفيذ البرامج التدريبية التي تحقّق تطلُّعات الرئيس العام الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند -يحفظه الله.

القبض على قرد الشوقية

وأطاحت أمانة العاصمة المقدّسة بـ"قرد الشوقية" بعد أن تسبّب في الذعر والخوف لدى السكان على مدى الأشهر الماضية؛ تجاوبًا مع مناشدات الأهالي عبر "سبق"؛ للتخلص من القرد الذي يقطن حيَّهم منذ أشهر عدة.

وفي التفاصيل: أوضح المتحدث الرسمي باسم أمانة العاصمة المقدّسة المهندس رائد سمرقندي، لـ"سبق"؛ أن الإطاحة بقرد الشوقية جاءت بعد أن كثّفت أمانة العاصمة المقدّسة أعمالها الرقابية لمكافحة القرود والحيوانات الضالّة ضمن نطاق بلدية الشوقية الفرعية، وقامت الإدارة العامة للصحة العامة بمباشرة الموقع مدار الشكوى؛ حيث تمّ توزيع أقفاص كبيرة خاصة بمكافحة القرود، وتثبيتها في بعض الأماكن، ومتابعتها بصفة دورية وعلى مدار الساعة، بمشاركة 6 فرق ميدانية وبدعم ومساندة من الدوريات الأمنية.

ولفت "سمرقندي"؛ إلى أن أعمال الرصد والمتابعة مستمرة بالمنطقة لمكافحة الآفات والحيوانات الضالة؛ حيث يتم العمل على إبعادها من المناطق السكنية والسيطرة عليها بالطرق الصحية المتبعة.

وكانت "سبق" قد نشرت خبرًا الأسبوع الماضي تحت عنوان: "قرد شوقية مكة يعاود الظهور.. والأهالي يطالبون بإبعاد خطره"؛ جاء فيه أن مواطنًا في حي الشوقية بمكة المكرّمة، وثّق الأسبوع الماضي، من جديد؛ ظهور "القرد" المتنقل داخل الحي، الذي أثار الذعر والهلع لدى السكان، الذين لم يتمكّنوا من التخلص منه على مدى الأشهر الماضية؛ رغم البلاغات المتكرّرة لأمانة العاصمة المقدّسة.

وبحسب السكان: فإن "القرد" يقطن الحي منذ أشهر عدة، ويتنقّل من مكان إلى آخر متسلّقًا العمائر السكنية؛ مما سبّب الذعر والخوف للسكان الذين أبدوا تخوفهم الشديد منه، خاصة الأطفال؛ حيث يظهر فجأة ويختفي عن الأنظار ليعود في مكان آخر داخل الحي، خاصةً في العمائر التي تحت الإنشاء.

ولم يستبعد السكان أن يكون القرد من نوع القرود العدائية، مطالبين حينها الجهات المختصّة بضرورة مباشرة الموقع وإبعاد خطره عن أبنائهم وعن سكان الحي على وجه السرعة.

طفلة تفقد يدها

وباشرت الجهات الأمنية بمكة المكرّمة، حادثة سقوط طفلة من نافذة سيارة والدها، في أثناء سيرها بأحد الشوارع بالعاصمة المقدّسة؛ ما أسفر عن فصل يدها عن جسدها، فيما تولّى الهلال الأحمر نقل الطفلة، ويدها المفصولة في حافظة ثلج، إلى المستشفى.

وقال ابن عم الطفلة: إن الأب كان برفقة طفلته البالغة من العمر عامين وثمانية أشهر، بأحد الشوارع في حي الشوقية بمكة المكرّمة، عندما سقطت من نافذة السيارة من الباب الخلفي، في غفلة من والدها، في أثناء سير المركبة؛ ما تسبّب في انفصال يدها عن جسدها من المفصل من جرّاء السقوط.

