صقل 300 موهبة إعلامية من طلاب المدارس بـ"واحة الإعلام" بـ"الجنادرية"

ورشة تدريبية وندوات يُقدمها مهنيون وأكاديميون

سبق- الرياض: صرّح مشرف النشاط الطلابي والمشرف على واحة الإعلام التابعة لوزارة التربية والتعليم في "الجنادرية 29" عبد السلام إبراهيم الثميري، بأن الواحة أقامت عدداً من وِرَش العمل والندوات واللقاءات الصحفية والإعلامية لـ300 إعلامي موهوب من طلاب المدارس.
 
وأضاف الثميري أن الواحة أقامت 17 ورشة تدريبية بمعدل دورة يومياً طيلة أيام المهرجان؛ فضلاً عن الندوات التي يقدمها عدد من الأسماء الإعلامية المعروفة.
 
وتتطرق الورش التدريبية لعدد من المواضيع كالإعلام الجديد، والإخراج التلفزيوني، والصحافة الإلكترونية، والمقال الصحفي، والتحرير الصحفي، والتقارير الصحفية، وإعداد الملفات الصحفية، والإخراج الصحفي، والتحقيق الصحفي، واستفاد منها أكثر من 300 طالب في 25 إعلامياً تابعة لإدارة التربية والتعليم في الرياض.
 
وأشار الثميري إلى أن المراكز الإعلامية مبادرة جديدة تقدمها إدارة النشاط الطلابي؛ ممثلة في القسم الثقافي خلال الأعوام الماضية، تهدف إلى تعزيز الثقافة الإعلامية في مدارس البنين، وتتطلع إلى إخراج جيل من الإعلاميين الصغار المتمكنين عبر غرس التربية الإعلامية فيهم؛ فهم يعلمون الآن أن الإعلامي مطلوب منه الاحترافية والمصداقية والإثارة المقننة مع عدم الغرور والأهم من ذلك كله الالتزام.
 
وأوضح مشرف النشاط الثقافي أن مبادرة المراكز الإعلامية بدأت عبر دورة "التربية الإعلامية" التي قدمها خلال العامين الأخيرين نخبة من المدربين المعروفين في مجال التدريب الإعلامي والتربوي برعاية إدارة النشاط الطلابي، وتهدف إلى إكساب المعلمين الملتحقين بها مهارات في فن التعامل مع وسائل الإعلام المختلفة؛ سواء كان هذا الفرد متلقياً أو مُعِداً أو مذيعاً أو صحافياً؛ ليتمكن بعد ذلك من نقل هذه المهارات والخبرات لطلابه عبر تأسيس مركز إعلامي في مدرسته.

اعلان
صقل 300 موهبة إعلامية من طلاب المدارس بـ"واحة الإعلام" بـ"الجنادرية"
سبق
سبق- الرياض: صرّح مشرف النشاط الطلابي والمشرف على واحة الإعلام التابعة لوزارة التربية والتعليم في "الجنادرية 29" عبد السلام إبراهيم الثميري، بأن الواحة أقامت عدداً من وِرَش العمل والندوات واللقاءات الصحفية والإعلامية لـ300 إعلامي موهوب من طلاب المدارس.
 
وأضاف الثميري أن الواحة أقامت 17 ورشة تدريبية بمعدل دورة يومياً طيلة أيام المهرجان؛ فضلاً عن الندوات التي يقدمها عدد من الأسماء الإعلامية المعروفة.
 
وتتطرق الورش التدريبية لعدد من المواضيع كالإعلام الجديد، والإخراج التلفزيوني، والصحافة الإلكترونية، والمقال الصحفي، والتحرير الصحفي، والتقارير الصحفية، وإعداد الملفات الصحفية، والإخراج الصحفي، والتحقيق الصحفي، واستفاد منها أكثر من 300 طالب في 25 إعلامياً تابعة لإدارة التربية والتعليم في الرياض.
 
