"ليست هناك حاجة".. "الناتو" يرفض طلب صربيا نشر الجيش في كوسوفو

"فوتشيتش" تذرّع بحماية السكان من "الاضطهاد"
"ليست هناك حاجة".. "الناتو" يرفض طلب صربيا نشر الجيش في كوسوفو

أعلن الرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش، اليوم (الأحد)، أن حلف شمال الأطلسي "الناتو" رفض طلب بلجراد نشر الجيش والشرطة الصربيين في شمال كوسوفو؛ من أجل حماية السكان المدنيين، من "اضطهاد" السلطات في كوسوفو.

وقال "فوتشيتش" في مؤتمر صحفي: "تلقيت رد بعثة الناتو في كوسوفو، وقد تمت صياغته بعناية، على أنه ليست هناك حاجة لنشر قوات أمن صربية في كوسوفو"، وفقًا لـ"فرانس برس".

من جهتها، ذكرت وكالة "يوروبا برس" الإسبانية، أن الحكومة الصربية قدّمت هذا الطلب في الخامس عشر من ديسمبر الماضي، في ذروة الأزمة بين بريشتينا وبلجراد، عندما ارتقت جماعة من الصرب الذين يعيشون في كوسوفو فوق المتاريس؛ للاحتجاج على اعتقال أفراد منهم.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org