إيران تنفي ضلوعها في مهاجمة الناقلة الإسرائيلية.. و"بينت" يصف تنصلها بـ"العمل الجبان"

تل أبيب أشارت إلى عزمها الرد على طهران باعتداء مماثل

نفى المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده، اليوم (الأحد)، ضلوع إيران في الهجوم على ناقلة المنتجات البترولية التي تديرها شركة إسرائيلية قبالة ساحل سلطنة عُمان، فيما يعد رد متأخرًا نسبياً على الحادث الذي وقع الخميس الماضي.

وقال "زاده": "إن إسرائيل تخلق عدم الاستقرار والإرهاب والعنف وطهران تشجب هذه الاتهامات عن ضلوع إيران"، وفقاً لـ"رويترز".

واعتبر أنه "مثل هذه الاتهامات تقصد بها إسرائيل تحويل الأنظار عن الحقائق ولا أساس لها".

من جهته، اتهم رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت طهران "بمحاولة التنصل من المسؤولية، عن الحادثة ووصف نفيها بأنه "عمل جبان".

وقال "بينيت" خلال الاجتماع الأسبوعي للحكومة الإسرائيلية: "أعلن بشكل قاطع، إيران هي التي نفذت الهجوم على السفينة، والمعلومات الاستخباراتية تدعم اتهام طهران".

وهدد إيران بالقول: "على أي حال لنا طريقتنا الخاصة في نقل الرسالة إلى إيران"، في إشارة إلى أن إسرائيل سترد بهجوم مماثل.

وأدى الحادث إلى مقتل بريطاني وروماني، عندما تعرضت الناقلة ميرسر ستريت التي ترفع علم ليبيريا ومملوكة لشركة يابانية وتديرها شركة زودياك ماريتايم الإسرائيلية لهجوم بطائرة مسيرة.

اعلان
إيران تنفي ضلوعها في مهاجمة الناقلة الإسرائيلية.. و"بينت" يصف تنصلها بـ"العمل الجبان"
سبق

نفى المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده، اليوم (الأحد)، ضلوع إيران في الهجوم على ناقلة المنتجات البترولية التي تديرها شركة إسرائيلية قبالة ساحل سلطنة عُمان، فيما يعد رد متأخرًا نسبياً على الحادث الذي وقع الخميس الماضي.

وقال "زاده": "إن إسرائيل تخلق عدم الاستقرار والإرهاب والعنف وطهران تشجب هذه الاتهامات عن ضلوع إيران"، وفقاً لـ"رويترز".

واعتبر أنه "مثل هذه الاتهامات تقصد بها إسرائيل تحويل الأنظار عن الحقائق ولا أساس لها".

من جهته، اتهم رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت طهران "بمحاولة التنصل من المسؤولية، عن الحادثة ووصف نفيها بأنه "عمل جبان".

وقال "بينيت" خلال الاجتماع الأسبوعي للحكومة الإسرائيلية: "أعلن بشكل قاطع، إيران هي التي نفذت الهجوم على السفينة، والمعلومات الاستخباراتية تدعم اتهام طهران".

وهدد إيران بالقول: "على أي حال لنا طريقتنا الخاصة في نقل الرسالة إلى إيران"، في إشارة إلى أن إسرائيل سترد بهجوم مماثل.

وأدى الحادث إلى مقتل بريطاني وروماني، عندما تعرضت الناقلة ميرسر ستريت التي ترفع علم ليبيريا ومملوكة لشركة يابانية وتديرها شركة زودياك ماريتايم الإسرائيلية لهجوم بطائرة مسيرة.

01 أغسطس 2021 - 22 ذو الحجة 1442
02:58 PM

إيران تنفي ضلوعها في مهاجمة الناقلة الإسرائيلية.. و"بينت" يصف تنصلها بـ"العمل الجبان"

تل أبيب أشارت إلى عزمها الرد على طهران باعتداء مماثل

A A A
5
2,851

نفى المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده، اليوم (الأحد)، ضلوع إيران في الهجوم على ناقلة المنتجات البترولية التي تديرها شركة إسرائيلية قبالة ساحل سلطنة عُمان، فيما يعد رد متأخرًا نسبياً على الحادث الذي وقع الخميس الماضي.

وقال "زاده": "إن إسرائيل تخلق عدم الاستقرار والإرهاب والعنف وطهران تشجب هذه الاتهامات عن ضلوع إيران"، وفقاً لـ"رويترز".

واعتبر أنه "مثل هذه الاتهامات تقصد بها إسرائيل تحويل الأنظار عن الحقائق ولا أساس لها".

من جهته، اتهم رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت طهران "بمحاولة التنصل من المسؤولية، عن الحادثة ووصف نفيها بأنه "عمل جبان".

وقال "بينيت" خلال الاجتماع الأسبوعي للحكومة الإسرائيلية: "أعلن بشكل قاطع، إيران هي التي نفذت الهجوم على السفينة، والمعلومات الاستخباراتية تدعم اتهام طهران".

وهدد إيران بالقول: "على أي حال لنا طريقتنا الخاصة في نقل الرسالة إلى إيران"، في إشارة إلى أن إسرائيل سترد بهجوم مماثل.

وأدى الحادث إلى مقتل بريطاني وروماني، عندما تعرضت الناقلة ميرسر ستريت التي ترفع علم ليبيريا ومملوكة لشركة يابانية وتديرها شركة زودياك ماريتايم الإسرائيلية لهجوم بطائرة مسيرة.