نجيب ميقاتي: لبنان في حالة حرب.. والتهديداتُ نوعٌ من الحرب النفسية

شدّد على أنّ الجيش اللبناني هو سند وسياج الوطن بكل ما للكلمة من معنى
 رئيس حكومة تصريف الأعمال في لبنان نجيب ميقاتي
رئيس حكومة تصريف الأعمال في لبنان نجيب ميقاتي

أكّد رئيس حكومة تصريف الأعمال في لبنان نجيب ميقاتي، السبت، أن بلاده في حالة حرب، وأن التهديدات التي تتعرّض لها ما هي إلا نوع من الحرب النفسية.

وقال "ميقاتي" من مقرّ قيادة قطاع جنوب الليطاني في الجيش في صور: "التهديدات التي نشهدها هي نوع من الحرب النفسية، والسؤال الذي يتردّد على كل الألسن: هل هناك حرب؟ نعم نحن في حالة حرب وهناك عدد كبير من الشهداء من مدنيين وغير مدنيين والعديد من القرى المدمّرة بسبب العدوان الإسرائيلي".

وأضاف: "المحطة الأساسية في جولتنا اليوم هي الاطّلاع على سير الامتحانات الرسمية، ولكن السؤال البديهي: لو لم يكن الجيش موجودًا في الجنوب هل كان بالإمكان إجراء الامتحانات؟".

وأردف، وفق "سكاي نيوز عربية": "في كل المحطات نجدد التأكيد أن الجيش هو السند وسياج الوطن بكل ما للكلمة من معنى".

ومنذ أنْ شنّت حركة حماس هجومًا غير مسبوق على الاحتلال الإسرائيلي في السابع من أكتوبر، يتبادل حزبُ الله المدعوم من إيران وإسرائيل القصفَ عبر حدود لبنان الجنوبية بشكل شبه يومي.

وتصاعدت حدّة التوترات بين الطرفين في الأيام الأخيرة مع تزايد المخاوف من اندلاع حرب واسعة قد تشعل نزاعًا إقليميًّا.

وأدّى العنف المستمرّ منذ أكثر من ثمانية أشهر بين حزب الله وجيش الاحتلال الإسرائيلي، إلى سقوط 482 شخصًا على الأقلّ في لبنان، أغلبيتهم من مقاتلي حزب الله، و94 مدنيًّا.

وفي الجانب الإسرائيلي قُتل ما لا يقل عن 15 عسكريًّا، و11 مدنيًّا؛ بحسب السلطات الإسرائيلية.

أخبار قد تعجبك

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org