عضو بهيئة علماء السودان: السعودية صاحبة الدور الرائد في خدمة الإسلام

خلال زيارته لجناح وزارة "الشؤون الإسلامية" في مهرجان "الجنادرية"

زار عضو هيئة علماء السودان، الدكتور محمد بن عثمان محمد، جناح وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالجنادرية، وكان في استقباله عدد من مشرفي الجناح، حيث تجول في أركان الجناح وأقسامه، واستمع إلى شرح موجز عن الخدمات التي يقدمها الجناح لرواد الجنادرية.

وسجل عضو هيئة علماء السودان، عقب الزيارة، كلمة في سجل كبار الزوار، قال فيها: سرني ما شاهدته خلال الزيارة من الجهود الكبيرة التي تبذلها وزارة الشؤون الإسلامية للزوار والتي تعكس الوجه المشرق والناصع لرسالة الوزارة المنبثقة من رسالة المملكة الرائدة في خدمة الإسلام والمسلمين، وإن المسلمين بالعالم يقدرون هذا الدور ويثمنونه.

وأوضح أن ما شاهده في أركان الجناح العشرة من معروضات يؤكد حرص الوزارة على مواكبة التطور التقني عبر برامج وخدمات إلكترونية تمكِّن رواد الجناح وزائريه من الحصول على معارف ومعلومات فيما يحتاجون إليه في دينهم ودنياهم بفضل الله جل وعلا.

وأضاف "عثمان": هيئة علماء السودان تشيد بالدور البارز والمؤثر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين في دعم العمل الإسلامي والإنساني بمختلف دول العالم، ومواقفهما المشرفة تجاه السودان وشعبه عموما وخاصة ما يتعلق برفع العقوبات عن السودان.

ونوه "عثمان" بالدور البارز والفاعل لوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بقيادة الوزير الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ في نشر الثقافة الإسلامية في قارة أفريقيا.

وأشار إلى دور الملحق الديني بالسودان في دعم المساجد والجمعيات الإسلامية بالمصاحف والكتب العلمية النافعة، وتنسيق المحاضرات واللقاءات العلمية علاوة على المكتبة العلمية بالملحق التي يقصدها طلاب العلم والباحثون هناك.

وقدم المسؤولون عن أركان جناح الوزارة بالجنادرية هدايا تذكارية لعضو هيئة علماء السودان.

يشار إلى أن صحيفة "سبق" الإلكترونية هي الراعي الإلكتروني الحصري للمهرجان، للسنة الرابعة على التوالي، حيث خصصت فريق عمل إعلامياً لتغطية فعاليات أجنحة إمارات المناطق، والجهات الحكومية المشاركة في المهرجان، وكذلك متابعة أنشطة الشركات ومؤسسات القطاع الخاص الراعية الرسمية للمهرجان.

اعلان
عضو بهيئة علماء السودان: السعودية صاحبة الدور الرائد في خدمة الإسلام
سبق

زار عضو هيئة علماء السودان، الدكتور محمد بن عثمان محمد، جناح وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالجنادرية، وكان في استقباله عدد من مشرفي الجناح، حيث تجول في أركان الجناح وأقسامه، واستمع إلى شرح موجز عن الخدمات التي يقدمها الجناح لرواد الجنادرية.

وسجل عضو هيئة علماء السودان، عقب الزيارة، كلمة في سجل كبار الزوار، قال فيها: سرني ما شاهدته خلال الزيارة من الجهود الكبيرة التي تبذلها وزارة الشؤون الإسلامية للزوار والتي تعكس الوجه المشرق والناصع لرسالة الوزارة المنبثقة من رسالة المملكة الرائدة في خدمة الإسلام والمسلمين، وإن المسلمين بالعالم يقدرون هذا الدور ويثمنونه.

وأوضح أن ما شاهده في أركان الجناح العشرة من معروضات يؤكد حرص الوزارة على مواكبة التطور التقني عبر برامج وخدمات إلكترونية تمكِّن رواد الجناح وزائريه من الحصول على معارف ومعلومات فيما يحتاجون إليه في دينهم ودنياهم بفضل الله جل وعلا.