وأضاف: الجهات الأمنية باشرت التحقيق في الحادثة على الفور بعد تلقّيها البلاغ، فيما تولّت سيارة الهلال الأحمر السعودي التي بدورها باشرت الحادثة، نقل الطفلة، ويدها المفصولة في حافظة ثلج، إلى مستشفى النور التخصصي بمكة المكرّمة.

وأردف: المستشفى اعتذر عن معالجة الحالة وإعادة اليد إلى طبيعتها؛ بحجة عدم توافر أطباء أطفال، فيما بقيت الطفلة حتى ساعات الفجر الأولى دون تحويلها إلى مستشفى متخصص داخل العاصمة المقدّسة؛ ما استدعى نقلها عن طريق سيارة الإسعاف -بعد إلحاحٍ من أسرتها- إلى أحد المستشفيات الخاصة بمحافظة جدة، ولا تزال تتلقّى العلاج فيه.

وتابع: عند وصول الطفلة إلى المستشفى الخاص بجدة، اكتشف الأطباء هناك أنها تعاني كسرًا في إحدى قدميها؛ وهو ما لم يكتشفه مستشفى النور.

وطالب بالتحقيق بشأن عدم تجاوب المستشفى مع الحالة، على حد وصفه، لافتًا إلى أن حالة الطفلة أصبحت الآن شبه مستقرّة، فيما لا تزال المحاولات لإعادة يدها إلى جسدها في غاية الصعوبة بعد كل هذه المدة التي قضتها في الانتظار بالمستشفى نفسه.

وقال ابن عم الطفلة: أسرة الطفلة لا تزال تعيش هول الصدمة، وما آلت إليه الأمور من فقدها يدها من جرّاء السقوط، ونتمنى أن تتم معالجتها في مستشفى متخصص على وجه السرعة، وإعادة بصيص من الأمل من أجل إعادة يدها إلى وضعها الطبيعي.

استعادة 20 ألف متر

أكّد حساب إمارة منطقة مكة المكرمة الرسمي بتويتر؛ أن أمانة ‫العاصمة المقدسة أزالت تعديات وإحداثات على أراضٍ حكومية بمنطقة الحسينية في ‫مكة المكرمة، تُقدر مساحتها بـ20 ألف م2.

وأوضحت الأمانة أن بلدية العزيزية الفرعية التابعة لأمانة العاصمة المقدسة، تمكّنت من استعادة تعدّيات وإحداثات على أراضٍ حكومية بمنطقة الحسينية بمكة المكرمة، بمساحة إجمالية بلغت (20) ألف متر مربع، وتمت إزالتها إزالةً كلية بمشاركة لجنة التعديات وبدعم ومساندة من الجهات الأمنية.

وتكثّف بلدية العزيزية الفرعية جولاتها الرقابية على جميع المواقع؛ لضبط الإحداثات والمباني العشوائية التي يقيمها المعتدون على الأراضي الحكومية والممتلكات العامة؛ حيث توجد توجيهات صادرة بضرورة متابعة هذه المخالفات ومراقبة كافة الأحياء والمخططات السكنية، والتعامل بحزم مع المعتدين على الأراضي وفقًا للأنظمة والتعليمات المعمول بها.

إصابة 18 زائرًا في حادث

تَعَرّض 18 شخصًا لإصابات متعددة، تراوحت بين البسيطة والمتوسطة والخطيرة، بعد حادث تصادم وقع صباح اليوم، بين حافلتين وشاحنة في طريق عرفة، وباشرت دوريات المرور وفِرَق الهلال الأحمر الحادث.

وتفصيلًا: أوضح المتحدّث الرسمي لهيئة الهلال الأحمر بالعاصمة المقدسة عبدالعزيز بادومان، أن غرفة عمليات هيئة الهلال الأحمر السعودي بالعاصمة المقدسة، تَلَقّت بلاغًا من مواطن يفيد بوجود حادث تصادم بين حافلتين في طريق عرفة الخط الدائري خلف الطوارئ، وبه عدد من الإصابات.

