"مؤسسة القدس": القطار الهوائي أخطر محاولات تغيير الهوية منذ الاحتلال

أكدت أنه يهدف إلى تخريب أفق البلدة القديمة وتهميش تاريخ شوارعها وأبنيتها

اعتبرت مؤسسة القدس الدولية في بيروت، مشروع القطار الهوائي الذي ستقيمه حكومة الاحتلال الإسرائيلي في القدس المحتلة، من أخطر مشروعات تغيير هوية المدينة منذ احتلالها.

وأكدت المؤسسة، في تقرير اليوم، أن الاحتلال يتطلع من هذا المشروع إلى تخريب أفق البلدة القديمة، وتهميش التاريخ الماثل في شوارعها وأبنيتها ومقدساتها.

ورأت المؤسسة أنها تجعل مشروع القطار الهوائي في القدس أخطر مشروعات تغيير هوية المدينة منذ احتلالها.

وكشفت أن القطار الهوائي سينطلق من محطة القطارات العثمانية غربي القدس وصولاً إلى مركز كيدم التهويدي الذي تشرف عليه جمعية "إلعاد" اليمينية على أرضٍ مصادرة في سلوان في مرحلته الأولى التي ستكون بطول 1.4 كم وتسير فيها 40 عربة معلقة على 15 عموداً، مما يجعلها مشروع تخريبٍ شامل لأفق المدينة من الجهة الجنوبية الشرقية للبلدة القديمة، وهي الزاوية التي يتربع فيها المسجد الأقصى تحديداً.

وأشار البيان إلى أن المرحلة الثانية حسب المخططات الإسرائيلية ستمتد من مركز كيدم إلى جبل الزيتون، وربما تمتد إلى محيط باب الأسباط، كما أشارت المخططات الأولى للمشروع.

مؤسسة القدس الدولية بيروت مشروع القطار الهوائي الاحتلال الإسرائيلي
اعلان
"مؤسسة القدس": القطار الهوائي أخطر محاولات تغيير الهوية منذ الاحتلال
سبق

اعتبرت مؤسسة القدس الدولية في بيروت، مشروع القطار الهوائي الذي ستقيمه حكومة الاحتلال الإسرائيلي في القدس المحتلة، من أخطر مشروعات تغيير هوية المدينة منذ احتلالها.

وأكدت المؤسسة، في تقرير اليوم، أن الاحتلال يتطلع من هذا المشروع إلى تخريب أفق البلدة القديمة، وتهميش التاريخ الماثل في شوارعها وأبنيتها ومقدساتها.

ورأت المؤسسة أنها تجعل مشروع القطار الهوائي في القدس أخطر مشروعات تغيير هوية المدينة منذ احتلالها.

وكشفت أن القطار الهوائي سينطلق من محطة القطارات العثمانية غربي القدس وصولاً إلى مركز كيدم التهويدي الذي تشرف عليه جمعية "إلعاد" اليمينية على أرضٍ مصادرة في سلوان في مرحلته الأولى التي ستكون بطول 1.4 كم وتسير فيها 40 عربة معلقة على 15 عموداً، مما يجعلها مشروع تخريبٍ شامل لأفق المدينة من الجهة الجنوبية الشرقية للبلدة القديمة، وهي الزاوية التي يتربع فيها المسجد الأقصى تحديداً.

وأشار البيان إلى أن المرحلة الثانية حسب المخططات الإسرائيلية ستمتد من مركز كيدم إلى جبل الزيتون، وربما تمتد إلى محيط باب الأسباط، كما أشارت المخططات الأولى للمشروع.

05 ديسمبر 2019 - 8 ربيع الآخر 1441
02:34 PM

"مؤسسة القدس": القطار الهوائي أخطر محاولات تغيير الهوية منذ الاحتلال

أكدت أنه يهدف إلى تخريب أفق البلدة القديمة وتهميش تاريخ شوارعها وأبنيتها

A A A
0
1,743

اعتبرت مؤسسة القدس الدولية في بيروت، مشروع القطار الهوائي الذي ستقيمه حكومة الاحتلال الإسرائيلي في القدس المحتلة، من أخطر مشروعات تغيير هوية المدينة منذ احتلالها.

وأكدت المؤسسة، في تقرير اليوم، أن الاحتلال يتطلع من هذا المشروع إلى تخريب أفق البلدة القديمة، وتهميش التاريخ الماثل في شوارعها وأبنيتها ومقدساتها.

ورأت المؤسسة أنها تجعل مشروع القطار الهوائي في القدس أخطر مشروعات تغيير هوية المدينة منذ احتلالها.

وكشفت أن القطار الهوائي سينطلق من محطة القطارات العثمانية غربي القدس وصولاً إلى مركز كيدم التهويدي الذي تشرف عليه جمعية "إلعاد" اليمينية على أرضٍ مصادرة في سلوان في مرحلته الأولى التي ستكون بطول 1.4 كم وتسير فيها 40 عربة معلقة على 15 عموداً، مما يجعلها مشروع تخريبٍ شامل لأفق المدينة من الجهة الجنوبية الشرقية للبلدة القديمة، وهي الزاوية التي يتربع فيها المسجد الأقصى تحديداً.

وأشار البيان إلى أن المرحلة الثانية حسب المخططات الإسرائيلية ستمتد من مركز كيدم إلى جبل الزيتون، وربما تمتد إلى محيط باب الأسباط، كما أشارت المخططات الأولى للمشروع.