واشنطن تدعو للبدء الفوري في عملية إنقاذ خزان صافر

ناقلة النفط صافر
ناقلة النفط صافر

دعت الولايات المتحدة الأمريكية، إلى سرعة البدء في تنفيذ خطة الأمم المتحدة الطارئة لإنقاذ ناقلة النفط صافر، الرأسية قبالة ميناء الصليف على البحر الأحمر غربي اليمن.

جاء ذلك خلال لقاء نائبة وزير الخارجية الأمريكية ويندي شيرمان، مع المنسق المقيم للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية في اليمن ديفيد غريسلي.

وناقش اللقاءُ متابعةَ التقدم المُحرَز بشأن إطلاق عملية ناقلة النفط "صافر"، إضافة إلى الجهود الرامية إلى مواجهة التحديات الإنسانية والاقتصادية في اليمن.

وأعربت شيرمان عن الدعم الأمريكي القوي للجهود التي تقودها الأمم المتحدة لتجنب كارثة اقتصادية وإنسانية وبيئية في اليمن والمنطقة حال انفجار الناقلة "صافر"؛ مشددة على ضرورة تنفيذ العملية بشكل فوري.

ودعت المسؤولة الأمريكية، الدول المانحة إلى دعم نداء الأمم المتحدة من أجل اليمن للعام 2023؛ مشيرة إلى أن اليمن يعاني واحدة من أسوأ الكوارث الإنسانية في العالم.

واتفق الجانبان على ضرورة ضم المساعدات الإنسانية المتواصلة المنقذة للحياة مع الجهود الرامية إلى معالجة الأزمة الاقتصادية المرتبطة بالأزمة الإنسانية، التي تشكّل محركًا رئيسيًّا للصراع.

ويهدد خزان "صافر" بسكب أكثر من مليون برميل من النفط في البحر الأحمر؛ الأمر الذي سيؤدي إلى كارثة بيئية وتدمير الساحل، وسبل العيش، واستنزاف الثروة السمكية، وإمكانية تعطيل حركة المرور عبر البحر الأحمر وقناة السويس، حسب الأمم المتحدة.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org