وأضاف: وفور تلقّي البلاغ تم توجيه 9 فِرَق إسعافية بقيادة القائد الميداني محمد الشريف، وحين وصول أول فرقة للموقع، تَبَيّن وجود 18 إصابة؛ منها إصابة بالغة، وتم تقديم الخدمة الإسعافية للمصابين، ونقلت 6 إصابات إلى مستشفى النور التخصصي، كما نقلت 10 إصابات إلى مستشفى الملك فيصل.

يُذكر أن طريق عرفة يشهد كثافة لحافلات المعتمرين، التي تقوم بإيصال المعتمرين والزوار إلى مشعر عرفة في ساعات الصباح الباكر؛ للوقوف على المشعر والاطلاع عليه.

ومن جانبه كشف مصدر أن سبب الحادث عدم أخذ الحيطة والحذر، وتجاهل الأفضلية في قواعد السير في الطريق، وباشر الحادث مدير المرور ومدير الحوادث وضابط التحقيق.

09 نوفمبر 2019 - 12 ربيع الأول 1441
02:04 PM

محطات مكة في 7 أيام.. ضبط "قرد الشوقية" وطفلة تفقد يدها و"مصحف الباكستانية"

شارع يتحوّل ممشى و18 زائرًا يُصاب.. تقسيم مخططات ولي العهد واجتماع المواصفات

A A A
2
9,637

نتوقف في هذا التقرير الأسبوعي على أبرز الأخبار والمحطّات التي شهدتها مكة المكرمة على مدار سبعة أيام مضت؛ حيث أكبر مجسم للقرآن الكريم في العالم ستحتضنه مكة المكرمة، والمزمع البدء في تنفيذه خلال الشهرين المقبلين، وكذلك توقّف زوار معرض القرآن بجبل عمر، وانبهارهم من المصحف القماشي المطرز، إلى جانب احتضان العاصمة المقدسة لأعمال اجتماع معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية بحضور نحو ١٥ دولة.

كما تضمن الأسبوع وجود برنامج تعكف عليه أمانة العاصمة المقدسة لتسمية كل مخطط من مخططات ولي العهد بمكة، بواقع 15 حيًّا مستقلًّا بذاته، بالإضافة إلى تحويل أحد الشوارع إلى ممشى، وإقامة أربعة برامج تدريبية لأعضاء هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمكة المكرمة للتعامل مع السائحين.. فإلى التقرير بشكل مفصّل :

أكبر مجسّم للقرآن

تكشّفت معلومات جديدة لـ"سبق" حول إنشاء أكبر مجسم للقرآن الكريم في العالم، الذي ستحتضنه مكة المكرمة، المزمع البدء في تنفيذه خلال الشهرين المقبلَين، في أحد المواقع المقترحة من بين ثلاثة مواقع بمكة كانت مقترحة؛ حيث يبلغ ارتفاعه 36 مترًا، وهو عبارة عن خمس مآذن من حجر الرخام نُحت فيها القرآن الكريم كاملًا قبل سنوات.

وبحسب المعلومات: فإن المجسّم الذي يعدّ أكبر مجسم للقرآن الكريم في العالم، تعود قصة نحت القرآن فيه إلى قبل سنوات؛ عندما كلّف عميد كلية الفنون الجميلة بجامعة الإسكندرية الفنان البروفيسور محمد شاكر، عددًا من طلابه آنذاك قبيل تخرجهم من الكلية، بنحت مصحف تراثي، ونسخه في بلاطات من حجر الرخام يعود عمره إلى 600 عام، كمشروع تخرج؛ وهو ما نفّذه الطلاب ليصبح أكبر مجسم للقرآن الكريم في العالم؛ حيث اشتراه أمين محافظة جدة الأسبق وأهداه لأمانة العاصمة المقدسة قبل عدة سنوات؛ إذ لا يزال محفوظًا لدى الأمانة تمهيدًا للشروع في وضعه بأحد المواقع الحيوية بمكة؛ ليكون معلمًا بارزًا يراه الزائر للعاصمة المقدسة من عدة اتجاهات.

