اليابان تطوّر صواريخ بعيدة المدة تطال كوريا الشمالية والصين

تنشرها بحلول عامَي 2030 و2035
اليابان تطوّر صواريخ بعيدة المدة تطال كوريا الشمالية والصين

ذكرت وكالة أنباء "كيودو" اليابانية، اليوم "السبت"، أن وزارة الدفاع اليابانية تعمل على تطوير صواريخ متعددة بعيدة المدى، يصل مداها إلى حوالي 3 آلاف كيلومتر، وقادرة على الوصول إلى أي مكان في كوريا الشمالية وبعض أجزاء الصين.

ونقلت "كيودو" عن مصدر مطلع، أن طوكيو تتطلع إلى نشر صاروخ يبلغ مداه 2000 كيلومتر بحلول أوائل 2030، وصاروخ فرط صوتي يبلغ مداه 3 آلاف كيلومتر يمكن أن يصل إلى أي مكان في كوريا الشمالية وبعض أجزاء الصين بحلول 2035؛ وفقًا لـ"رويترز".

وكشفت اليابان في وقت سابق من هذا الشهر، عن ميزانية عسكرية قياسية بلغت 51.4 مليار دولار، بعد أسبوع على إقرارها سياسة دفاعية جديدة تستهدف التصدّي للنفوذ العسكري الصيني، واصفة بكين بأنها "تحدٍّ استراتيجي غير مسبوق" لأمنها.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org