جهود الحقيل تقود لمعالجة أكثر من 69 ألف بلاغ في البلديات لمكافحة وباء كورونا

عبر نظام البلاغات والشكاوى 940

تنفيذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد –يحفظهما الله – كثف القطاع البلدي بقيادة الوزير المغير ماجد الحقيل، من الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية للسيطرة على فيروس "كورونا" المستجد ‏‏(‏COVID19‎‏)، تماشياً مع الجهود المبذولة من مختلف الجهات الحكومية لمنع انتشار الوباء وحفاظاً على سلامة المواطنين والمقيمين.

ووجه وزير الشؤون البلدية والقروية المكلف، العاملين في الوزارة بمضاعفة الطاقة التشغيلية لنظام البلاغات والشكاوى 940، من خلال الرد على اتصالات المواطنين والمقيمين، ومعالجة البلاغات بشكل فوري، عبر الأرقام الهاتفية والمواقع الإلكترونية وتطبيقات الجوال التي وفرتها النظم التقنية للبلديات على مدار الساعة، حيث أثمرت متابعة معاليه لهذه الجهود في الجانب التقني عن معالجة ما يزيد عن 69 ألف بلاغ بشكل فوري خلال أسبوعين، بمعدل 5000 بلاغ يوميًا.

كما بادر الحقيل بتوجيه قيادات وزارة الشؤون البلدية والقروية وكافة العاملين في البلديات التي تمثل في ظل الأزمة التي نعيشها درعاً لوقاية الوطن من الفيروس، بالاستمرار في تقديم الخدمات الإلكترونية عبر تطبيق "بلدي"، وتفعيل الخدمات الإلكترونية وتطوير المنصات الرقمية للقطاع البلدي؛ لتمكين المستفيدين من إتمام معاملاتهم من منازلهم دون الحاجة للتنقل.

وتتخذ وزارة الشؤون البلدية والقروية إجراءات حازمة حيال تلك البلاغات، فيتم إغلاق المنشآت المخالفة على إثرها، وتطبيق العقوبات بحدها الأعلى على المخالفين وإحالتهم للجهات الحكومية المختصة لاتخاذ الإجراءات الرادعة بحقهم، حيث يتعامل نظام البلاغات 940 مع البلاغات الواردة إليها وفق آلية محددة، ويتم فور استلام البلاغات تقسيمها إلى خمسة مستويات حسب درجة خطورتها، فيما تشمل هذه البلاغات العديد من المخالفات المرتبطة بفيروس كورونا المستجد.

وزير الشؤون البلدية والقروية المكلف ماجد الحقيل فيروس كورونا الجديد
اعلان
جهود الحقيل تقود لمعالجة أكثر من 69 ألف بلاغ في البلديات لمكافحة وباء كورونا
سبق

تنفيذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد –يحفظهما الله – كثف القطاع البلدي بقيادة الوزير المغير ماجد الحقيل، من الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية للسيطرة على فيروس "كورونا" المستجد ‏‏(‏COVID19‎‏)، تماشياً مع الجهود المبذولة من مختلف الجهات الحكومية لمنع انتشار الوباء وحفاظاً على سلامة المواطنين والمقيمين.

ووجه وزير الشؤون البلدية والقروية المكلف، العاملين في الوزارة بمضاعفة الطاقة التشغيلية لنظام البلاغات والشكاوى 940، من خلال الرد على اتصالات المواطنين والمقيمين، ومعالجة البلاغات بشكل فوري، عبر الأرقام الهاتفية والمواقع الإلكترونية وتطبيقات الجوال التي وفرتها النظم التقنية للبلديات على مدار الساعة، حيث أثمرت متابعة معاليه لهذه الجهود في الجانب التقني عن معالجة ما يزيد عن 69 ألف بلاغ بشكل فوري خلال أسبوعين، بمعدل 5000 بلاغ يوميًا.

