مبادرات بينها "مأجور".. 3 ملايين ريال للمرضى المحتاجين بعنيزة في عام

قدّمتها لجنة أصدقاء المرضى.. "أبا الخيل": تلمسنا ١٢ برنامجاً منها الدعم النقدي

قدمت لجنة أصدقاء المرضى بعنيزة، أكثر من ألف مساعدة شملت ١٦ جنسية بقيمة تزيد على ٣ ملايين مع إعارة ٤٢ جهازاً ومستلزمات طبية للمرضى المحتاجين؛ وذلك خلال العام الماضي.

تأتي هذه الجهود انطلاقاً من الدعم الكبير الذي توليه حكومتنا الرشيدة -حفظها الله-؛ حيث نفذت اللجنة كثيراً من المبادرات والأعمال طيلة عام مضى أبرزها مشروع مأجور لنقل المرضى الذي دشّنه أمير منطقة القصيم منتصف العام وهو مشروع خيري يهدف إلى نقل المرضى المحتاجين ممّن لا تتوافر لديهم وسيلة النقل من وإلى المستشفيات لاستكمال رحلة الشفاء.

وقال أمين الجمعية باسل أبا الخيل: "شمل مشروع مأجور نقل المرضى عامة والمرضى المقعدين والمرضى على الأسرّة، لحضور المواعيد وجلسات الغسيل الكلوي والفحوصات والتحاليل المخبرية للحالات المستقرة عبر سيارات مجهزة بالكامل وفريق نقل مدربين من سائقين ومساعدين وإدارة للحركة".

وأوضح: "تلمست اللجنة الاحتياجات وتأمين المطالب عبر ١٢ برنامجاً منها الدعم النقدي والأسري ودفع تكاليف الغسيل الكلوي وسداد فواتير الخدمات والسلال الغذائية الشهرية، ولم يقف العمل في جائحة كورونا إذ حضر عددٌ من المبادرات، مثل: توزيع المواد الاحترازية وبرنامج توعوي شمل ١٥٠ منزلاً، وتكريم أبطال الصحة خط الدفاع الأول، والمشاركة في حملة نهر العطاء التي أطلقها أمير منطقة القصيم لدعم متضرري الجائحة".

وقال: "ومن الأعمال التي نفذت ٩٨ مبادرة وبرنامجاً توعوياً ميدانياً و٦ دورات تدريبية و١٩ نشرة توعوية لنشر الوعي الصحي وتحقيق جودة الحياة، كما أتم فريق الزيارات وفريق دعم مرضى الفشل الكلوي للجنسين ٣٦ زيارة للمستشفيات والمراكز الصحية ومركز غسيل الكلى ومشاركة الطب المنزلي في زيارة المرضى في منازلهم".

واختتم: "كما أطلقنا وقف مرضانا وهو عبارة عن مشروع يعود ريعه لدعم مشاريع وبرامج ومبادرات اللجنة الإنسانية في دعم المرضى الفقراء وخصوصاً مرضى الفشل الكلوي ويحقق الاستدامة المالية، وتم توقيع عقد شراء الوقف بمبلغ يزيد على مليوني ريال ونسعى جاهدين بدعم المحسنين لتحقيقها".

اعلان
مبادرات بينها "مأجور".. 3 ملايين ريال للمرضى المحتاجين بعنيزة في عام
سبق

قدمت لجنة أصدقاء المرضى بعنيزة، أكثر من ألف مساعدة شملت ١٦ جنسية بقيمة تزيد على ٣ ملايين مع إعارة ٤٢ جهازاً ومستلزمات طبية للمرضى المحتاجين؛ وذلك خلال العام الماضي.

تأتي هذه الجهود انطلاقاً من الدعم الكبير الذي توليه حكومتنا الرشيدة -حفظها الله-؛ حيث نفذت اللجنة كثيراً من المبادرات والأعمال طيلة عام مضى أبرزها مشروع مأجور لنقل المرضى الذي دشّنه أمير منطقة القصيم منتصف العام وهو مشروع خيري يهدف إلى نقل المرضى المحتاجين ممّن لا تتوافر لديهم وسيلة النقل من وإلى المستشفيات لاستكمال رحلة الشفاء.

وقال أمين الجمعية باسل أبا الخيل: "شمل مشروع مأجور نقل المرضى عامة والمرضى المقعدين والمرضى على الأسرّة، لحضور المواعيد وجلسات الغسيل الكلوي والفحوصات والتحاليل المخبرية للحالات المستقرة عبر سيارات مجهزة بالكامل وفريق نقل مدربين من سائقين ومساعدين وإدارة للحركة".

