استشهاد الجندي الريثي في الحد الجنوبي بنجران

تعرَّض لانفجار لغم عندما كان يقوم بمهامه العسكرية

استُشهد مساء اليوم الجمعة الجندي أول حسن بن علي عكفي الريثي من أفراد القوات المسلحة، وهو يدافع عن تراب وطنه في الحد الجنوبي بمنطقة نجران مقدمًا روحه فداء للدين ثم المليك والوطن.

وذكرت مصادر لـ"سبق" أن الجندي الشهيد تعرض مساء اليوم الجمعة لانفجار لغم عندما كان يقوم بمهامه العسكرية على الحدود الجنوبية للمملكة.

والشهيد يسكن قرية الشرقي بجبل القهر في محافظة الريث، ومتزوج، وله أربعة من الأبناء الذكور، وبُترت قدم أحد إخوانه قبل أيام بسبب مرض السرطان.

وذكرت مصادر لـ"سبق" أنه جرى تنسيق مع ذوي الشهيد الريثي لاستلام جثمانه، وتشييع جنازته غدًا السبت بأحد جوامع محافظة الريث التابعة لمنطقة جازان.

وسجل الريثي اسمه ضمن لوحة الشهداء الأبطال الذين ضحوا بأرواحهم دفاعًا عن الوطن وأمنه. وقد نال الشهادة وهو يدافع عن أرض الحرمين الشريفين بكل قوة وشجاعة وشرف.

اعلان
استشهاد الجندي الريثي في الحد الجنوبي بنجران
سبق

استُشهد مساء اليوم الجمعة الجندي أول حسن بن علي عكفي الريثي من أفراد القوات المسلحة، وهو يدافع عن تراب وطنه في الحد الجنوبي بمنطقة نجران مقدمًا روحه فداء للدين ثم المليك والوطن.

وذكرت مصادر لـ"سبق" أن الجندي الشهيد تعرض مساء اليوم الجمعة لانفجار لغم عندما كان يقوم بمهامه العسكرية على الحدود الجنوبية للمملكة.

والشهيد يسكن قرية الشرقي بجبل القهر في محافظة الريث، ومتزوج، وله أربعة من الأبناء الذكور، وبُترت قدم أحد إخوانه قبل أيام بسبب مرض السرطان.

وذكرت مصادر لـ"سبق" أنه جرى تنسيق مع ذوي الشهيد الريثي لاستلام جثمانه، وتشييع جنازته غدًا السبت بأحد جوامع محافظة الريث التابعة لمنطقة جازان.

وسجل الريثي اسمه ضمن لوحة الشهداء الأبطال الذين ضحوا بأرواحهم دفاعًا عن الوطن وأمنه. وقد نال الشهادة وهو يدافع عن أرض الحرمين الشريفين بكل قوة وشجاعة وشرف.

12 يناير 2018 - 25 ربيع الآخر 1439
11:14 PM

استشهاد الجندي الريثي في الحد الجنوبي بنجران

تعرَّض لانفجار لغم عندما كان يقوم بمهامه العسكرية

A A A
30
33,114

استُشهد مساء اليوم الجمعة الجندي أول حسن بن علي عكفي الريثي من أفراد القوات المسلحة، وهو يدافع عن تراب وطنه في الحد الجنوبي بمنطقة نجران مقدمًا روحه فداء للدين ثم المليك والوطن.

وذكرت مصادر لـ"سبق" أن الجندي الشهيد تعرض مساء اليوم الجمعة لانفجار لغم عندما كان يقوم بمهامه العسكرية على الحدود الجنوبية للمملكة.

والشهيد يسكن قرية الشرقي بجبل القهر في محافظة الريث، ومتزوج، وله أربعة من الأبناء الذكور، وبُترت قدم أحد إخوانه قبل أيام بسبب مرض السرطان.

وذكرت مصادر لـ"سبق" أنه جرى تنسيق مع ذوي الشهيد الريثي لاستلام جثمانه، وتشييع جنازته غدًا السبت بأحد جوامع محافظة الريث التابعة لمنطقة جازان.

وسجل الريثي اسمه ضمن لوحة الشهداء الأبطال الذين ضحوا بأرواحهم دفاعًا عن الوطن وأمنه. وقد نال الشهادة وهو يدافع عن أرض الحرمين الشريفين بكل قوة وشجاعة وشرف.