وعلمت "سبق" أن الموقع الأقرب وضعه فيه من بين ثلاثة مواقع؛ هو تقاطع طريق جدة - مكة السريع مع الطريق الدائري الثالث، بالقرب من منطقة الحمراء، وسيتم البدء في الشروع في التنفيذ خلال الشهرين المقبلين؛ حيث ستثبت البلاطات في خمسة أعمدة من الخرسانة، بينما سيستمر العمل في إنشائه وتركيبها قرابة اثني عشر شهرًا.

ومن بين المواقع التي اقترحتها الأمانة إلى جانب تقاطع طريق جدة - مكة السريع مع الطريق الدائري الثالث؛ حديقة الحسينية، وميدان الضلع الغربي بالمسفلة.

ويبلغ عمر المصحف 600 عام، وهو عبارة عن خمسة أعمدة تكسوها بلاطات من الرخام، مساحة كل قطعة "متران في مترين"، فيما يبلغ ارتفاعه عند إنشاء صبات الخرسانة 36 مترًا، وعرضها 24 مترًا، بواقع خمسة أعمدة، على شكل لفظ الجلالة.

مصحف قماشي مطرز

واستوقف زوار معرض القرآن الكريم بجبل عمر، النسخة الأصلية لمصحف قماشي مطرز، عكفت على كتابته وتطريزه السيدة نسيم اختر (باكستانية الجنسية) مدة ٣٢ عامًا؛ لينتهي به المطاف ليكون أحد المصاحف الموقوفة بالمعرض؛ فيشاهده آلاف الزوار يوميًّا.

وبحسب التفاصيل التي حصلت عليها "سبق": فإن المرأة الباكستانية "نسيم اختر" قامت بكتابة المصحف بالقلم أولًا، وبدأت كتابته عام 1987م في أغسطس، وكان عمرها آنذاك 30 سنة، وانتهت في يناير من عام 2018م. واستغرقت كتابة المصحف 15 عامًا، ثم بدأت في الخياطة لمدة 17 عامًا، وذلك على ثوب من نوع "آئرش kt" لتنتهي بعد 32 عامًا من المصحف الذي يقاس قماشه كاملاً بـ300 متر، وطول الخيط المستخدم في كامل المصحف 25 ألف متر في 10 مجلدات، وكل مجلد فيه ثلاثة أجزاء.

واستعانت المسنّة بالقارئ إحسان الله (باكستاني الجنسية) لمراجعة الآيات في كامل المصحف الذي بلغ عدد صفحات كل جزء من أجزائه 24 صفحة، إلا الجزء الأخير؛ فهو 28 صفحة، وكل صفحة تحتضن 15 سطرًا.

وقد خصصت المرأة المسنة أوقاتًا لكتابة المصحف، هي الثلث الأخير من الليل، وما بين صلاتَي الظهر والعصر للكتابة والخياطة.

تحويل شارع إلى ممشى

وتتجه أمانة العاصمة المقدسة إلى تحويل شارع "نائب الحرم"، الذي يربط بين طريق "مكة - جدة القديم" بحي الحمراء غربي مكة المكرمة؛ إلى ممشى بطول 2 كيلومتر.

ويمتاز شارع "نائب الحرم" بالأشجار الكثيفة المحيطة به في منظر بديع؛ حيث كان في السابق يعدّ حلقة وصل بين جنوب مكة باتجاه طريق جدة السريع، إلى شمالها حتى طريق المدينة المنورة، قبل إنشاء الدائري الثالث، الذي قلّل من استخدامه حتى أصبح شبه غابة.