وأشار الثميري إلى أن المراكز الإعلامية مبادرة جديدة تقدمها إدارة النشاط الطلابي؛ ممثلة في القسم الثقافي خلال الأعوام الماضية، تهدف إلى تعزيز الثقافة الإعلامية في مدارس البنين، وتتطلع إلى إخراج جيل من الإعلاميين الصغار المتمكنين عبر غرس التربية الإعلامية فيهم؛ فهم يعلمون الآن أن الإعلامي مطلوب منه الاحترافية والمصداقية والإثارة المقننة مع عدم الغرور والأهم من ذلك كله الالتزام.
 
وأوضح مشرف النشاط الثقافي أن مبادرة المراكز الإعلامية بدأت عبر دورة "التربية الإعلامية" التي قدمها خلال العامين الأخيرين نخبة من المدربين المعروفين في مجال التدريب الإعلامي والتربوي برعاية إدارة النشاط الطلابي، وتهدف إلى إكساب المعلمين الملتحقين بها مهارات في فن التعامل مع وسائل الإعلام المختلفة؛ سواء كان هذا الفرد متلقياً أو مُعِداً أو مذيعاً أو صحافياً؛ ليتمكن بعد ذلك من نقل هذه المهارات والخبرات لطلابه عبر تأسيس مركز إعلامي في مدرسته.
27 فبراير 2014 - 27 ربيع الآخر 1435
09:25 AM

ورشة تدريبية وندوات يُقدمها مهنيون وأكاديميون

صقل 300 موهبة إعلامية من طلاب المدارس بـ"واحة الإعلام" بـ"الجنادرية"

A A A
0
836

سبق- الرياض: صرّح مشرف النشاط الطلابي والمشرف على واحة الإعلام التابعة لوزارة التربية والتعليم في "الجنادرية 29" عبد السلام إبراهيم الثميري، بأن الواحة أقامت عدداً من وِرَش العمل والندوات واللقاءات الصحفية والإعلامية لـ300 إعلامي موهوب من طلاب المدارس.
 
وأضاف الثميري أن الواحة أقامت 17 ورشة تدريبية بمعدل دورة يومياً طيلة أيام المهرجان؛ فضلاً عن الندوات التي يقدمها عدد من الأسماء الإعلامية المعروفة.
 
وتتطرق الورش التدريبية لعدد من المواضيع كالإعلام الجديد، والإخراج التلفزيوني، والصحافة الإلكترونية، والمقال الصحفي، والتحرير الصحفي، والتقارير الصحفية، وإعداد الملفات الصحفية، والإخراج الصحفي، والتحقيق الصحفي، واستفاد منها أكثر من 300 طالب في 25 إعلامياً تابعة لإدارة التربية والتعليم في الرياض.
 
وأشار الثميري إلى أن المراكز الإعلامية مبادرة جديدة تقدمها إدارة النشاط الطلابي؛ ممثلة في القسم الثقافي خلال الأعوام الماضية، تهدف إلى تعزيز الثقافة الإعلامية في مدارس البنين، وتتطلع إلى إخراج جيل من الإعلاميين الصغار المتمكنين عبر غرس التربية الإعلامية فيهم؛ فهم يعلمون الآن أن الإعلامي مطلوب منه الاحترافية والمصداقية والإثارة المقننة مع عدم الغرور والأهم من ذلك كله الالتزام.
 
وأوضح مشرف النشاط الثقافي أن مبادرة المراكز الإعلامية بدأت عبر دورة "التربية الإعلامية" التي قدمها خلال العامين الأخيرين نخبة من المدربين المعروفين في مجال التدريب الإعلامي والتربوي برعاية إدارة النشاط الطلابي، وتهدف إلى إكساب المعلمين الملتحقين بها مهارات في فن التعامل مع وسائل الإعلام المختلفة؛ سواء كان هذا الفرد متلقياً أو مُعِداً أو مذيعاً أو صحافياً؛ ليتمكن بعد ذلك من نقل هذه المهارات والخبرات لطلابه عبر تأسيس مركز إعلامي في مدرسته.