وأضاف "عثمان": هيئة علماء السودان تشيد بالدور البارز والمؤثر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين في دعم العمل الإسلامي والإنساني بمختلف دول العالم، ومواقفهما المشرفة تجاه السودان وشعبه عموما وخاصة ما يتعلق برفع العقوبات عن السودان.

ونوه "عثمان" بالدور البارز والفاعل لوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بقيادة الوزير الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ في نشر الثقافة الإسلامية في قارة أفريقيا.

وأشار إلى دور الملحق الديني بالسودان في دعم المساجد والجمعيات الإسلامية بالمصاحف والكتب العلمية النافعة، وتنسيق المحاضرات واللقاءات العلمية علاوة على المكتبة العلمية بالملحق التي يقصدها طلاب العلم والباحثون هناك.

وقدم المسؤولون عن أركان جناح الوزارة بالجنادرية هدايا تذكارية لعضو هيئة علماء السودان.

يشار إلى أن صحيفة "سبق" الإلكترونية هي الراعي الإلكتروني الحصري للمهرجان، للسنة الرابعة على التوالي، حيث خصصت فريق عمل إعلامياً لتغطية فعاليات أجنحة إمارات المناطق، والجهات الحكومية المشاركة في المهرجان، وكذلك متابعة أنشطة الشركات ومؤسسات القطاع الخاص الراعية الرسمية للمهرجان.

13 فبراير 2018 - 27 جمادى الأول 1439
05:17 PM

عضو بهيئة علماء السودان: السعودية صاحبة الدور الرائد في خدمة الإسلام

خلال زيارته لجناح وزارة "الشؤون الإسلامية" في مهرجان "الجنادرية"

A A A
2
2,845

زار عضو هيئة علماء السودان، الدكتور محمد بن عثمان محمد، جناح وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالجنادرية، وكان في استقباله عدد من مشرفي الجناح، حيث تجول في أركان الجناح وأقسامه، واستمع إلى شرح موجز عن الخدمات التي يقدمها الجناح لرواد الجنادرية.

وسجل عضو هيئة علماء السودان، عقب الزيارة، كلمة في سجل كبار الزوار، قال فيها: سرني ما شاهدته خلال الزيارة من الجهود الكبيرة التي تبذلها وزارة الشؤون الإسلامية للزوار والتي تعكس الوجه المشرق والناصع لرسالة الوزارة المنبثقة من رسالة المملكة الرائدة في خدمة الإسلام والمسلمين، وإن المسلمين بالعالم يقدرون هذا الدور ويثمنونه.

وأوضح أن ما شاهده في أركان الجناح العشرة من معروضات يؤكد حرص الوزارة على مواكبة التطور التقني عبر برامج وخدمات إلكترونية تمكِّن رواد الجناح وزائريه من الحصول على معارف ومعلومات فيما يحتاجون إليه في دينهم ودنياهم بفضل الله جل وعلا.

وأضاف "عثمان": هيئة علماء السودان تشيد بالدور البارز والمؤثر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين في دعم العمل الإسلامي والإنساني بمختلف دول العالم، ومواقفهما المشرفة تجاه السودان وشعبه عموما وخاصة ما يتعلق برفع العقوبات عن السودان.

ونوه "عثمان" بالدور البارز والفاعل لوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بقيادة الوزير الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ في نشر الثقافة الإسلامية في قارة أفريقيا.

وأشار إلى دور الملحق الديني بالسودان في دعم المساجد والجمعيات الإسلامية بالمصاحف والكتب العلمية النافعة، وتنسيق المحاضرات واللقاءات العلمية علاوة على المكتبة العلمية بالملحق التي يقصدها طلاب العلم والباحثون هناك.

وقدم المسؤولون عن أركان جناح الوزارة بالجنادرية هدايا تذكارية لعضو هيئة علماء السودان.

يشار إلى أن صحيفة "سبق" الإلكترونية هي الراعي الإلكتروني الحصري للمهرجان، للسنة الرابعة على التوالي، حيث خصصت فريق عمل إعلامياً لتغطية فعاليات أجنحة إمارات المناطق، والجهات الحكومية المشاركة في المهرجان، وكذلك متابعة أنشطة الشركات ومؤسسات القطاع الخاص الراعية الرسمية للمهرجان.