وعلمت "سبق" بأن أمانة العاصمة المقدسة في طور الاستفادة من الشارع البالغ طوله قرابة الـ2 كيلومتر وتحويله إلى ممشى، مع بقاء الأشجار المحيطة به.

ومن المقرر البدء في المشروع خلال الأشهر القليلة المقبلة، ليصبح متنزهًا يرتاده محبّو رياضة المشي، في ظل وجود الأشجار الكثيفة التي ستكسبه رونقًا وجمالاً سيكون بلا شك مقصدًا لمحبي هذه الرياضة في المستقبل القريب.

اجتماع معهد "المواصفات"

واحتضنت مكة المكرمة أعمال اجتماع مجلس إدارة معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية (SMIIC) ، بحضور نحو 15 دولة إسلامية؛ حيث ناقش عددًا من القضايا الاستراتيجية التي من شأنها تعزيز التعاون بين الدول الإسلامية في مجالات التقييس المختلفة.

من جهته قال رئيس مجلس إدارة المعهد ومحافظ الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، سعد بن عثمان القصبي، خلال ترحيبه بممثّلي الدول الأعضاء: "نتطلّع بشغف للعمل سوياًّ على تطوير إطار عمل تكاملي يرسخ التعاون والتكامل كمبدأ أساسي في تحقيق مصالح الدول الأعضاء بشكل عام، وبما يساعد على تطوير منظومة البنية التحتية لأنشطة التقييس والجودة في بلادنا، عبر تفعيل دور لجان العمل الفنية المتخصصة في المعهد".

وأعرب "القصبي" عن أمله في أن تمثّل تلك الاجتماعات انطلاقةً جديدةً من العمل والتعاون البنّاء والفعّال بين أجهزة التقييس الإسلامية، بما ينعكس بالخير والنماء على البلاد الإسلامية.

ويعدّ هذا التجمع هو أكبر تجمع إسلامي للهيئات والجهات المعنيّة بقضايا التقييس؛ حيث تشارك به نحو 35 دولة إسلامية، إلى جانب عدد من الهيئات الإقليمية والدولية المتخصصة، كما أن هذا العام هو الثاني على التوالي الذي تستضيف فيه المملكة مثل هذه الفعاليات، بعد فوزها ممثلةً في الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، برئاسة مجلس إدارة معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية (SMIIC) للفترة 2018-2020م.

ويشارك في هذه الاجتماعات عدد من ضيوف المملكة من الدول الأعضاء في المعهد، بالإضافة إلى المراقبين، إلى جانب الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، والأجهزة واللجان ذات العلاقة بمنظمة التعاون الإسلامي، ومجمع الفقه الإسلامي، وعدد من المنظمات المعنيّة بالتقييس مثل هيئة التقييس الخليجية، وغيرها من الجهات.

تقسيم مخططات ولي العهد

كشف أمين العاصمة المقدّسة المهندس محمد بن عبدالله القويحص، خلال تدشينه ملتقى مساكن الحجاج الذي أقيم بغرفة مكة المكرمة للتجارة والصناعة، بحضور الجهات ذات العلاقة بتسكين الحجاج وعدد كبير من الملّاك والمستثمرين في قطاع إسكان الحجاج؛ عن وجود برنامج لتسمية كل مخطط من مخططات ولي العهد بمكة بواقع 15 حيًّا مستقلًّا بذاته، مشيرًا إلى أن الأمانة لديها الكثير من المشاريع من سفلتة وإنارة وأرصفة في 17 مخططًا، والعمل مستمرّ في استكمال جميع المخططات سواء في مكة المكرمة أو في الشرائع وولي العهد.

ونفى "القويحص" وجود نية لتغيير لوائح وأنظمة إسكان الحجاج؛ لأن الموضوع الآن من اشتراطات هي من أجل تقديم أرقى وأفضل المساكن للحجاج وتجويدها، ويمكن في الوقت نفسه تحسينها وتطويرها بما يحقق الأهداف المنشودة، والهيئة الملكية لمكة المكرمة والمشاعر المقدسة ستكون شريكًا مع الأمانة في توفير الكثير من الخدمات لضيوف الرحمن.

