جامعة الملك فيصل تحصد 3 اعتمادات أكاديمية كاملة من "تقويم التعلم"

لمدة 7 سنوات لبرامج الحاسب ونظم المعلومات وصيدلي والأحياء

أعلنت جامعة الملك فيصل عن حصولها على الاعتماد الأكاديمي الكامل ولمدة سبع سنوات من هيئة تقويم التعليم والتدريب في برنامج الحاسب ونظم المعلومات بكلية علوم الحاسب وتقنية المعلومات، وبرنامج دكتور صيدلي بكلية الصيدلة الإكلينيكية، وبرنامج الأحياء بكلية العلوم.

وأوضح مدير الجامعة الدكتور محمد بن عبدالعزيز العوهلي أن هذا الإنجاز النوعي يأتي في إطار الجهود الكبيرة التي بُذلت لتحقيق رؤية الجامعة المتطلعة إلى أن تكون مؤسسة حيوية محفزة لإثراء المستقبل، وتنمية القدرات البشرية المنافسة، وبما يحقق مستهدفات خطتها الاستراتيجية 2020 – 2024، الساعية إلى تحقيق الريادة والتميز في برامجها الأكاديمية، وتطويرها للوصول بها إلى أعلى معايير الجودة التعليمية، التي تعزز تنافسية مخرجات الجامعة، وتساعد في رفع مستوى ثقة طلبة هذه البرامج، ودعم كفاءتهم العلمية في المجالات الوظيفية بعد التخرج، وتشكل أحد ركائز رؤية المملكة 2030 والمتمثلة بمواءمة مخرجات البرامج الأكاديمية مع احتياجات سوق العمل.

وشكر "العوهلي" فريق هيئة التقويم والتدريب على جهودهم ومتابعتهم، مهنئاً الكليات، والأقسام الحاصلة على هذا الإنجاز الأكاديمي، ومثمناً لفريق العمل في الكليات، والوكالات والعمادة المختصة ما بذلوه من جهود تنسيقية مشتركة، ومؤكداً أن خطوات اعتماد الجامعة لبرامجها سيسهم بإذن الله تعالى في مزيد من تحسين مستويات الجودة الأكاديمية والبحثية، وتميز خريجي الجامعة، والاستثمار الأمثل لموارد الجامعة في خدمة التعليم والتعلم والبحث العلمي والشراكة المجتمعية في وطننا العزيز.

جامعة الملك فيصل
اعلان
جامعة الملك فيصل تحصد 3 اعتمادات أكاديمية كاملة من "تقويم التعلم"
سبق

أعلنت جامعة الملك فيصل عن حصولها على الاعتماد الأكاديمي الكامل ولمدة سبع سنوات من هيئة تقويم التعليم والتدريب في برنامج الحاسب ونظم المعلومات بكلية علوم الحاسب وتقنية المعلومات، وبرنامج دكتور صيدلي بكلية الصيدلة الإكلينيكية، وبرنامج الأحياء بكلية العلوم.

وأوضح مدير الجامعة الدكتور محمد بن عبدالعزيز العوهلي أن هذا الإنجاز النوعي يأتي في إطار الجهود الكبيرة التي بُذلت لتحقيق رؤية الجامعة المتطلعة إلى أن تكون مؤسسة حيوية محفزة لإثراء المستقبل، وتنمية القدرات البشرية المنافسة، وبما يحقق مستهدفات خطتها الاستراتيجية 2020 – 2024، الساعية إلى تحقيق الريادة والتميز في برامجها الأكاديمية، وتطويرها للوصول بها إلى أعلى معايير الجودة التعليمية، التي تعزز تنافسية مخرجات الجامعة، وتساعد في رفع مستوى ثقة طلبة هذه البرامج، ودعم كفاءتهم العلمية في المجالات الوظيفية بعد التخرج، وتشكل أحد ركائز رؤية المملكة 2030 والمتمثلة بمواءمة مخرجات البرامج الأكاديمية مع احتياجات سوق العمل.

وشكر "العوهلي" فريق هيئة التقويم والتدريب على جهودهم ومتابعتهم، مهنئاً الكليات، والأقسام الحاصلة على هذا الإنجاز الأكاديمي، ومثمناً لفريق العمل في الكليات، والوكالات والعمادة المختصة ما بذلوه من جهود تنسيقية مشتركة، ومؤكداً أن خطوات اعتماد الجامعة لبرامجها سيسهم بإذن الله تعالى في مزيد من تحسين مستويات الجودة الأكاديمية والبحثية، وتميز خريجي الجامعة، والاستثمار الأمثل لموارد الجامعة في خدمة التعليم والتعلم والبحث العلمي والشراكة المجتمعية في وطننا العزيز.

14 مايو 2020 - 21 رمضان 1441
01:44 PM

جامعة الملك فيصل تحصد 3 اعتمادات أكاديمية كاملة من "تقويم التعلم"

لمدة 7 سنوات لبرامج الحاسب ونظم المعلومات وصيدلي والأحياء

A A A
0
974

أعلنت جامعة الملك فيصل عن حصولها على الاعتماد الأكاديمي الكامل ولمدة سبع سنوات من هيئة تقويم التعليم والتدريب في برنامج الحاسب ونظم المعلومات بكلية علوم الحاسب وتقنية المعلومات، وبرنامج دكتور صيدلي بكلية الصيدلة الإكلينيكية، وبرنامج الأحياء بكلية العلوم.

وأوضح مدير الجامعة الدكتور محمد بن عبدالعزيز العوهلي أن هذا الإنجاز النوعي يأتي في إطار الجهود الكبيرة التي بُذلت لتحقيق رؤية الجامعة المتطلعة إلى أن تكون مؤسسة حيوية محفزة لإثراء المستقبل، وتنمية القدرات البشرية المنافسة، وبما يحقق مستهدفات خطتها الاستراتيجية 2020 – 2024، الساعية إلى تحقيق الريادة والتميز في برامجها الأكاديمية، وتطويرها للوصول بها إلى أعلى معايير الجودة التعليمية، التي تعزز تنافسية مخرجات الجامعة، وتساعد في رفع مستوى ثقة طلبة هذه البرامج، ودعم كفاءتهم العلمية في المجالات الوظيفية بعد التخرج، وتشكل أحد ركائز رؤية المملكة 2030 والمتمثلة بمواءمة مخرجات البرامج الأكاديمية مع احتياجات سوق العمل.

وشكر "العوهلي" فريق هيئة التقويم والتدريب على جهودهم ومتابعتهم، مهنئاً الكليات، والأقسام الحاصلة على هذا الإنجاز الأكاديمي، ومثمناً لفريق العمل في الكليات، والوكالات والعمادة المختصة ما بذلوه من جهود تنسيقية مشتركة، ومؤكداً أن خطوات اعتماد الجامعة لبرامجها سيسهم بإذن الله تعالى في مزيد من تحسين مستويات الجودة الأكاديمية والبحثية، وتميز خريجي الجامعة، والاستثمار الأمثل لموارد الجامعة في خدمة التعليم والتعلم والبحث العلمي والشراكة المجتمعية في وطننا العزيز.