"الحياني" يتوج الفائزين بجوائز مهرجان المسرح الخليجي الخامس بجامعة المؤسس

الأول والثاني من السعودية والثالث من البحرين

توج وكيل جامعة الملك عبدالعزيز للشؤون التعليمية الدكتور عبدالمنعم بن عبدالسلام الحياني الفائزين بجوائز مهرجان المسرح الخليجي الخامس لجامعات ومؤسسات التعليم العالي بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وذلك في الحفل الختامي للمهرجان وبحضور رئيس التعليم العالي بالأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي الدكتور محمد بن حمد التويجري، اليوم الخميس بمسرح عمادة شؤون الطلاب 26.

بدأ الحفل بآيات من الذكر الحكيم ثم كلمة لعميد شؤون الطلاب الدكتور مسعود بن محمد القحطاني والذي أكد فيها على أهمية التجمع الخليجي والتعارف فيما بينهم والاستفادة من التجارب وتبادل المعرفة كما طالبهم بتكوين فرق مسرحية مشتركة تعزز من الروابط الأخوية وتؤسس لعمل مسرحي مبني على التنوع وينطلق من مبادئ وقيم مجتمعاتنا الخليجية، وقدم شكره الجزيل للوفود المشاركة على تفاعلهم وتقديمهم أعمال أثرت المهرجان، كما شكر اللجان المنظمة من عمادة شؤون الطلاب والتي عكست الصورة المشرقة عن جامعة "المؤسس".

وألقى رئيس وفد جامعة السلطان قابوس الدكتور جابر الحراصي كلمة بالنيابة عن الوفود المشاركة والتي شكر فيها جامعة الملك عبدالعزيز على حسن التنظيم، موضحًا أن المهرجان يساهم وبشكل كبير في تطوير المسرح الجامعي، وذلك من خلال الندوات التطبيقية والدورات التدريبية وورش العمل، بعد ذلك شاهد الحضور فيلمًا، استعرض المسرحيات والندوات وورش العمل والبرامج المصاحبة.

وأوضح وكيل الجامعة للشؤون التعليمية الدكتور عبدالمنعم بن عبدالسلام الحياني في كلمته أن المهرجان ينطلق من ثوابت وأهداف مجلس التعاون الخليجي، حيث يعد من أبرز ملامح مسيرة العمل المشترك تحت مظلة الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربي بشكل عام، وبالتنسيق والتكامل بين مؤسسات التعليم العالي على وجه الخصوص، مشيراً إلى أن المهرجان يهدف إلى تقديم الإبداعات الطلابية وتأهيل قدراتهم بشكل مميز من خلال اللقاء المشترك مع بعضهم البعض ومع المختصين في المجال من الإداريين والفنيين.

بعد ذلك أعلنت لجنة التحكيم المكونة من الدكتور نعمان كدوة، والدكتور صبحي السيد، والدكتور عماد المي، جائزة أفضل ممثل حصل مناصفة الطالب عبدالله هوساوي من جامعة الملك عبدالعزيز، والطالب عبدالعزيز عيد الزريق من جامعة الملك سعود، المركز الثاني مناصفة الطالب محمد بالبيد جامعة الملك عبدالعزيز، والطالب معتز صبري من جامعة أم القرى، وفي المركز الثالث علي حسين أحمد من جامعة البحرين.

وحصلت مسرحية "الانتصار أو الموت أو كلاهما" لجامعة جازان، على جائزة أفضل سينوغرافيا، وحصلت مسرحية "نعش" لجامعة الطائف على جائزة أفضل إخراج، ومنحت مسرحية "شهادة من رماد" من جامعة السلطان قابوس، جائزة لجنة التحكيم الخاصة، وجاءت مسرحية "مجلس العدل" لجامعة الملك سعود أولًا كأفضل عرض مسرحي، ومسرحية "ليلة القتلة" لجامعة الملك عبدالعزيز ثانيًا.

وقدمت لجنة التحكيم، توصياتها وهي على النحو التالي: الالتزام بفصاحة اللغة، أن تكون العروض المشاركة هي ثمرة الاهتمام والدعم من خلال التحضير للمشاركة بوقت كافٍ والاستعانة بالخبرات والمختصين، والاهتمام بالديكور والإضاءة، كما أكدت على وجوب الاهتمام بالموروث الخليجي والعربي، وأن لا يكون قد مضى على عرض العمل المسرحي أكثر من عامين.

وكرم وكيل الجامعة للشؤون التعليمية الوفود المشاركة بدرع تذكاري من جامعة الملك عبدالعزيز، كما كرم الأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي، بالإضافة إلى اللجنة الفنية والمشاركين في الندوات التطبيقية، ولجنة التحكيم.