كما بادر الحقيل بتوجيه قيادات وزارة الشؤون البلدية والقروية وكافة العاملين في البلديات التي تمثل في ظل الأزمة التي نعيشها درعاً لوقاية الوطن من الفيروس، بالاستمرار في تقديم الخدمات الإلكترونية عبر تطبيق "بلدي"، وتفعيل الخدمات الإلكترونية وتطوير المنصات الرقمية للقطاع البلدي؛ لتمكين المستفيدين من إتمام معاملاتهم من منازلهم دون الحاجة للتنقل.

وتتخذ وزارة الشؤون البلدية والقروية إجراءات حازمة حيال تلك البلاغات، فيتم إغلاق المنشآت المخالفة على إثرها، وتطبيق العقوبات بحدها الأعلى على المخالفين وإحالتهم للجهات الحكومية المختصة لاتخاذ الإجراءات الرادعة بحقهم، حيث يتعامل نظام البلاغات 940 مع البلاغات الواردة إليها وفق آلية محددة، ويتم فور استلام البلاغات تقسيمها إلى خمسة مستويات حسب درجة خطورتها، فيما تشمل هذه البلاغات العديد من المخالفات المرتبطة بفيروس كورونا المستجد.

06 إبريل 2020 - 13 شعبان 1441
12:03 AM
اخر تعديل
08 إبريل 2020 - 15 شعبان 1441
05:07 AM

جهود الحقيل تقود لمعالجة أكثر من 69 ألف بلاغ في البلديات لمكافحة وباء كورونا

عبر نظام البلاغات والشكاوى 940

A A A
7
5,959

تنفيذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد –يحفظهما الله – كثف القطاع البلدي بقيادة الوزير المغير ماجد الحقيل، من الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية للسيطرة على فيروس "كورونا" المستجد ‏‏(‏COVID19‎‏)، تماشياً مع الجهود المبذولة من مختلف الجهات الحكومية لمنع انتشار الوباء وحفاظاً على سلامة المواطنين والمقيمين.

ووجه وزير الشؤون البلدية والقروية المكلف، العاملين في الوزارة بمضاعفة الطاقة التشغيلية لنظام البلاغات والشكاوى 940، من خلال الرد على اتصالات المواطنين والمقيمين، ومعالجة البلاغات بشكل فوري، عبر الأرقام الهاتفية والمواقع الإلكترونية وتطبيقات الجوال التي وفرتها النظم التقنية للبلديات على مدار الساعة، حيث أثمرت متابعة معاليه لهذه الجهود في الجانب التقني عن معالجة ما يزيد عن 69 ألف بلاغ بشكل فوري خلال أسبوعين، بمعدل 5000 بلاغ يوميًا.

كما بادر الحقيل بتوجيه قيادات وزارة الشؤون البلدية والقروية وكافة العاملين في البلديات التي تمثل في ظل الأزمة التي نعيشها درعاً لوقاية الوطن من الفيروس، بالاستمرار في تقديم الخدمات الإلكترونية عبر تطبيق "بلدي"، وتفعيل الخدمات الإلكترونية وتطوير المنصات الرقمية للقطاع البلدي؛ لتمكين المستفيدين من إتمام معاملاتهم من منازلهم دون الحاجة للتنقل.

وتتخذ وزارة الشؤون البلدية والقروية إجراءات حازمة حيال تلك البلاغات، فيتم إغلاق المنشآت المخالفة على إثرها، وتطبيق العقوبات بحدها الأعلى على المخالفين وإحالتهم للجهات الحكومية المختصة لاتخاذ الإجراءات الرادعة بحقهم، حيث يتعامل نظام البلاغات 940 مع البلاغات الواردة إليها وفق آلية محددة، ويتم فور استلام البلاغات تقسيمها إلى خمسة مستويات حسب درجة خطورتها، فيما تشمل هذه البلاغات العديد من المخالفات المرتبطة بفيروس كورونا المستجد.