بالفيديو.. لصوص في "عزيزية الرياض" يسرقون شركة 3 مرات

الخسائر جاوزت 300 ألف ريال.. والشرطة لم تعثر على الجُناة

عيسى الحربي- سبق- الرياض: أقدم عددٌ من الجناة على ارتكاب سرقات متعدِّدة بحق مستودع ومخزن يخص فرع شركة "هاشم حسونة وأولاده للتجارة والتبريد" في حي العزيزية جنوب الرياض؛ حيث تمت سرقة قطع نحاسية جاوزت أثمانها 300 ألف ريال سعودي؛ على فترات متفرِّقة خلال سبعة أشهر.
 
وقالت الشركة في رسالة تَلَقَّتْها "سبق": "يؤسفنا- نحن شركة هاشم حسونة وأولاده للتجارة والتبريد ومقرها الرئيس بجدة- أنْ نؤكِّد سرقة المستودع الخاص بالشركة للمرة الأولى بتاريخ : 03/10/ 2014م، وتم إبلاغ مركز الشرطة؛ حيث حضر رجال الأمن لأخذ البصمات وللوقوف على الحادثة، وكانت هناك مقاطع فيديو مصورة من الكاميرات الخاصة بنا داخل المستودع، والتي تُظهر هويةَ الأشخاص الذين قاموا بعملية السرقة".
 
وأضافت الشركة: "بعد متابعةٍ مع القسم لمدة ستة أشهر تقريباً لم يتم العثور على الجناة، إلى أنْ أعاد الجناة ارتكاب السرقة بنفس الطريقة مرة أخرى بعد مرور الأشهر الستة بتاريخ 09 / 09 / 2014م، وتم حينها إبلاغ مركز الشرطة مرة أخرى".
 
وأردفت: "حضرت الشرطة إلى الموقع لأخذ البصمات والوقوف على الحادثة وأخذ مقاطع الفيديو الخاصة بالسرقة، التي أظهرت نفس الأشخاص الذين قاموا بالسرقة في المرة الأولى، وبعد مراجعة مندوبنا لمركز الشرطة ذهب إلى مدير مركز شرطة العزيزية، وأبلغه بالقصة كاملة؛ وهي أنه في تاريخ :03/10/ 2014م وتاريخ 09/ 09/ 2014م كُسر جدار المستودع الخاص بنا من الجهة الخلفية؛ حيث قام الجناة من خلال هذه الفتحة بالدخول إلى المستودع وسرقة عدد من لفَّات النحاس بقيمة 121882 ريالاً، وتكررت السرقة بنفس الطريقة مع وجود مقاطع الفيديو التي تظهر الأشخاص الذين ارتكبوا السرقة".
 
وتابعت الشركة في رسالتها: "بعد ذلك طلبنا البلاغ لتقديمه إلى شركة التأمين لتعويضنا بالقيمة، ثم بعد أيام قليلة عاود الجناةُ، بحسب الفيديو، ارتكابَ السرقة للمرة الثالثة في فجر عيد الأضحى المبارك؛ حيث قاموا بصَهْر الحديد الخاص في أقفال الأبواب، ودخلوا من باب المستودع وكسروا الجدار الخلفي ليخرجوا هذة المرة بمواسير نحاسية طولها ستة أمتار وبكمية كبيرة، بقيمة إجمالية جاوزت 300 ألف ريال؛ مما يعني أن الأمان في هذه المنطقة الصناعية معدوم تماماً.
 
وقالت شركة "حسونة" : "نحن على استعداد تام لتقديم كافة الفيديوهات وصور الجناة ووثائق البلاغ للجهات المعنية، وهدفنا هو إيصال معاناتنا إلى المسؤولين؛ لإيقاف هذة المهزلة؛ وحتى يشعر المواطن بالأمن والأمان".
 
 

 

اعلان
بالفيديو.. لصوص في "عزيزية الرياض" يسرقون شركة 3 مرات
سبق
عيسى الحربي- سبق- الرياض: أقدم عددٌ من الجناة على ارتكاب سرقات متعدِّدة بحق مستودع ومخزن يخص فرع شركة "هاشم حسونة وأولاده للتجارة والتبريد" في حي العزيزية جنوب الرياض؛ حيث تمت سرقة قطع نحاسية جاوزت أثمانها 300 ألف ريال سعودي؛ على فترات متفرِّقة خلال سبعة أشهر.
 
وقالت الشركة في رسالة تَلَقَّتْها "سبق": "يؤسفنا- نحن شركة هاشم حسونة وأولاده للتجارة والتبريد ومقرها الرئيس بجدة- أنْ نؤكِّد سرقة المستودع الخاص بالشركة للمرة الأولى بتاريخ : 03/10/ 2014م، وتم إبلاغ مركز الشرطة؛ حيث حضر رجال الأمن لأخذ البصمات وللوقوف على الحادثة، وكانت هناك مقاطع فيديو مصورة من الكاميرات الخاصة بنا داخل المستودع، والتي تُظهر هويةَ الأشخاص الذين قاموا بعملية السرقة".
 
وأضافت الشركة: "بعد متابعةٍ مع القسم لمدة ستة أشهر تقريباً لم يتم العثور على الجناة، إلى أنْ أعاد الجناة ارتكاب السرقة بنفس الطريقة مرة أخرى بعد مرور الأشهر الستة بتاريخ 09 / 09 / 2014م، وتم حينها إبلاغ مركز الشرطة مرة أخرى".
 
