التحقيق مع ابن "ترامب" في إساءة استخدام أموال حفل التنصيب الرئاسي

التحقيق مع ابن "ترامب" في إساءة استخدام أموال حفل التنصيب الرئاسي

جزء من تحريات للتقصي عن وجوه إنفاق 107 ملايين دولار

أظهرت وثائق قضائية أن "جونيور" ابن الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، خضع مطلع الشهر الحالي للتحقيق في إطار مزاعم إساءة استخدام أموال حفل تنصيب والده رئيسًا في العام 2017، بحسب ما أورد اليوم (الخميس) موقع "روسيا اليوم".

وتركز التحقيق حول مجموعة من الغرف في فندق ماديسون، التي كانت مملوكة لشركة لويز هوتلز" في ذلك الوقت، والتي وقعت منظمة "ترامب" عقداً لاستخدامها خلال حفل تنصيب " ترامب" عام 2017.

وتبيّن وثائق المحكمة دفع 4.935.892 دولارًا أمريكيًّا مقابل الغرف من قبل لجنة التنصيب الرئاسية، وتشير الوثائق إلى ليندساي سانتورو، التي كانت آنذاك المساعدة التنفيذية لـ"جونيور"، باعتبارها نقطة الاتصال للعقد المتعلق بمجموعة الغرف، لكن الشخص الذي وقع العقد وأذن به اتضح أنه جينتري بيتش، الذي يوصف بأنه صديق مقرب لـ"ترامب".

والتحقيق مع "جونيور" هو جزء من تحقيقات متعددة يجريها مكتب المدعي العام حول ما إذا كانت لجنة التنصيب قد أخطأت في إنفاق الأموال، التي تلقتها والتي تبلغ قيمتها 107 ملايين دولار.

Related Stories

No stories found.
صحيفة سبق الالكترونية
sabq.org