"صحة المدينة" تكمل توعية 60 ألف شخص خلال يومين

بالأسواق التجارية الكبرى والمطاعم والكافيهات والطرقات

أكملت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة؛ توعية أكثر من 60 ألف شخص خلال اليومين المنصرمين في الأسواق التجارية والمجمعات والطرقات والميادين التي تشهد ازدحامًا بعد نهاية الحظر الكلي تحت شعار "نعود بحذر".

وقال المتحدث الإعلامي باسم صحة المدينة المنورة مؤيد أبوعنق: فرق التوعية الصحية بصحة المدينة انتشرت منذ نهاية الحظر الكامل بواقع 12 فريقاً و24 مجموعة في الأسواق التجارية الكبرى بالمدينة والمطاعم والكافيهات والطرقات.

وأضاف: فرق التوعية حرصت على تنفيذ التباعد بين الأشخاص في مداخل المجمعات التجارية والتنبيه على إدارات تلك المجمعات بتطبيق الاشتراطات الصحية والإجراءات الواقعية؛ ومنها فحص المتسوقين بأجهزة الحرارة ووضع الكمامات والمعقمات اليدوية والقفازات الطبية في كل مدخل؛ حتى يتمكن المتسوقون من قضاء احتياجاتهم بكل يسر وسهولة وبث النشرات الصوتية والمرئية في شاشات المجمعات.

وأردف "أبوعنق": الفرق رصدت التزام المتسوقين بنسبة كبيرة بتلك التعليمات؛ مما سيؤثر إيجاباً على محاصرة الفيروس ومكافحته بالتعاون مع أفراد المجتمع الذين لهم الدور الأكبر بالتزامهم ومن حولهم بالإجراءات الوقائية؛ حفاظًا على صحتهم وسلامتهم.

وشدد على أهمية تجنب التجمعات والمصافحة، مع الحرص على ارتداء الكمامة القماشية وتغطية الفم والأنف عند الكحة أو العطاس باستخدام المناديل أو المرفق، وتجنب لمس الوجه والحفاظ على المسافة الآمنة بين الآخرين.

المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة
اعلان
"صحة المدينة" تكمل توعية 60 ألف شخص خلال يومين
سبق

أكملت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة؛ توعية أكثر من 60 ألف شخص خلال اليومين المنصرمين في الأسواق التجارية والمجمعات والطرقات والميادين التي تشهد ازدحامًا بعد نهاية الحظر الكلي تحت شعار "نعود بحذر".

وقال المتحدث الإعلامي باسم صحة المدينة المنورة مؤيد أبوعنق: فرق التوعية الصحية بصحة المدينة انتشرت منذ نهاية الحظر الكامل بواقع 12 فريقاً و24 مجموعة في الأسواق التجارية الكبرى بالمدينة والمطاعم والكافيهات والطرقات.

وأضاف: فرق التوعية حرصت على تنفيذ التباعد بين الأشخاص في مداخل المجمعات التجارية والتنبيه على إدارات تلك المجمعات بتطبيق الاشتراطات الصحية والإجراءات الواقعية؛ ومنها فحص المتسوقين بأجهزة الحرارة ووضع الكمامات والمعقمات اليدوية والقفازات الطبية في كل مدخل؛ حتى يتمكن المتسوقون من قضاء احتياجاتهم بكل يسر وسهولة وبث النشرات الصوتية والمرئية في شاشات المجمعات.

وأردف "أبوعنق": الفرق رصدت التزام المتسوقين بنسبة كبيرة بتلك التعليمات؛ مما سيؤثر إيجاباً على محاصرة الفيروس ومكافحته بالتعاون مع أفراد المجتمع الذين لهم الدور الأكبر بالتزامهم ومن حولهم بالإجراءات الوقائية؛ حفاظًا على صحتهم وسلامتهم.

وشدد على أهمية تجنب التجمعات والمصافحة، مع الحرص على ارتداء الكمامة القماشية وتغطية الفم والأنف عند الكحة أو العطاس باستخدام المناديل أو المرفق، وتجنب لمس الوجه والحفاظ على المسافة الآمنة بين الآخرين.

29 مايو 2020 - 6 شوّال 1441
04:55 PM

"صحة المدينة" تكمل توعية 60 ألف شخص خلال يومين

بالأسواق التجارية الكبرى والمطاعم والكافيهات والطرقات

A A A
1
1,759

أكملت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة؛ توعية أكثر من 60 ألف شخص خلال اليومين المنصرمين في الأسواق التجارية والمجمعات والطرقات والميادين التي تشهد ازدحامًا بعد نهاية الحظر الكلي تحت شعار "نعود بحذر".

وقال المتحدث الإعلامي باسم صحة المدينة المنورة مؤيد أبوعنق: فرق التوعية الصحية بصحة المدينة انتشرت منذ نهاية الحظر الكامل بواقع 12 فريقاً و24 مجموعة في الأسواق التجارية الكبرى بالمدينة والمطاعم والكافيهات والطرقات.

وأضاف: فرق التوعية حرصت على تنفيذ التباعد بين الأشخاص في مداخل المجمعات التجارية والتنبيه على إدارات تلك المجمعات بتطبيق الاشتراطات الصحية والإجراءات الواقعية؛ ومنها فحص المتسوقين بأجهزة الحرارة ووضع الكمامات والمعقمات اليدوية والقفازات الطبية في كل مدخل؛ حتى يتمكن المتسوقون من قضاء احتياجاتهم بكل يسر وسهولة وبث النشرات الصوتية والمرئية في شاشات المجمعات.

وأردف "أبوعنق": الفرق رصدت التزام المتسوقين بنسبة كبيرة بتلك التعليمات؛ مما سيؤثر إيجاباً على محاصرة الفيروس ومكافحته بالتعاون مع أفراد المجتمع الذين لهم الدور الأكبر بالتزامهم ومن حولهم بالإجراءات الوقائية؛ حفاظًا على صحتهم وسلامتهم.

وشدد على أهمية تجنب التجمعات والمصافحة، مع الحرص على ارتداء الكمامة القماشية وتغطية الفم والأنف عند الكحة أو العطاس باستخدام المناديل أو المرفق، وتجنب لمس الوجه والحفاظ على المسافة الآمنة بين الآخرين.