وأردفت: "حضرت الشرطة إلى الموقع لأخذ البصمات والوقوف على الحادثة وأخذ مقاطع الفيديو الخاصة بالسرقة، التي أظهرت نفس الأشخاص الذين قاموا بالسرقة في المرة الأولى، وبعد مراجعة مندوبنا لمركز الشرطة ذهب إلى مدير مركز شرطة العزيزية، وأبلغه بالقصة كاملة؛ وهي أنه في تاريخ :03/10/ 2014م وتاريخ 09/ 09/ 2014م كُسر جدار المستودع الخاص بنا من الجهة الخلفية؛ حيث قام الجناة من خلال هذه الفتحة بالدخول إلى المستودع وسرقة عدد من لفَّات النحاس بقيمة 121882 ريالاً، وتكررت السرقة بنفس الطريقة مع وجود مقاطع الفيديو التي تظهر الأشخاص الذين ارتكبوا السرقة".
 
وتابعت الشركة في رسالتها: "بعد ذلك طلبنا البلاغ لتقديمه إلى شركة التأمين لتعويضنا بالقيمة، ثم بعد أيام قليلة عاود الجناةُ، بحسب الفيديو، ارتكابَ السرقة للمرة الثالثة في فجر عيد الأضحى المبارك؛ حيث قاموا بصَهْر الحديد الخاص في أقفال الأبواب، ودخلوا من باب المستودع وكسروا الجدار الخلفي ليخرجوا هذة المرة بمواسير نحاسية طولها ستة أمتار وبكمية كبيرة، بقيمة إجمالية جاوزت 300 ألف ريال؛ مما يعني أن الأمان في هذه المنطقة الصناعية معدوم تماماً.
 
وقالت شركة "حسونة" : "نحن على استعداد تام لتقديم كافة الفيديوهات وصور الجناة ووثائق البلاغ للجهات المعنية، وهدفنا هو إيصال معاناتنا إلى المسؤولين؛ لإيقاف هذة المهزلة؛ وحتى يشعر المواطن بالأمن والأمان".
 
 

 

26 أكتوبر 2014 - 2 محرّم 1436
10:08 PM

بالفيديو.. لصوص في "عزيزية الرياض" يسرقون شركة 3 مرات

الخسائر جاوزت 300 ألف ريال.. والشرطة لم تعثر على الجُناة

A A A
0
43,146

عيسى الحربي- سبق- الرياض: أقدم عددٌ من الجناة على ارتكاب سرقات متعدِّدة بحق مستودع ومخزن يخص فرع شركة "هاشم حسونة وأولاده للتجارة والتبريد" في حي العزيزية جنوب الرياض؛ حيث تمت سرقة قطع نحاسية جاوزت أثمانها 300 ألف ريال سعودي؛ على فترات متفرِّقة خلال سبعة أشهر.
 
وقالت الشركة في رسالة تَلَقَّتْها "سبق": "يؤسفنا- نحن شركة هاشم حسونة وأولاده للتجارة والتبريد ومقرها الرئيس بجدة- أنْ نؤكِّد سرقة المستودع الخاص بالشركة للمرة الأولى بتاريخ : 03/10/ 2014م، وتم إبلاغ مركز الشرطة؛ حيث حضر رجال الأمن لأخذ البصمات وللوقوف على الحادثة، وكانت هناك مقاطع فيديو مصورة من الكاميرات الخاصة بنا داخل المستودع، والتي تُظهر هويةَ الأشخاص الذين قاموا بعملية السرقة".
 
وأضافت الشركة: "بعد متابعةٍ مع القسم لمدة ستة أشهر تقريباً لم يتم العثور على الجناة، إلى أنْ أعاد الجناة ارتكاب السرقة بنفس الطريقة مرة أخرى بعد مرور الأشهر الستة بتاريخ 09 / 09 / 2014م، وتم حينها إبلاغ مركز الشرطة مرة أخرى".
 
وأردفت: "حضرت الشرطة إلى الموقع لأخذ البصمات والوقوف على الحادثة وأخذ مقاطع الفيديو الخاصة بالسرقة، التي أظهرت نفس الأشخاص الذين قاموا بالسرقة في المرة الأولى، وبعد مراجعة مندوبنا لمركز الشرطة ذهب إلى مدير مركز شرطة العزيزية، وأبلغه بالقصة كاملة؛ وهي أنه في تاريخ :03/10/ 2014م وتاريخ 09/ 09/ 2014م كُسر جدار المستودع الخاص بنا من الجهة الخلفية؛ حيث قام الجناة من خلال هذه الفتحة بالدخول إلى المستودع وسرقة عدد من لفَّات النحاس بقيمة 121882 ريالاً، وتكررت السرقة بنفس الطريقة مع وجود مقاطع الفيديو التي تظهر الأشخاص الذين ارتكبوا السرقة".
 
وتابعت الشركة في رسالتها: "بعد ذلك طلبنا البلاغ لتقديمه إلى شركة التأمين لتعويضنا بالقيمة، ثم بعد أيام قليلة عاود الجناةُ، بحسب الفيديو، ارتكابَ السرقة للمرة الثالثة في فجر عيد الأضحى المبارك؛ حيث قاموا بصَهْر الحديد الخاص في أقفال الأبواب، ودخلوا من باب المستودع وكسروا الجدار الخلفي ليخرجوا هذة المرة بمواسير نحاسية طولها ستة أمتار وبكمية كبيرة، بقيمة إجمالية جاوزت 300 ألف ريال؛ مما يعني أن الأمان في هذه المنطقة الصناعية معدوم تماماً.
 
وقالت شركة "حسونة" : "نحن على استعداد تام لتقديم كافة الفيديوهات وصور الجناة ووثائق البلاغ للجهات المعنية، وهدفنا هو إيصال معاناتنا إلى المسؤولين؛ لإيقاف هذة المهزلة؛ وحتى يشعر المواطن بالأمن والأمان".