ختام اللقاء السنوي الأول للصيادلة بحضور 1500 صيدلي بالرياض

قدمت فيه 35 أطروحة علمية ونفذت 8 ورش عمل و10 حلقات نقاشية

اختتمت أمس فعاليات اللقاء السنوي الدولي الأول الذي نظمته الجمعية الصيدلية السعودية "سيفا ٢٠١٨" استقطبت فيه ١٥٠٠ صيدلاني وصيدلانية من جميع أنحاء العالم واستمر لثلاثة أيام في فندق الفيصلية بالرياض.

افتتح اللقاء رئيس هيئة الغذاء والدواء أ.د. هشام بن سعد الجضعي ورئيس الجمعية الصيدلية السعودية الدكتور خالد بن عدنان البريكان الذي شدد على ما يهدف إليه هذا اللقاء من جمع الصيادلة من جميع القطاعات الصحية لقيادة القطاع الصحي والمهني نحو قفزات تطويرية لمهنة الصيدلة تماشيًا مع رؤية المملكة 2030 والتي تقود القطاع الدوائي والمهني إلى الازدهار بما يخدم الاقتصاد الوطني وكذلك الخدمات المقدمة للمريض، بالإضافة إلى رئيس اللجنة المنظمة الصيدلي محمد الأعوجي ورئيس اللجنة العلمية الدكتور عبدالرزاق الجزائري.

وتم في اللقاء السنوي "سيفا ٢٠١٨" تقديم أكثر من ٣٥ أطروحة علمية وتحدث ٤٥ متحدثًا على منصته، كما تم تنفيذ ٨ ورش عمل و١٠ حلقات نقاشية عن تحدث في كل الموضوعات الصيدلانية.

وشاركت ١٥ جامعة سعودية في مسابقة المهارات الإكلينيكية التي تهدف إلى قياس مهارات طلاب وطالبات الصيدلة، والتي فازت بها جامعة الملك سعود بالمركز الأول وجامعة الملك عبدالعزيز بالمركز الثاني وجامعة أم القرى بالمركز الثالث، بالإضافة إلى استضافة الأندية الطُلابية الرائدة من جميع أنحاء المملكة للمشاركة في المعرض المُصاحب للحدث.

يُذكر أن اللقاء السنوي الدولي الأول يأتي بتنظيم من الجمعية الصيدلية السعودية "سيفا ٢٠١٨" ويهدف إلى تعزيز تبادل الأفكار والمعلومات والخبرات بين الممارسين الصحيين والأكاديميين في مجال الصيدلة، كما يجمع الحدث الخبراء ورموز هذه المهنة من أنحاء العالم في بيئة علمية مصممة لتبادل الممارسات الصيدلانية الفعّالة.

اعلان
ختام اللقاء السنوي الأول للصيادلة بحضور 1500 صيدلي بالرياض
سبق

اختتمت أمس فعاليات اللقاء السنوي الدولي الأول الذي نظمته الجمعية الصيدلية السعودية "سيفا ٢٠١٨" استقطبت فيه ١٥٠٠ صيدلاني وصيدلانية من جميع أنحاء العالم واستمر لثلاثة أيام في فندق الفيصلية بالرياض.

افتتح اللقاء رئيس هيئة الغذاء والدواء أ.د. هشام بن سعد الجضعي ورئيس الجمعية الصيدلية السعودية الدكتور خالد بن عدنان البريكان الذي شدد على ما يهدف إليه هذا اللقاء من جمع الصيادلة من جميع القطاعات الصحية لقيادة القطاع الصحي والمهني نحو قفزات تطويرية لمهنة الصيدلة تماشيًا مع رؤية المملكة 2030 والتي تقود القطاع الدوائي والمهني إلى الازدهار بما يخدم الاقتصاد الوطني وكذلك الخدمات المقدمة للمريض، بالإضافة إلى رئيس اللجنة المنظمة الصيدلي محمد الأعوجي ورئيس اللجنة العلمية الدكتور عبدالرزاق الجزائري.