وأوضح رئيس مجلس إدارة غرفة مكة المكرمة للتجارة والصناعة هشام كعكي، أن هدف الملتقى يتمثل في تسهيل أمر الإيواء والسكن لضيوف الرحمن القادمين من مختلف أرجاء العالم لأداء الشعيرة، ومهمتنا أن نيسّر لهم ذلك ما استطعنا، وهذا العمل سينعكس إيجابًا على هذه البلاد الطيبة قيادةً ومواطنين، وقد حباهم الله بهذه الميزة المتفرّدة دون العالمين.

ورحّب "بسام وعظ الدين" عضو مجلس إدارة غرفة مكة المكرمة للتجارة والصناعة، بالمشاركين في بيت التاجر والصانع المكي، وقد تعاهدنا في مجلس الإدارة للدورة العشرين على بذل كامل طاقاتنا لتأسيس مناخ جاذب للاستثمار وآمن للمستثمرين في هذه البلدة الطيبة، بالتعاون مع شركائنا الاستراتيجيين، والدفع بالتنمية نحو غاياتها التي تتّسق مع توجُّهات رؤية 2030 العبقرية الهادفة إلى التوسُّع في السكن والخدمات لراحة ملايين الحجاج والمعتمرين.

التعامل مع السياح

نفّذ فرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة مكة المكرّمة، أربعة برامج تدريبية للأعضاء الميدانيين؛ وذلك للتعامل مع السائحين، قدّمها عددٌ من المدرّبين المتخصصين المعتمدين.

ويهدف البرنامج إلى توفير بيئة جاذبة للزائر عند وقوفه على معالم البلاد والآثار العريقة، مع التعرُّف على العادات والتقاليد العربية والإسلامية؛ مما يعزّز التنمية الاقتصادية بزيادة عدد السائحين في المملكة العربية السعودية.

واستهدفت البرامج (١٠٠) عضو ميداني ممّن يتعاملون مع السياح والزائرين في منطقة مكة المكرّمة، ويقوم البرنامج على منهجية التأثير، والحوار الهادف والتعامل الأمثل؛ لنقل الصورة الحقيقية للمملكة العربية السعودية وساكنيها، وذلك في إطار الشراكة القائمة بين الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وهيئة السياحة والآثار.

من جانبه أكّد مدير عام فرع الرئاسة العامة بمنطقة مكة المكرّمة، الشيخ فؤاد بن سعود العمري؛ حرص الرئاسة العامة على تعزيز الوعي والارتقاء بمستوى التعامل لدى منسوبي الجهاز؛ من خلال تنفيذ البرامج التدريبية التي تحقّق تطلُّعات الرئيس العام الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند -يحفظه الله.

القبض على قرد الشوقية

وأطاحت أمانة العاصمة المقدّسة بـ"قرد الشوقية" بعد أن تسبّب في الذعر والخوف لدى السكان على مدى الأشهر الماضية؛ تجاوبًا مع مناشدات الأهالي عبر "سبق"؛ للتخلص من القرد الذي يقطن حيَّهم منذ أشهر عدة.

وفي التفاصيل: أوضح المتحدث الرسمي باسم أمانة العاصمة المقدّسة المهندس رائد سمرقندي، لـ"سبق"؛ أن الإطاحة بقرد الشوقية جاءت بعد أن كثّفت أمانة العاصمة المقدّسة أعمالها الرقابية لمكافحة القرود والحيوانات الضالّة ضمن نطاق بلدية الشوقية الفرعية، وقامت الإدارة العامة للصحة العامة بمباشرة الموقع مدار الشكوى؛ حيث تمّ توزيع أقفاص كبيرة خاصة بمكافحة القرود، وتثبيتها في بعض الأماكن، ومتابعتها بصفة دورية وعلى مدار الساعة، بمشاركة 6 فرق ميدانية وبدعم ومساندة من الدوريات الأمنية.

