"بريطانيا" تعتزم فرض ضرائب على الشركات التي ربحت من جائحة "كورونا"

بعد اقتراض حكومي سنوي في طريقه لأن يصبح الأعلى منذ الحرب العالمية الثانية

تعتزم بريطانيا فرض ضرائب على تجار التجزئة وشركات التكنولوجيا التي ارتفعت مكاسبها خلال جائحة كورونا.

ووفق ما نقلته صحيفة "صنداي تايمز" عن رسائل بريد إلكتروني مسربة، استدعت الحكومة عدة شركات، لبحث سبل فرض ضريبة على المبيعات الإلكترونية، في حين تجري صياغة خطط لفرض ضريبة غير متكررة على "الأرباح الاستثنائية".

وأشارت "صنداي تايمز" إلى أنه "من المستبعد أن يكشف وزير المالية ريشي سوناك، عن هذه الضرائب عند إعلان الميزانية المقرر في الثالث من مارس المقبل"، في حين "يرجح الإعلان عنها في النصف الثاني من العام".

وبعد اقتراض حكومي سنوي في طريقه لأن يصبح الأعلى منذ الحرب العالمية الثانية، يواجه ريشي سوناك ضغوطا داخل حزبه، حزب المحافظين، لإثبات أن الإنفاق تحت السيطرة عندما يقدم الميزانية الجديدة، حيث أظهرت بيانات الشهر الماضي أن الاقتراض العام بلغ منذ بداية السنة المالية في أبريل، مستوى قياسيا مرتفعا، عند 271 مليار جنيه إسترليني (نحو370 مليار دولار)، وفقا لـ"رويترز".

بريطانيا ضرائب
اعلان
"بريطانيا" تعتزم فرض ضرائب على الشركات التي ربحت من جائحة "كورونا"
سبق

تعتزم بريطانيا فرض ضرائب على تجار التجزئة وشركات التكنولوجيا التي ارتفعت مكاسبها خلال جائحة كورونا.

ووفق ما نقلته صحيفة "صنداي تايمز" عن رسائل بريد إلكتروني مسربة، استدعت الحكومة عدة شركات، لبحث سبل فرض ضريبة على المبيعات الإلكترونية، في حين تجري صياغة خطط لفرض ضريبة غير متكررة على "الأرباح الاستثنائية".

وأشارت "صنداي تايمز" إلى أنه "من المستبعد أن يكشف وزير المالية ريشي سوناك، عن هذه الضرائب عند إعلان الميزانية المقرر في الثالث من مارس المقبل"، في حين "يرجح الإعلان عنها في النصف الثاني من العام".

وبعد اقتراض حكومي سنوي في طريقه لأن يصبح الأعلى منذ الحرب العالمية الثانية، يواجه ريشي سوناك ضغوطا داخل حزبه، حزب المحافظين، لإثبات أن الإنفاق تحت السيطرة عندما يقدم الميزانية الجديدة، حيث أظهرت بيانات الشهر الماضي أن الاقتراض العام بلغ منذ بداية السنة المالية في أبريل، مستوى قياسيا مرتفعا، عند 271 مليار جنيه إسترليني (نحو370 مليار دولار)، وفقا لـ"رويترز".

07 فبراير 2021 - 25 جمادى الآخر 1442
03:41 PM

"بريطانيا" تعتزم فرض ضرائب على الشركات التي ربحت من جائحة "كورونا"

بعد اقتراض حكومي سنوي في طريقه لأن يصبح الأعلى منذ الحرب العالمية الثانية

A A A
0
1,311

تعتزم بريطانيا فرض ضرائب على تجار التجزئة وشركات التكنولوجيا التي ارتفعت مكاسبها خلال جائحة كورونا.

ووفق ما نقلته صحيفة "صنداي تايمز" عن رسائل بريد إلكتروني مسربة، استدعت الحكومة عدة شركات، لبحث سبل فرض ضريبة على المبيعات الإلكترونية، في حين تجري صياغة خطط لفرض ضريبة غير متكررة على "الأرباح الاستثنائية".

وأشارت "صنداي تايمز" إلى أنه "من المستبعد أن يكشف وزير المالية ريشي سوناك، عن هذه الضرائب عند إعلان الميزانية المقرر في الثالث من مارس المقبل"، في حين "يرجح الإعلان عنها في النصف الثاني من العام".

وبعد اقتراض حكومي سنوي في طريقه لأن يصبح الأعلى منذ الحرب العالمية الثانية، يواجه ريشي سوناك ضغوطا داخل حزبه، حزب المحافظين، لإثبات أن الإنفاق تحت السيطرة عندما يقدم الميزانية الجديدة، حيث أظهرت بيانات الشهر الماضي أن الاقتراض العام بلغ منذ بداية السنة المالية في أبريل، مستوى قياسيا مرتفعا، عند 271 مليار جنيه إسترليني (نحو370 مليار دولار)، وفقا لـ"رويترز".