وأوضح: "تلمست اللجنة الاحتياجات وتأمين المطالب عبر ١٢ برنامجاً منها الدعم النقدي والأسري ودفع تكاليف الغسيل الكلوي وسداد فواتير الخدمات والسلال الغذائية الشهرية، ولم يقف العمل في جائحة كورونا إذ حضر عددٌ من المبادرات، مثل: توزيع المواد الاحترازية وبرنامج توعوي شمل ١٥٠ منزلاً، وتكريم أبطال الصحة خط الدفاع الأول، والمشاركة في حملة نهر العطاء التي أطلقها أمير منطقة القصيم لدعم متضرري الجائحة".

وقال: "ومن الأعمال التي نفذت ٩٨ مبادرة وبرنامجاً توعوياً ميدانياً و٦ دورات تدريبية و١٩ نشرة توعوية لنشر الوعي الصحي وتحقيق جودة الحياة، كما أتم فريق الزيارات وفريق دعم مرضى الفشل الكلوي للجنسين ٣٦ زيارة للمستشفيات والمراكز الصحية ومركز غسيل الكلى ومشاركة الطب المنزلي في زيارة المرضى في منازلهم".

واختتم: "كما أطلقنا وقف مرضانا وهو عبارة عن مشروع يعود ريعه لدعم مشاريع وبرامج ومبادرات اللجنة الإنسانية في دعم المرضى الفقراء وخصوصاً مرضى الفشل الكلوي ويحقق الاستدامة المالية، وتم توقيع عقد شراء الوقف بمبلغ يزيد على مليوني ريال ونسعى جاهدين بدعم المحسنين لتحقيقها".

15 ديسمبر 2020 - 30 ربيع الآخر 1442
11:05 AM

مبادرات بينها "مأجور".. 3 ملايين ريال للمرضى المحتاجين بعنيزة في عام

قدّمتها لجنة أصدقاء المرضى.. "أبا الخيل": تلمسنا ١٢ برنامجاً منها الدعم النقدي

A A A
0
671

قدمت لجنة أصدقاء المرضى بعنيزة، أكثر من ألف مساعدة شملت ١٦ جنسية بقيمة تزيد على ٣ ملايين مع إعارة ٤٢ جهازاً ومستلزمات طبية للمرضى المحتاجين؛ وذلك خلال العام الماضي.

تأتي هذه الجهود انطلاقاً من الدعم الكبير الذي توليه حكومتنا الرشيدة -حفظها الله-؛ حيث نفذت اللجنة كثيراً من المبادرات والأعمال طيلة عام مضى أبرزها مشروع مأجور لنقل المرضى الذي دشّنه أمير منطقة القصيم منتصف العام وهو مشروع خيري يهدف إلى نقل المرضى المحتاجين ممّن لا تتوافر لديهم وسيلة النقل من وإلى المستشفيات لاستكمال رحلة الشفاء.

وقال أمين الجمعية باسل أبا الخيل: "شمل مشروع مأجور نقل المرضى عامة والمرضى المقعدين والمرضى على الأسرّة، لحضور المواعيد وجلسات الغسيل الكلوي والفحوصات والتحاليل المخبرية للحالات المستقرة عبر سيارات مجهزة بالكامل وفريق نقل مدربين من سائقين ومساعدين وإدارة للحركة".

وأوضح: "تلمست اللجنة الاحتياجات وتأمين المطالب عبر ١٢ برنامجاً منها الدعم النقدي والأسري ودفع تكاليف الغسيل الكلوي وسداد فواتير الخدمات والسلال الغذائية الشهرية، ولم يقف العمل في جائحة كورونا إذ حضر عددٌ من المبادرات، مثل: توزيع المواد الاحترازية وبرنامج توعوي شمل ١٥٠ منزلاً، وتكريم أبطال الصحة خط الدفاع الأول، والمشاركة في حملة نهر العطاء التي أطلقها أمير منطقة القصيم لدعم متضرري الجائحة".

وقال: "ومن الأعمال التي نفذت ٩٨ مبادرة وبرنامجاً توعوياً ميدانياً و٦ دورات تدريبية و١٩ نشرة توعوية لنشر الوعي الصحي وتحقيق جودة الحياة، كما أتم فريق الزيارات وفريق دعم مرضى الفشل الكلوي للجنسين ٣٦ زيارة للمستشفيات والمراكز الصحية ومركز غسيل الكلى ومشاركة الطب المنزلي في زيارة المرضى في منازلهم".

واختتم: "كما أطلقنا وقف مرضانا وهو عبارة عن مشروع يعود ريعه لدعم مشاريع وبرامج ومبادرات اللجنة الإنسانية في دعم المرضى الفقراء وخصوصاً مرضى الفشل الكلوي ويحقق الاستدامة المالية، وتم توقيع عقد شراء الوقف بمبلغ يزيد على مليوني ريال ونسعى جاهدين بدعم المحسنين لتحقيقها".