وكيل جامعة الملك عبدالعزيز للشؤون التعليمية الدكتور عبدالمنعم بن عبدالسلام الحياني جوائز مهرجان المسرح الخليجي الخامس
اعلان
"الحياني" يتوج الفائزين بجوائز مهرجان المسرح الخليجي الخامس بجامعة المؤسس
سبق

توج وكيل جامعة الملك عبدالعزيز للشؤون التعليمية الدكتور عبدالمنعم بن عبدالسلام الحياني الفائزين بجوائز مهرجان المسرح الخليجي الخامس لجامعات ومؤسسات التعليم العالي بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وذلك في الحفل الختامي للمهرجان وبحضور رئيس التعليم العالي بالأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي الدكتور محمد بن حمد التويجري، اليوم الخميس بمسرح عمادة شؤون الطلاب 26.

بدأ الحفل بآيات من الذكر الحكيم ثم كلمة لعميد شؤون الطلاب الدكتور مسعود بن محمد القحطاني والذي أكد فيها على أهمية التجمع الخليجي والتعارف فيما بينهم والاستفادة من التجارب وتبادل المعرفة كما طالبهم بتكوين فرق مسرحية مشتركة تعزز من الروابط الأخوية وتؤسس لعمل مسرحي مبني على التنوع وينطلق من مبادئ وقيم مجتمعاتنا الخليجية، وقدم شكره الجزيل للوفود المشاركة على تفاعلهم وتقديمهم أعمال أثرت المهرجان، كما شكر اللجان المنظمة من عمادة شؤون الطلاب والتي عكست الصورة المشرقة عن جامعة "المؤسس".

وألقى رئيس وفد جامعة السلطان قابوس الدكتور جابر الحراصي كلمة بالنيابة عن الوفود المشاركة والتي شكر فيها جامعة الملك عبدالعزيز على حسن التنظيم، موضحًا أن المهرجان يساهم وبشكل كبير في تطوير المسرح الجامعي، وذلك من خلال الندوات التطبيقية والدورات التدريبية وورش العمل، بعد ذلك شاهد الحضور فيلمًا، استعرض المسرحيات والندوات وورش العمل والبرامج المصاحبة.

وأوضح وكيل الجامعة للشؤون التعليمية الدكتور عبدالمنعم بن عبدالسلام الحياني في كلمته أن المهرجان ينطلق من ثوابت وأهداف مجلس التعاون الخليجي، حيث يعد من أبرز ملامح مسيرة العمل المشترك تحت مظلة الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربي بشكل عام، وبالتنسيق والتكامل بين مؤسسات التعليم العالي على وجه الخصوص، مشيراً إلى أن المهرجان يهدف إلى تقديم الإبداعات الطلابية وتأهيل قدراتهم بشكل مميز من خلال اللقاء المشترك مع بعضهم البعض ومع المختصين في المجال من الإداريين والفنيين.

بعد ذلك أعلنت لجنة التحكيم المكونة من الدكتور نعمان كدوة، والدكتور صبحي السيد، والدكتور عماد المي، جائزة أفضل ممثل حصل مناصفة الطالب عبدالله هوساوي من جامعة الملك عبدالعزيز، والطالب عبدالعزيز عيد الزريق من جامعة الملك سعود، المركز الثاني مناصفة الطالب محمد بالبيد جامعة الملك عبدالعزيز، والطالب معتز صبري من جامعة أم القرى، وفي المركز الثالث علي حسين أحمد من جامعة البحرين.

وحصلت مسرحية "الانتصار أو الموت أو كلاهما" لجامعة جازان، على جائزة أفضل سينوغرافيا، وحصلت مسرحية "نعش" لجامعة الطائف على جائزة أفضل إخراج، ومنحت مسرحية "شهادة من رماد" من جامعة السلطان قابوس، جائزة لجنة التحكيم الخاصة، وجاءت مسرحية "مجلس العدل" لجامعة الملك سعود أولًا كأفضل عرض مسرحي، ومسرحية "ليلة القتلة" لجامعة الملك عبدالعزيز ثانيًا.

وقدمت لجنة التحكيم، توصياتها وهي على النحو التالي: الالتزام بفصاحة اللغة، أن تكون العروض المشاركة هي ثمرة الاهتمام والدعم من خلال التحضير للمشاركة بوقت كافٍ والاستعانة بالخبرات والمختصين، والاهتمام بالديكور والإضاءة، كما أكدت على وجوب الاهتمام بالموروث الخليجي والعربي، وأن لا يكون قد مضى على عرض العمل المسرحي أكثر من عامين.

وكرم وكيل الجامعة للشؤون التعليمية الوفود المشاركة بدرع تذكاري من جامعة الملك عبدالعزيز، كما كرم الأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي، بالإضافة إلى اللجنة الفنية والمشاركين في الندوات التطبيقية، ولجنة التحكيم.

