الأمم المتحدة: الحرب التركية على سوريا تتسبّب في نزوح 100 ألف مدني

وسط تقارير عن إصابات وجرحى مدنيين خلال اليومين الأولين من العملية

تسبّبت العملية العسكرية التركية في الشمال السوري في نزوح نحو 100 ألف شخص من المدنيين.

وأعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، اليوم السبت، أن ما يقارب الـ100 ألف سوري نزحوا من أماكنهم في شمال شرق سوريا، بسبب العملية العسكرية التي أطلقها الجيش التركي، الأربعاء، باسم "نبع السلام".

وقالت مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان اليوم: إنها بدأت تأتي تقارير عن وقوع إصابات وجرحى مدنيين خلال اليومين الأولين من العملية التركية.

ووفقًا لصحيفة زمان التركية؛ أشار المتحدث إلى أن العملية العسكرية التركية يجب أن تتقيَّد بالقانون الدولي، مؤكدًا أنه يجب حماية المدنيين من تداعيات هذه العملية.

في المقابل أعلنت السلطات التركية مقتل حوالي 345 "إرهابيًّا" تابعًا لحزب الاتحاد الديمقراطي السوري الذي تعتبره تركيا امتدادًا لحزب العمال الكردستاني، نافية استهدافها للمدنيين في المنطقة.

نبع السلام العملية العسكرية التركية في الشمال السوري
اعلان
الأمم المتحدة: الحرب التركية على سوريا تتسبّب في نزوح 100 ألف مدني
سبق

تسبّبت العملية العسكرية التركية في الشمال السوري في نزوح نحو 100 ألف شخص من المدنيين.

وأعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، اليوم السبت، أن ما يقارب الـ100 ألف سوري نزحوا من أماكنهم في شمال شرق سوريا، بسبب العملية العسكرية التي أطلقها الجيش التركي، الأربعاء، باسم "نبع السلام".

وقالت مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان اليوم: إنها بدأت تأتي تقارير عن وقوع إصابات وجرحى مدنيين خلال اليومين الأولين من العملية التركية.

ووفقًا لصحيفة زمان التركية؛ أشار المتحدث إلى أن العملية العسكرية التركية يجب أن تتقيَّد بالقانون الدولي، مؤكدًا أنه يجب حماية المدنيين من تداعيات هذه العملية.

في المقابل أعلنت السلطات التركية مقتل حوالي 345 "إرهابيًّا" تابعًا لحزب الاتحاد الديمقراطي السوري الذي تعتبره تركيا امتدادًا لحزب العمال الكردستاني، نافية استهدافها للمدنيين في المنطقة.

12 أكتوبر 2019 - 13 صفر 1441
11:36 AM

الأمم المتحدة: الحرب التركية على سوريا تتسبّب في نزوح 100 ألف مدني

وسط تقارير عن إصابات وجرحى مدنيين خلال اليومين الأولين من العملية

A A A
4
1,747

تسبّبت العملية العسكرية التركية في الشمال السوري في نزوح نحو 100 ألف شخص من المدنيين.

وأعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، اليوم السبت، أن ما يقارب الـ100 ألف سوري نزحوا من أماكنهم في شمال شرق سوريا، بسبب العملية العسكرية التي أطلقها الجيش التركي، الأربعاء، باسم "نبع السلام".

وقالت مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان اليوم: إنها بدأت تأتي تقارير عن وقوع إصابات وجرحى مدنيين خلال اليومين الأولين من العملية التركية.

ووفقًا لصحيفة زمان التركية؛ أشار المتحدث إلى أن العملية العسكرية التركية يجب أن تتقيَّد بالقانون الدولي، مؤكدًا أنه يجب حماية المدنيين من تداعيات هذه العملية.

في المقابل أعلنت السلطات التركية مقتل حوالي 345 "إرهابيًّا" تابعًا لحزب الاتحاد الديمقراطي السوري الذي تعتبره تركيا امتدادًا لحزب العمال الكردستاني، نافية استهدافها للمدنيين في المنطقة.