وتم في اللقاء السنوي "سيفا ٢٠١٨" تقديم أكثر من ٣٥ أطروحة علمية وتحدث ٤٥ متحدثًا على منصته، كما تم تنفيذ ٨ ورش عمل و١٠ حلقات نقاشية عن تحدث في كل الموضوعات الصيدلانية.

وشاركت ١٥ جامعة سعودية في مسابقة المهارات الإكلينيكية التي تهدف إلى قياس مهارات طلاب وطالبات الصيدلة، والتي فازت بها جامعة الملك سعود بالمركز الأول وجامعة الملك عبدالعزيز بالمركز الثاني وجامعة أم القرى بالمركز الثالث، بالإضافة إلى استضافة الأندية الطُلابية الرائدة من جميع أنحاء المملكة للمشاركة في المعرض المُصاحب للحدث.

يُذكر أن اللقاء السنوي الدولي الأول يأتي بتنظيم من الجمعية الصيدلية السعودية "سيفا ٢٠١٨" ويهدف إلى تعزيز تبادل الأفكار والمعلومات والخبرات بين الممارسين الصحيين والأكاديميين في مجال الصيدلة، كما يجمع الحدث الخبراء ورموز هذه المهنة من أنحاء العالم في بيئة علمية مصممة لتبادل الممارسات الصيدلانية الفعّالة.

22 فبراير 2018 - 6 جمادى الآخر 1439
11:18 PM

ختام اللقاء السنوي الأول للصيادلة بحضور 1500 صيدلي بالرياض

قدمت فيه 35 أطروحة علمية ونفذت 8 ورش عمل و10 حلقات نقاشية

A A A
2
3,862

اختتمت أمس فعاليات اللقاء السنوي الدولي الأول الذي نظمته الجمعية الصيدلية السعودية "سيفا ٢٠١٨" استقطبت فيه ١٥٠٠ صيدلاني وصيدلانية من جميع أنحاء العالم واستمر لثلاثة أيام في فندق الفيصلية بالرياض.

افتتح اللقاء رئيس هيئة الغذاء والدواء أ.د. هشام بن سعد الجضعي ورئيس الجمعية الصيدلية السعودية الدكتور خالد بن عدنان البريكان الذي شدد على ما يهدف إليه هذا اللقاء من جمع الصيادلة من جميع القطاعات الصحية لقيادة القطاع الصحي والمهني نحو قفزات تطويرية لمهنة الصيدلة تماشيًا مع رؤية المملكة 2030 والتي تقود القطاع الدوائي والمهني إلى الازدهار بما يخدم الاقتصاد الوطني وكذلك الخدمات المقدمة للمريض، بالإضافة إلى رئيس اللجنة المنظمة الصيدلي محمد الأعوجي ورئيس اللجنة العلمية الدكتور عبدالرزاق الجزائري.

وتم في اللقاء السنوي "سيفا ٢٠١٨" تقديم أكثر من ٣٥ أطروحة علمية وتحدث ٤٥ متحدثًا على منصته، كما تم تنفيذ ٨ ورش عمل و١٠ حلقات نقاشية عن تحدث في كل الموضوعات الصيدلانية.

وشاركت ١٥ جامعة سعودية في مسابقة المهارات الإكلينيكية التي تهدف إلى قياس مهارات طلاب وطالبات الصيدلة، والتي فازت بها جامعة الملك سعود بالمركز الأول وجامعة الملك عبدالعزيز بالمركز الثاني وجامعة أم القرى بالمركز الثالث، بالإضافة إلى استضافة الأندية الطُلابية الرائدة من جميع أنحاء المملكة للمشاركة في المعرض المُصاحب للحدث.

يُذكر أن اللقاء السنوي الدولي الأول يأتي بتنظيم من الجمعية الصيدلية السعودية "سيفا ٢٠١٨" ويهدف إلى تعزيز تبادل الأفكار والمعلومات والخبرات بين الممارسين الصحيين والأكاديميين في مجال الصيدلة، كما يجمع الحدث الخبراء ورموز هذه المهنة من أنحاء العالم في بيئة علمية مصممة لتبادل الممارسات الصيدلانية الفعّالة.