ولفت "سمرقندي"؛ إلى أن أعمال الرصد والمتابعة مستمرة بالمنطقة لمكافحة الآفات والحيوانات الضالة؛ حيث يتم العمل على إبعادها من المناطق السكنية والسيطرة عليها بالطرق الصحية المتبعة.

وكانت "سبق" قد نشرت خبرًا الأسبوع الماضي تحت عنوان: "قرد شوقية مكة يعاود الظهور.. والأهالي يطالبون بإبعاد خطره"؛ جاء فيه أن مواطنًا في حي الشوقية بمكة المكرّمة، وثّق الأسبوع الماضي، من جديد؛ ظهور "القرد" المتنقل داخل الحي، الذي أثار الذعر والهلع لدى السكان، الذين لم يتمكّنوا من التخلص منه على مدى الأشهر الماضية؛ رغم البلاغات المتكرّرة لأمانة العاصمة المقدّسة.

وبحسب السكان: فإن "القرد" يقطن الحي منذ أشهر عدة، ويتنقّل من مكان إلى آخر متسلّقًا العمائر السكنية؛ مما سبّب الذعر والخوف للسكان الذين أبدوا تخوفهم الشديد منه، خاصة الأطفال؛ حيث يظهر فجأة ويختفي عن الأنظار ليعود في مكان آخر داخل الحي، خاصةً في العمائر التي تحت الإنشاء.

ولم يستبعد السكان أن يكون القرد من نوع القرود العدائية، مطالبين حينها الجهات المختصّة بضرورة مباشرة الموقع وإبعاد خطره عن أبنائهم وعن سكان الحي على وجه السرعة.

طفلة تفقد يدها

وباشرت الجهات الأمنية بمكة المكرّمة، حادثة سقوط طفلة من نافذة سيارة والدها، في أثناء سيرها بأحد الشوارع بالعاصمة المقدّسة؛ ما أسفر عن فصل يدها عن جسدها، فيما تولّى الهلال الأحمر نقل الطفلة، ويدها المفصولة في حافظة ثلج، إلى المستشفى.

وقال ابن عم الطفلة: إن الأب كان برفقة طفلته البالغة من العمر عامين وثمانية أشهر، بأحد الشوارع في حي الشوقية بمكة المكرّمة، عندما سقطت من نافذة السيارة من الباب الخلفي، في غفلة من والدها، في أثناء سير المركبة؛ ما تسبّب في انفصال يدها عن جسدها من المفصل من جرّاء السقوط.

وأضاف: الجهات الأمنية باشرت التحقيق في الحادثة على الفور بعد تلقّيها البلاغ، فيما تولّت سيارة الهلال الأحمر السعودي التي بدورها باشرت الحادثة، نقل الطفلة، ويدها المفصولة في حافظة ثلج، إلى مستشفى النور التخصصي بمكة المكرّمة.

وأردف: المستشفى اعتذر عن معالجة الحالة وإعادة اليد إلى طبيعتها؛ بحجة عدم توافر أطباء أطفال، فيما بقيت الطفلة حتى ساعات الفجر الأولى دون تحويلها إلى مستشفى متخصص داخل العاصمة المقدّسة؛ ما استدعى نقلها عن طريق سيارة الإسعاف -بعد إلحاحٍ من أسرتها- إلى أحد المستشفيات الخاصة بمحافظة جدة، ولا تزال تتلقّى العلاج فيه.

وتابع: عند وصول الطفلة إلى المستشفى الخاص بجدة، اكتشف الأطباء هناك أنها تعاني كسرًا في إحدى قدميها؛ وهو ما لم يكتشفه مستشفى النور.

