"النقد والبنك الدوليان" يدعوان لإعفاء الدول الفقيرة من ديونها لمساعدتها على مواجهة "كورونا"

أشار إلى أن الإجراء سيعالج تحدّيات تفشّي الفيروس

دعا صندوق النقد والبنك الدوليان، اليوم (الأربعاء)، مقرضي الديون الثنائية الرسميين؛ إلى تقديم إعفاء فوري للبلدان الأشدّ فقرًا في العالم، التي تواجه تداعيات خطيرة من فيروس كورونا سريع الانتشار.

وطالبت المؤسستان، في بيان مشترك، الدائنين الثنائيين الرسميين بالتعليق الفوري لمدفوعات دول المؤسسة الدولية للتنمية، التي يقطنها ربع سكان العالم وثلثا السكان الذين يعيشون في فقر مدقع؛ وفقًا لـ"رويترز".

وبيّن الصندوق والبنك أن هذا سيساعد دول المؤسسة على صعيد متطلّبات السيولة الفورية لمعالجة التحدّيات التي يفرضها تفشّي فيروس كورونا، ويتيح الوقت لتقييم تأثير الأزمة والمتطلبات التمويلية لكل دولة.

صندوق النقد الدولي البنك الدولي إعفاء الديون فيروس كورونا الجديد
اعلان
"النقد والبنك الدوليان" يدعوان لإعفاء الدول الفقيرة من ديونها لمساعدتها على مواجهة "كورونا"
سبق

دعا صندوق النقد والبنك الدوليان، اليوم (الأربعاء)، مقرضي الديون الثنائية الرسميين؛ إلى تقديم إعفاء فوري للبلدان الأشدّ فقرًا في العالم، التي تواجه تداعيات خطيرة من فيروس كورونا سريع الانتشار.

وطالبت المؤسستان، في بيان مشترك، الدائنين الثنائيين الرسميين بالتعليق الفوري لمدفوعات دول المؤسسة الدولية للتنمية، التي يقطنها ربع سكان العالم وثلثا السكان الذين يعيشون في فقر مدقع؛ وفقًا لـ"رويترز".

وبيّن الصندوق والبنك أن هذا سيساعد دول المؤسسة على صعيد متطلّبات السيولة الفورية لمعالجة التحدّيات التي يفرضها تفشّي فيروس كورونا، ويتيح الوقت لتقييم تأثير الأزمة والمتطلبات التمويلية لكل دولة.

25 مارس 2020 - 1 شعبان 1441
07:40 PM

"النقد والبنك الدوليان" يدعوان لإعفاء الدول الفقيرة من ديونها لمساعدتها على مواجهة "كورونا"

أشار إلى أن الإجراء سيعالج تحدّيات تفشّي الفيروس

A A A
6
3,026

دعا صندوق النقد والبنك الدوليان، اليوم (الأربعاء)، مقرضي الديون الثنائية الرسميين؛ إلى تقديم إعفاء فوري للبلدان الأشدّ فقرًا في العالم، التي تواجه تداعيات خطيرة من فيروس كورونا سريع الانتشار.

وطالبت المؤسستان، في بيان مشترك، الدائنين الثنائيين الرسميين بالتعليق الفوري لمدفوعات دول المؤسسة الدولية للتنمية، التي يقطنها ربع سكان العالم وثلثا السكان الذين يعيشون في فقر مدقع؛ وفقًا لـ"رويترز".

وبيّن الصندوق والبنك أن هذا سيساعد دول المؤسسة على صعيد متطلّبات السيولة الفورية لمعالجة التحدّيات التي يفرضها تفشّي فيروس كورونا، ويتيح الوقت لتقييم تأثير الأزمة والمتطلبات التمويلية لكل دولة.