هيئة البث الإسرائيلية: قادة الأجهزة الأمنية مصدومون من شروط "نتنياهو" لصفقة الأسرى

يتخوفون من امتناعه عن المضي في تنفيذها
رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو
رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو

ذكرت هيئة البث الإسرائيلية اليوم (الاثنين)، أن قادة الأجهزة الأمنية الإسرائيلية شعروا بالصدمة من الشروط، التي طرحها رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو للمضي قدمًا في صفقة تبادل أسرى مع حركة "حماس".

وأضافت الهيئة أن قادة الأجهزة عبروا عن موقفهم خلال مناقشة أمنية جرت مساء أمس في مكتب "نتنياهو".

ونقلت الهيئة عن مصادر شاركت في الاجتماع، أن بعض الحاضرين انتقدوا تصرفات "نتنياهو"، الذي وضع الشروط حتى قبل الجلسة المقررة لهم، وفقاً لوكالة أنباء العالم العربي.

وأثارت مصادر في المؤسسة الأمنية مخاوف من أن يمتنع "نتنياهو" عن المضي قدمًا في الصفقة؛ بسبب الخوف من حل الحكومة.

وكان "نتنياهو" قد دعا رؤساء الأجهزة الأمنية إلى مناقشة خاصة بشأن صفقة تبادل الأسرى، لكنه استبق ذلك ببيان ذكر فيه أن "إسرائيل لن تتنازل عن تحقيق أهداف الحرب، ولن توافق على وقف دائم لإطلاق النار، ولن تسمح بعودة المسلحين إلى شمال قطاع غزة، وكذلك تريد ضمانات لعدم تهريب أسلحة لحركة حماس من داخل الأراضي المصرية".

وأضاف البيان أن "الخطوط العريضة التي تم الاتفاق عليها بالنسبة لإسرائيل وحصلت على مباركة الرئيس الأميركي جو بايدن ستسمح لإسرائيل بإعادة المختطفين دون الإضرار بأهداف الحرب الأخرى".

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org