وطالب بالتحقيق بشأن عدم تجاوب المستشفى مع الحالة، على حد وصفه، لافتًا إلى أن حالة الطفلة أصبحت الآن شبه مستقرّة، فيما لا تزال المحاولات لإعادة يدها إلى جسدها في غاية الصعوبة بعد كل هذه المدة التي قضتها في الانتظار بالمستشفى نفسه.

وقال ابن عم الطفلة: أسرة الطفلة لا تزال تعيش هول الصدمة، وما آلت إليه الأمور من فقدها يدها من جرّاء السقوط، ونتمنى أن تتم معالجتها في مستشفى متخصص على وجه السرعة، وإعادة بصيص من الأمل من أجل إعادة يدها إلى وضعها الطبيعي.

استعادة 20 ألف متر

أكّد حساب إمارة منطقة مكة المكرمة الرسمي بتويتر؛ أن أمانة ‫العاصمة المقدسة أزالت تعديات وإحداثات على أراضٍ حكومية بمنطقة الحسينية في ‫مكة المكرمة، تُقدر مساحتها بـ20 ألف م2.

وأوضحت الأمانة أن بلدية العزيزية الفرعية التابعة لأمانة العاصمة المقدسة، تمكّنت من استعادة تعدّيات وإحداثات على أراضٍ حكومية بمنطقة الحسينية بمكة المكرمة، بمساحة إجمالية بلغت (20) ألف متر مربع، وتمت إزالتها إزالةً كلية بمشاركة لجنة التعديات وبدعم ومساندة من الجهات الأمنية.

وتكثّف بلدية العزيزية الفرعية جولاتها الرقابية على جميع المواقع؛ لضبط الإحداثات والمباني العشوائية التي يقيمها المعتدون على الأراضي الحكومية والممتلكات العامة؛ حيث توجد توجيهات صادرة بضرورة متابعة هذه المخالفات ومراقبة كافة الأحياء والمخططات السكنية، والتعامل بحزم مع المعتدين على الأراضي وفقًا للأنظمة والتعليمات المعمول بها.

إصابة 18 زائرًا في حادث

تَعَرّض 18 شخصًا لإصابات متعددة، تراوحت بين البسيطة والمتوسطة والخطيرة، بعد حادث تصادم وقع صباح اليوم، بين حافلتين وشاحنة في طريق عرفة، وباشرت دوريات المرور وفِرَق الهلال الأحمر الحادث.

وتفصيلًا: أوضح المتحدّث الرسمي لهيئة الهلال الأحمر بالعاصمة المقدسة عبدالعزيز بادومان، أن غرفة عمليات هيئة الهلال الأحمر السعودي بالعاصمة المقدسة، تَلَقّت بلاغًا من مواطن يفيد بوجود حادث تصادم بين حافلتين في طريق عرفة الخط الدائري خلف الطوارئ، وبه عدد من الإصابات.

وأضاف: وفور تلقّي البلاغ تم توجيه 9 فِرَق إسعافية بقيادة القائد الميداني محمد الشريف، وحين وصول أول فرقة للموقع، تَبَيّن وجود 18 إصابة؛ منها إصابة بالغة، وتم تقديم الخدمة الإسعافية للمصابين، ونقلت 6 إصابات إلى مستشفى النور التخصصي، كما نقلت 10 إصابات إلى مستشفى الملك فيصل.

يُذكر أن طريق عرفة يشهد كثافة لحافلات المعتمرين، التي تقوم بإيصال المعتمرين والزوار إلى مشعر عرفة في ساعات الصباح الباكر؛ للوقوف على المشعر والاطلاع عليه.

ومن جانبه كشف مصدر أن سبب الحادث عدم أخذ الحيطة والحذر، وتجاهل الأفضلية في قواعد السير في الطريق، وباشر الحادث مدير المرور ومدير الحوادث وضابط التحقيق.