أمين مجلس التعاون الخليجي جاسم محمد البديوي
أمين مجلس التعاون الخليجي جاسم محمد البديوي

"أمين مجلس التعاون" يطالب بالوقف الفوري لإطلاق النار بغزة ومؤتمر دولي لحل الدولتين

وزير الخارجية القطري: فلسطين تشهد يوميًّا على سفك دماء الأبرياء نتيجة عدوان الاحتلال

طالَبَ أمين مجلس التعاون الخليجي جاسم محمد البديوي، بالوقف الفوري والمستدام لإطلاق النار في غزة.

وحث البديوي خلال اجتماع مشترك في مقر الأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي بالرياض بين وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن ووزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي، على ضرورة "عقد مؤتمر دولي لتنفيذ حل الدولتين"، الذي تدعمه العديد من الدول بينها الولايات المتحدة باعتباره الخيار الأمثل لحل القضية الفلسطينية.

من جهته قال رئيس الوزراء ووزير الخارجية القطري محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، إن فلسطين "تشهد يوميًّا على سفك دماء الأبرياء نتيجة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة وحرمان الشعب الفلسطيني من حقوقه المشروعة".

وأضاف "آل ثاني" وفق وكالة وفا للأنباء: إنه "من أبرز التحديات التي تواجه السلام بالشرق الأوسط، فشل المجتمع الدولي في إيجاد حل للقضية الفلسطينية".

وحذّر من تداعيات التصعيد العسكري في منطقة الشرق الأوسط، منتقدًا فشل المجتمع الدولي في إيجاد حل للقضية الفلسطينية.

وأكد وزير الخارجية القطري أن "التطورات الأخيرة والتصعيد العسكري في الشرق الأوسط في غاية الخطورة على الأمن الإقليمي واستقراره".

وشدد على ضرورة وقف إطلاق النار في غزة فورًا، وبذل الجهود لحل كل النزاعات بالطرق السلمية وتجنيب المنطقة مخاطر الحروب.

بدوره اعتبر بلينكن أن "الطريقة الأكثر فعالية لتخفيف الوضع الإنساني في غزة هي التوصل إلى وقف لإطلاق النار".

وأوضح أن اجتماع اليوم بالرياض بمثابة "فرصة لتعزيز جهود تحقيق الاستقرار ومنع توسع الصراع في المنطقة".

وأشار إلى أن المساعدات الإنسانية إلى غزة ستكون محور التركيز خلال الأيام المقبلة، وأنه سيتم فتح المزيد من المعابر لإيصال المزيد من المساعدات إلى قطاع غزة خلال الأسابيع المقبلة؛ موضحًا أن هناك تقدمًا ملموسًا بشأن المساعدات، وأن هناك حاجة إلى المزيد.

وأكد بلينكن مواصلة العمل مع دول مجلس التعاون للتوصل إلى سلام طويل المدى.

Related Stories

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org