06 فبراير 2020 - 12 جمادى الآخر 1441
03:57 PM

"الحياني" يتوج الفائزين بجوائز مهرجان المسرح الخليجي الخامس بجامعة المؤسس

الأول والثاني من السعودية والثالث من البحرين

A A A
0
228

توج وكيل جامعة الملك عبدالعزيز للشؤون التعليمية الدكتور عبدالمنعم بن عبدالسلام الحياني الفائزين بجوائز مهرجان المسرح الخليجي الخامس لجامعات ومؤسسات التعليم العالي بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وذلك في الحفل الختامي للمهرجان وبحضور رئيس التعليم العالي بالأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي الدكتور محمد بن حمد التويجري، اليوم الخميس بمسرح عمادة شؤون الطلاب 26.

بدأ الحفل بآيات من الذكر الحكيم ثم كلمة لعميد شؤون الطلاب الدكتور مسعود بن محمد القحطاني والذي أكد فيها على أهمية التجمع الخليجي والتعارف فيما بينهم والاستفادة من التجارب وتبادل المعرفة كما طالبهم بتكوين فرق مسرحية مشتركة تعزز من الروابط الأخوية وتؤسس لعمل مسرحي مبني على التنوع وينطلق من مبادئ وقيم مجتمعاتنا الخليجية، وقدم شكره الجزيل للوفود المشاركة على تفاعلهم وتقديمهم أعمال أثرت المهرجان، كما شكر اللجان المنظمة من عمادة شؤون الطلاب والتي عكست الصورة المشرقة عن جامعة "المؤسس".

وألقى رئيس وفد جامعة السلطان قابوس الدكتور جابر الحراصي كلمة بالنيابة عن الوفود المشاركة والتي شكر فيها جامعة الملك عبدالعزيز على حسن التنظيم، موضحًا أن المهرجان يساهم وبشكل كبير في تطوير المسرح الجامعي، وذلك من خلال الندوات التطبيقية والدورات التدريبية وورش العمل، بعد ذلك شاهد الحضور فيلمًا، استعرض المسرحيات والندوات وورش العمل والبرامج المصاحبة.

وأوضح وكيل الجامعة للشؤون التعليمية الدكتور عبدالمنعم بن عبدالسلام الحياني في كلمته أن المهرجان ينطلق من ثوابت وأهداف مجلس التعاون الخليجي، حيث يعد من أبرز ملامح مسيرة العمل المشترك تحت مظلة الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربي بشكل عام، وبالتنسيق والتكامل بين مؤسسات التعليم العالي على وجه الخصوص، مشيراً إلى أن المهرجان يهدف إلى تقديم الإبداعات الطلابية وتأهيل قدراتهم بشكل مميز من خلال اللقاء المشترك مع بعضهم البعض ومع المختصين في المجال من الإداريين والفنيين.

بعد ذلك أعلنت لجنة التحكيم المكونة من الدكتور نعمان كدوة، والدكتور صبحي السيد، والدكتور عماد المي، جائزة أفضل ممثل حصل مناصفة الطالب عبدالله هوساوي من جامعة الملك عبدالعزيز، والطالب عبدالعزيز عيد الزريق من جامعة الملك سعود، المركز الثاني مناصفة الطالب محمد بالبيد جامعة الملك عبدالعزيز، والطالب معتز صبري من جامعة أم القرى، وفي المركز الثالث علي حسين أحمد من جامعة البحرين.

وحصلت مسرحية "الانتصار أو الموت أو كلاهما" لجامعة جازان، على جائزة أفضل سينوغرافيا، وحصلت مسرحية "نعش" لجامعة الطائف على جائزة أفضل إخراج، ومنحت مسرحية "شهادة من رماد" من جامعة السلطان قابوس، جائزة لجنة التحكيم الخاصة، وجاءت مسرحية "مجلس العدل" لجامعة الملك سعود أولًا كأفضل عرض مسرحي، ومسرحية "ليلة القتلة" لجامعة الملك عبدالعزيز ثانيًا.

وقدمت لجنة التحكيم، توصياتها وهي على النحو التالي: الالتزام بفصاحة اللغة، أن تكون العروض المشاركة هي ثمرة الاهتمام والدعم من خلال التحضير للمشاركة بوقت كافٍ والاستعانة بالخبرات والمختصين، والاهتمام بالديكور والإضاءة، كما أكدت على وجوب الاهتمام بالموروث الخليجي والعربي، وأن لا يكون قد مضى على عرض العمل المسرحي أكثر من عامين.

وكرم وكيل الجامعة للشؤون التعليمية الوفود المشاركة بدرع تذكاري من جامعة الملك عبدالعزيز، كما كرم الأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي، بالإضافة إلى اللجنة الفنية والمشاركين في الندوات التطبيقية، ولجنة التحكيم.